علاج مرض القولون العصبي

بواسطة: - آخر تحديث: ١٧:٤١ ، ٢ أغسطس ٢٠١٧
علاج مرض القولون العصبي

القولون العصبي

القولون العصبي كما يعتبره الكثير من الأطباء متلازمة، فهو مشكلة تلازم صاحبها، لذا يجد أغلب الأطباء أنّ التعامل السليم من قبل المريض مع القولون العصبى، وضبط نظامه الغذائي، وأن يتّبع نظام حياة صحي كي يكون أقل عرضة لالتهابه ونوباته المتكررة، مع ازدياد الضغوط النفسية والعصبية المصاحبة لارتفاع نبض الحياة، الذي أصبح سمة من سمات هذا العصر.


يشكو كثير من النّاس من متاعب القولون الذي يحيّر المرضى والأطباء لتشابه أعراضه مع أعراض أمراض مُختلفة تصيب الجهاز الهضمي، وسوف نذكر في هذا المقال أسباب القولون العصبي، وأعراضه، وعلاجه بالأعشاب، وعلاج القولون بالحجامة، ونصائح لمريض القولون.


أسباب القولون العصبي

  • الضغوط العصبية والنفسية والتعرض لحالة توتر وعصبية لها أثر على القولون العصبي.
  • اضطرابات تصيب القولون تؤثر على أداء وظيفته بشكل طبيعي، وذلك بسبب بعض الأطعمة التي يتم تناولها.
  • العدوى الفيروسيّة التي تعرض الجهاز الهضمي للإصابة ببعض الفيروسات التي تؤثّر على القولون، والتي تتسبب في حدوث تقلّصات في عضلاته الطّبيعية.
  • تناول بعض العقاقير الطبية لفترات طويلة مثل: عقاقير الإمساك، أو الإسهال مثل: المضادات الحيوية، وأدوية الحموضة، وبعض المسكنات.
  • تناول بعض الأطعمة غير المتوازنة والتي تحتوي على الكثير من الدهون، والبهارات مثل: الفلفل الحار، ومشتقات الألبان، وغيرها من الأطعمة التي لا تحتوي على الألياف.


أعراض القولون العصبي

  • الإحساس بانتفاخ دائم، ومستمر، وغالباً ما يعاني منه الشخص بعد الانتهاء من تناول طعامه.
  • انتفاخ شكل البطن عند بعض مرضى القولون العصبي، بمعنى أن يظهر البطن قاسياً ومنتفخاً وكبيراً على الدوام.
  • الإسهال المستمر، وقد يعاني المريض من الإمساك الشديد، أو من كلاهما.
  • نزول إفرازات مخاطية أثناء التبرز.
  • آلام وتقلصات فى البطن.
  • الشعور بالغازات بكثرة.
  • الشعور بالإنزعاج وعدم الراحة بعد تناول الطعام.


علاج القولون العصبي بالأعشاب

  • اليانسون: شرب كوب من مغلي بذور اليانسون، الأمر الذي من شأنه تهدئه الأعصاب، وتقليل العصبية، والتوتر، مما يقلل من أعراض القولون.
  • الحلبة: شرب كوب من مغلي بذور الحلبة الأمر الذي يساعد على التخلص من المخاط الزائد في القولون العصبي، أو عن طريق تناول على شكل حبوب، كما أنها تساعد على تسهيل عمل الأمعاء.
  • الشمر: يحتوي على مادتي الأثينول والسينول، التي تقضي على البكتيريا المسببة للإسهال.
  • الزنجبیل: شرب كوب من مغلي الزنجبيل ، وذلك لاحتوائه على العديد من العناصر الغذائية التي تساعد على حركة القولون العصبي، والتي توقف الإسهال، وتطهر الجهاز العصبي.
  • بذور الكتان: شرب كوب من مغلي ثلاث ملاعق كبيرة من مطحون بذور الكتان من مرتين إلى ثلاث مرات في اليوم مع كميات وفيرة من الماء.


نصائح لمريض القولون

  • الحرص على تناول الأطعمة الغنية بالألياف مثل: الخضار، والفواكه، والسلطات.
  • تجنب الأغذية التي تتسبب بالغازات مثل: البقوليات، والحمص، والفول، والعدس، والتي تتسبب في عسر الهضم.
  • الحد من تناول المشروبات التي تحتوي على نسبة عالية من الكافيين، مثل: الشاي والقهوة.
  • الإقلاع عن التدخين، والأرجيلة.
  • التقليل من تناول المشروبات الغازية، وذلك بسبب غناها بغاز أكسيد الكربون، والذي يتسبب في انتفاخ البطن.
  • التمهل أثناء تناول الطعام.
  • تجنب تناول الوجبات السريعة، والتي تحتوي على نسبة عالية من الدهون، والبهارات الحارة.
  • تجنب التوتر، والضغوط النفسية، والقلق.