علامات التبويض والإخصاب

بواسطة: - آخر تحديث: ٠٦:٣٥ ، ٢٨ مارس ٢٠١٩
علامات التبويض والإخصاب

علامات التبويض الأساسية

يُعتبر التبويض أو الإباضة (بالإنجليزية: Ovulation) مرحلة من مراحل الدورة الشهرية، وتتمثل بإطلاق بويضة ناضجة من المبيض، وينبغي التنويه أنّ فهم كيفية حدوث الإباضة ومعرفة وقتها يساعد على تحقيق الحمل أو منعه وتشخيص بعض الحالات الطبية، ومن أعراض حدوث الإباضة الأساسية:[١][٢]

  • تغيّر في درجة حرارة الجسم الأساسية: تبقى درجة حرارة الجسم الأساسية (بالإنجليزيّة: Basal Body Temperature) لمعظم النساء ثابتة إلى حد ما قبل حدوث الإباضة، ولكن تنخفض هذه الحرارة بشكل طفيف عند الاقتراب من وقت الإباضة، ثم تزداد بشكل حاد خلال وبعد الإباضة، ويجدر بالذكر أنّ هذه الزيادة تُعتبر علامة على أنَّ الإباضة قد حدثت للتوّ.
  • تَغيّر في وضعية عنق الرحم: يمرّ عنق الرحم بعدد من التغيرات عند حدوث الإباضة، حيث يكون عنق الرحم ناعماً ورطباً بسبب الإفرازات.
  • تغيرات في إفرازات سائل عنق الرحم: تزداد كمية إفرازات سائل عنق الرحم (بالإنجليزية: Cervical Fluid) عند اقتراب وقت الإباضة، وتُشبه الإفرازات بياض البيض، وتختلف من إمرأة لأُخرى.


علامات التبويض الثانوية

هناك علامات أخرى للإباضة منها:[٢]

  • مغص طفيف، أو الشعور بألم على جانب واحد من الحوض.
  • زيادة في الرغبة الجنسية.
  • انتفاخ في الثدي.
  • زيادة قوة الحواس كالشم والتذوق.


علامات الحمل المبكرة

يحدث الإخصاب، وهو تلقيح البويضة بعد إطلاقها من المبيض من قبل الحيوان المنوي، لتهيئة الجسم لحدوث الحمل؛ لذلك تزداد فرص الحمل خلال فترة الإباضة. وبعد الإخصاب، تنتقل البويضة المخصبة وتنغرس في جدارالرحم لتبدأ عملية الحمل، أمّا إذا تُركت البويضة دون إخصاب، فتبدأ الدورة الشهرية بنزول البويضة غير المخصبة وتتحلل بطانة الرحم، ومن الجدير بالذكر أنَّ البويضة تبقى على قيد الحياة لمدة لا تزيد عن 24 ساعة بعد الإباضة، وتبقى الحيوانات المنوية على قيد الحياة داخل الرحم أو في قناة فالوب لسبعة أيام، لذا تجب ملائمة توقيت ممارسة العلاقة الجنسية عند الرغبة في حدوث  الحمل بعد الإباضة، ومن علامات وأعراض حدوث الحمل المبكرة بعد الإخصاب:[٣][٤]
  • انقطاع الدورة الشهرية.
  • نزول دم من المهبل كبقع دموية بعد ستة إلى اثني عشر يوماً من انغراس البويضة المخصبة في جدار الرحم.
  • المغص.
  • الشعور بالغثيان خاصة في الصباح.
  • ملاحظة تغيرات في الثدي.
  • الشعور بالتعب.
  • الصداع.
  • الإمساك.
  • تكرار التبول.
  • تقلبات مزاجية قد تحدث نتيجة التغييرات الهرمونية.
  • الشعور بألم في الظهر.


المراجع

  1. Ashley Marcin (20-07-2018), "What Is Ovulation? 16 Things to Know About Your Menstrual Cycle"، www.healthline.com, Retrieved 27-02-2019. Edited.
  2. ^ أ ب "Signs and symptoms of ovulation ", www.americanpregnancy.org,08-10-2018، Retrieved 27-02-2019. Edited.
  3. "Ovulation", www.babycentre.co.uk,17-09-2017، Retrieved 09-03-2019. Edited.
  4. Trina Pagano (29-10-2018), "Early pregnancy symptoms"، www.webmd.com, Retrieved 09-03-2019. Edited.