علاج سريع لتساقط الشعر عند النساء

كتابة - آخر تحديث: ١٢:٣٩ ، ١٠ ديسمبر ٢٠١٨
علاج سريع لتساقط الشعر عند النساء

تساقط الشعر عند النساء

يُعتبر تساقط الشعر عند النساء مصدر قلق؛ وهناك عدّة أسباب لتساقط الشعر، منها: نقص الفيتامينات، وانقطاع الطمث، وبعض الحالات الطبية، مثل: مرض الغدة الدرقية وغيرها، ممّا يستدعي الحاجة إلى علاج المشكلة قبل أن تتفاقم، لذلك سنذكر في هذا المقال بعض الوصفات الطبيعية لعلاج تساقط الشعر، والحفاظ على كثافته.[١]


طرق لعلاج تساقط الشعر

علاجات طبيعية لتساقط الشعر

  • زيت إكليل الجبل: يُعدّ زيت إكليل الجبل واحداً من أكثر الزيوت الأساسية التي يختارها الناس لتعزيز نمو الشعر، والحدّ من تساقطه، حيث يُحفّز نمو الشعر الجديد، ويمكن استخدامه لعلاج تساقط الشعر الوراثي، وطريقته هي:[٢]
    • المكوّنات:
      • بضع قطرات من زيت إكليل الجبل.
      • بضع قطرات من زيت ناقل.
    • طريقة التحضير:
      • تُخلط المكوّنات مع بعضها البعض؛ للحصول على خليط.
      • يُدلك الشعر، وفروة الرأس بالخليط قبل غسله.
      • تُكرّر هذه الوصفة عدّة مرات في الأسبوع.
    • ملاحظة: يمكن إضافة بضع قطرات من زيت إكليل الجبل إلى الشامبو، أو البلسم بشكلٍ يومي، ويجب الانتباه إلى عدم استخدام الزيوت الأساسية مباشرةً على الجلد حيث يُفضّل دائماً خلطها مع زيت ناقل، أو الشامبو.


  • عصير البصل: عصير البصل رائحته غير مرغوبة لكن إذا كان بالإمكان تقبل رائحة، فستكون فوائد استخدامه على الشعر تستحق العناء، فقد تبيّن أنّه علاج جيد لداء الثعلبة البقعية من خلال تعزيز نمو الشعر، حيث يعمل عصير البصل على تحسين الدورة الدموية، وتدفّق الدم إلى البشرة، وطريقته هي:[٢]
    • المكوّنات: كمية من عصير البصل.
    • طريقة التحضير:
      • يُوضع العصير على فروة الرأس، والشعر.
      • يُترك العصير مدّة 15 دقيقة على الأقل.
      • يُغسل الشعر جيداً بالشامبو.


  • وصفة زيت جوز الهند: يحتوي زيت جوز الهند على أحماض دهنية تتغلغل في جذع الشعرة، وتُقلّل من فقدان البروتين من الشعر، وطريقته هي:[٢]
    • المكوّنات: بضع قطرات من زيت جوز الهند.
    • طريقة التحضير:
      • تُدلك فروة الرأس بزيت جوز الهند.
      • يُترك زيت جوز الهند طوال الليل، أو بضع ساعات قبل غسله إذا كان الشعر زيتياً.
    • ملاحظة: يُوضع الزيت بعد غسل الشعر بدلاً من البلسم إذا كان الشعر جافاً.


علاجات طبية لتساقط الشعر

هناك العديد من المنتجات الدوائية الشائع استخدامها لتساقط الشعر، ومنها ما يأتي:[٣]

  • مينوكسيديل (بالإنجليزية: Minoxidil): تطبيق محلول المينوكسيديل مباشرةً على فروة الرأس يُحفّز نمو الشعر، وقد كان استخدام دواء المينوكسيديل لأول مرة لعلاج ارتفاع ضغط الدم، ويأتي على شكل أقراص، وقد تبيّن أنّ المرضى الذين يعالجون بالمينوكسيديل يظهر لديهم نمو زائد للشعر كأثر جانبي، فأصبح يُستخدم موضعياً لعلاج تساقط الشعر لدى النساء والرجال، ويتوفر بتراكيز مختلفة، ويُنصح باستشارة الطبيب قبل استخدامه.
  • سيميتيدين (بالإنجليزية: Cimetidine): مضادات الهيستامين تُستخدم لعلاج قرحة المعدة، والأمعاء في الأصل، وذلك من خلال منع الإفراط في إفراز حمض المعدة، كما أنّ له تأثير قوي مضاد للأندروجين، فيؤخد بوصفة طبية إذا أُثبت أنّ زيادة هرمون الأندروجين هو السبب في تساقط الشعر.


