عملة جزر المالديف

بواسطة: - آخر تحديث: ٠٥:٤٣ ، ١٢ أبريل ٢٠١٦
عملة جزر المالديف

جزر المالديف

هي عبارة عن جزر صغيرة الحجم، تقع في المحيط الهندي في قارة آسيا، وهي دولة تابعة للدين الإسلامي، وجميع سكانها مسلمون، وتمر من الجهة الجنوبية من خط الاستواء، وكانت تسمى قديماً محلديب، وكانت تحت الاحتلال البريطاني لمدة 78 سنة، وكانت تعتبر محمية تابعة لبريطانيا، وتم إعلان استقلاها في سنة 1965م، وأصبح يطلق عليها جمهورية المالديف.


ويبلغ عدد سكانها ما يقارب 309 ألف نسمة، وعاصمتها هي ماليه، وفي عام 1982 أصبحت عضواً في دول الكومينولث، والعملة الرسمية في الجزر هي الروفايا، ويمتاز مناخها بأنه حار وجاف، فتصل درجة الحرارة إلى 33 درجة مئوية، وهناك نسبة عالية من الرطوبة فيها.


عملة جزر المالديف

العملة المعتمدة والرسمية في جزر المالديف هي الروفايا، والتي تعادل ما يقارب 0.0652 دولاراً أمريكياً، و1 دولار أمريكي يعادل 15.34 روفايا جزر المالديف.


السياحة في مالديف

تعتبر جزر المالديف من الجزر الفريدة من نوعها، والمميزة عن الجزر الأخرى، وذلك لأنها تتشكل من مجموعة من الجزر الصغيرة، حيث تتكون من 1190 جزيرةً صغيرة، وتبلغ 1% من مساحتها الإجمالية، وهي موطن للسكانها ويبلغ عددهم 300000 نسمة، أما فيما يتعلق بالجزر الأخرى فهي تستخدم للسياحة والزراعة، وتمثل السياحة حوالي 28% من ناتج المحلي الإجمالي، وتشكل أكثر من 60% من الإيرادات الأجنبية، وأكثر من 90% من الإيرادات الضريبية للحكومة، وتطور السياحة في البلاد، عاد عليها بنتائج إيجابية كثيرة، ومن ضمنها تشكيل فرص عمل مباشرة وغير مباشرة لسكّانها.


ويوجد فيها ما يقارب 89 منتجعاً سياحياً، بالإضافة إلى درة سريرية لأكثر من 17000، وهناك وفرة في المرافق العالمية، ويتجاوز عدد السياح فيها 600000 سائح كل سنة، ويتمّ الوصول إليها عبر مطار الواقع في جزيرة هول حولي، الذي يقع بالقرب من العاصمة، ويتم السفر إليها لقضاء شعر العسل ولقضاء إجازة عائلية ممتعة، ويتم ممارسة فيها الكثير من النشاطات، مثل الغوص تحت الماء.


الديانة في مالديف

الدين الرسمي في جزر المالديف هو الإسلام، حيث يشكل 100% من نسبة المسلمين في البلاد، وينص دستورها على أن جميع سكانها يجب أن يكونوا مسلمين، ولا يوجد مكان لغير المسلمين فيها، كما أنّ أيَّ قانون ضدّ الإسلام لا يمكن أن يطبق فيها، ويعتبر سكان المالديف متمسكين بشكلٍ كبير بالمعتقدات الدينية، وهذا واضح على احتفالاتهم وطريقة حياتهم، ويتحدث سكانها اللغة الديفيهية، والتي يوجد فيها الكثير من الكلمات العربية.


العلَم المالديفي

هناك ثلاثة عناصر يتكون منها العلم، وهي:

  • الإطار الأحمر: والذي يرمز إلى دماء الشهداء والجد والعمل.
  • المستطيل الأخضر: والذي يرمز إلى الإسلام والتفاؤل.
  • الهلال: ويرمز إلى الدين الأساسي فيها، وهو الإسلام.