علاج ضيق التنفس

كتابة - آخر تحديث: ٠٩:٢٣ ، ١٨ نوفمبر ٢٠١٥
علاج ضيق التنفس

ضيق التنفس

هو عدم القدرة في الحصول على الأكسجين بشكل طبيعي، وقد ينتج ضيق التنفس عن التهابات في الرئتين، أو بسبب التعرض لعوامل بيئية محيطة، مثل: الغازات الضارة، أو الجهد بسبب الركض لمسافات طويلة، أو الإصابة ببعض الأمراض، مثل: الربو، والسعال، وقد يحتاج الشخص الذي يعاني من ضيق التنفس إلى استخدام أجهزة تساعده على التزود بالأكسجين.


يعتمد التنفس في جسم الإنسان على مجموعة من العمليات المرتبطة بالدماغ، فيلتقط الأنف الأكسجين الذي يمرره عبر القصبات الهوائية مروراً بالرئتين، والذي ينتقل عبر الدم إلى جميع أجزاء الجسم، وعند حدوث ضيق التنفس، يزداد الضغط المولد على هذه العملية مما يؤدي إلى صعوبة في استجابة الأعضاء المسؤولة عنها إلى سرعة الحاجة للأكسجين، والتخلص من ثاني أكسيد كربون، مما يحفز الدماغ على الاستجابة والشعور بعدم القدرة على تنظيم عملية التنفس، مما يؤدي إلى التسبب في حدوث ضيق التنفس.


أسباب ضيق التنفس

توجد مجموعة من الأسباب تؤدي إلى حدوث ضيق التنفس عند الفرد، ومنها:

  • القيام بمجهود لوقت طويل، أو ممارسة الرياضات العنيفة.
  • المعاناة من السمنة الزائدة.
  • الإصابة بمشاكل صحية في الأنف، والتي تصيب الشخص بعدم القدرة على النوم.
  • التدخين بشراهة ولمدة زمنية طويلة.
  • التعرض الدائم للغازات المنبعثة من الحرائق.


أعراض ضيق التنفس

هناك العديد من الأعراض التي تدل على أن الشخص مصاب في ضيق التنفس، ومنها:

  • صعوبة في التنفس.
  • زيادة عدد ضربات القلب.
  • الإحساس بالدوار.
  • عدم القدرة على النوم، والشعور بالأرق.


علاج ضيق التنفس

يعتمد علاج ضيق التنفس على المسببات الرئيسة له، وعلى التاريخ المَرَضي عند المصاب فيه، وينصح عند تعرض الشخص لضيق في التنفس، أن يحرر منطقة الرقبة في حال كان يرتدي ملابس تضغط عليها، وأن يحاول مغادرة المكان الذي يوجد فيه، لمكان أكثر تهوية، وإذا لم يتمكن فعليه أن يفتح جميع النوافذ لإدخال هواء جديد، حتى ينتشر الأكسجين بشكل أفضل، وينقسم العلاج إلى: العلاج بالأعشاب، والعلاج الطبي.

  • العلاج بالأعشاب: توجد مجموعة من النباتات، والأعشاب التي تساعد في علاج ضيق التنفس، ومنها:
    • السمسم: يستخدم زيته عن طريق غلي مقدار كأس منه، وشربه قبل النوم حتى زوال الأعراض.
    • أوراق الجوافة: تطحن أوراق الجوافة، ويضاف إليها الزعتر المطحون، والعسل، وتؤكل مرتين يومياً.
    • اللبلاب: وهو نبات أخضر اللون، متعدد الأنواع والأصناف، تغلى أوراقه المجففة، ويشرب كأس واحد منه في كل يوم.
    • القرنفل: ينقع القرنفل، ويشرب منه كأس صباحاً قبل موعد الفطور لمدة أسبوعين.
  • العلاج الطبي: يعمل الطبيب المختص على معاينة المريض، وفحص الرئتين، والقلب والتأكد من القصبات الهوائية والأنف بأنهما في حالة جيدة للتنفس، ويتم إخضاع المريض لفحص الدم، وتوصف له مجموعة من الأدوية التي تناسبه، وقد يحتاج إلى استخدام قناع الأكسجين في حال كانت حالته المرضية تستدعي ذلك، عن طريق تحويله إلى المستشفى.