نصائح لتقليل تساقط الشعر

تدليك فروة الرأس

يُعدّ تدليك فروة الرأس أرخص طريقة للحصول على شعرٍ صحي، وكثيف، ولا توجد لذلك أيّ آثار جانبية، ويتمّ تدليك فروة الرأس عند غسل الشعر، حيث يتمّ ذلك بالضغط بلطفٍ باستخدام أطراف الأصابع على فروة الرأس؛ لتشجيع تدفق الدم، وتعزيز التغذية.[٤]


استخدام الزيوت العطرية

تُعدّ الزيوت العطرية سوائل مشتقة من بعض النباتات، وتُستخدم في المقام الأول في طب الروائح، وأنواع أخرى من الطب البديل، وقد أُثبت أنّ استخدام زيت اللافندر يعطي نتائج مرضيةً لبعض الناس الذين يعانون من الصلع، وغالباً ما يتمّ استخدام عدّة أنواع من الزيوت معاً مثل الروزماري، والزعتر، ويُنصح بتجربة الزيوت العطرية لعلاج تساقط الشعر باختبار كميةٍ صغيرةٍ من الزيت على الذراع والانتظار مدّة 24 ساعة لمعرفة ما إذا كان هناك أيّ تحسس، وقد يشير الاحمرار، أو الطفح الجلدي لذلك.[٤]


طريقة تصفيف الشعر

يُسبّب استخدام ربطات الشعر المطاطية، والأصباغ، وتصفيف الشعر بالحرارة تكسّر الشعر، فإذا كان ضعيفاً، ومتساقطاً من الأفضل عدم تعريضه للتكسّر أيضاً، لذا لا يُنصح بالإفراط في تنظيف الشعر، وغسله، وتصفيفه، وهناك بعض النصائح للعناية بالشعر المتساقط، ومنها ما يأتي:[١]

  • قص الشعر قصيراً بحيث لا يظهر خفيفاً.
  • فرق الشعر على الجانب؛ لأنّه يُقلّل من تركيز نظر الآخرين على مقدمة الرأس حيث يكون الشعر أخفّ من المناطق الأخرى.
  • استخدام المنتجات التي تُعزّز حجم الشعر، وتجعله يبدو أكثر سمكاً.
  • استخدم منتجات صبغ فروة الرأس لتقليل التباين في اللون بين الشعر، وفروة الرأس.


التغذية السليمة

من الضروري الحصول على المواد الغذائية، والمعادن المطلوبة لصحة الجسم من الطعام الذي نتناوله، فالبروتين الموجود في اللحم، ومنتجات الألبان، والحبوب أغذية مهمة لتقوية الشعر وتعزيز نموه، ويُنصح بأن يشتمل النظام الغذائي بعض المواد الغذائية المهمة للشعر؛ لحمايته من التساقط، ومنها: المكسّرات، والبذور، والبيض، والأسماك؛ حيث تُعدّ مصادراً مهمةً لأحماض أوميغا 3 الدهنية، التي تُساعد على تقليل الالتهاب، وتعزيز صحة فروة الرأس، ويُوصي الخبراء بتناول ست إلى عشر حصص من الخضروات المختلفة يومياً، وصنفين إلى أربعة أصناف من الفاكهة، ومجموعة متنوعة من الحبوب، والبقوليات، ومنتجات اللحوم الخالية من الدهون.[١]


المكملات الغذائية

هناك بعض العناصر الغذائية المفيدة لمنع تساقط الشعر، ومنها ما يأتي:[١]

  • الحديد: يمكن أن يُسبّب فقر الدم تساقط الشعر، إلّا أنّه لا يُنصح بتناول مكملات الحديد إلّا إذا ثبت نقصها عن المستوى المطلوب بالفحوص.
  • الزنك والبيوتين: يُفترض أنّ هذه المكملات تُساعد على نمو الشعر؛ لأنّ الأشخاص الذين يعانون من اضطرابات في كمياتها عادةً ما يعانون من الشعر الخفيف، والتساقط.
  • الجينسنغ: الجينسنغ يُعزّز نمو الشعر عن طريق تحفيز البصيلات، وهناك مادة نشطة في الجينسنغ يُعتقد أنّها مسؤولة عن تأثيره الإيجابي على الشعر، وتؤخذ دائماً وفقاً للتوجيهات المكتوبة على العبوة.[٢]


المراجع

  1. ^ أ ب ت ث Tammy Worth, "Natural Ways to Strengthen Hair"، www.webmd.com, Retrieved 29-8-2018. Edited.
  2. ^ أ ب ت ث Emily Cronkleto (15-8-2017), "10 Tips to Naturally Regrow Your Hair"، www.healthline.com, Retrieved 31-8-2018. Edited.
  3. "Women's Hair Loss Treatments", www.webmd.com,1-3-2010، Retrieved 22-9-2018. Edited.
  4. ^ أ ب Kristeen Cherney (4-1-2018), "12 Ways to Stop Hair Thinning"، www.healthline.com, Retrieved 29-8-2018. Edited.