عيد الشهداء

بواسطة: - آخر تحديث: ١٢:٥٩ ، ١٥ يونيو ٢٠١٦
عيد الشهداء

عيد الشهداء

هي واحدة من المُناسبات الوطنيّة التي يحتفل بها أبناء دولتي سوريا ولبنان في السادس من شهر أيار من كل عام؛ ليكون يوم عز، ووفاء لشهداء ذهبوا جراء حكم الإعدام الذي صدر بحقّهم من قبل السلطات العثمانية بحقّ مجموعةٍ من الوطنيين من أبناء مدينة دمشق السورية، ومدينة بيروت اللبنانية مع نهاية الحرب العالمية الأولى خلال الفترة الممتدة من يوم 21 آب عام 1915م وبين بداية عام 1917م، ويعود السبب في اختيار اليوم السادس في الذكرى إلى أنّه اليوم الذي أعدم فيه أكبر عدد منهم.


مقدمة تاريخية

مع بداية الحرب العالمية الأولى كانت الدولة العثمانية تعاني من سلسلة كبيرة من المشاكل في مختلف الأصعدة على الرغم من أنّها كانت تلعب دوراً رئيسيّاً في السيطرة على الدول العربية بمنطقة الشرق الأوسط، ومع مرور الزمن بدأت هذه السيطرة تضطرب شيئاً فشيئاً نتيجة عدم وجود سلاطين قادرين على الحكم بشكل جيد، وبدأ الظلم والفساد يسود أجزاء هذه الدول، وفي ظل هذه الظروف قامت السلطات التركية بتعيين كمال باشا الملقب بالسفاح والياً على الشام؛ ليفرض سلطته القوية على مناطق بلاد الشام، وأن يمد نفوذ تركيا إلى مصر.


سياسية البطش اعتمد عليها كمال باشا، وعزل الرجال العرب من مراكزهم الإدارية التي كانوا يتولونها آنذاك، ساهمت إلى حدٍّ كبير في زعزعة الوضع لدى العرب الذين ذاقوا مرارة الحياة في عهده، الأمر الذي ساهم بأن يسعوا إلى التخلص من الحكم العثماني بأي وسيلة كانت من مناشدة الدول الغربية بالتخلص من هذا الحكم.


حكم الإعدام

عثرت السلطات العثمانية على وثائق تحوي على أسماء المعدومين يطالبون من خلالها الإنكليز والفرنسيين بإنهاء الحكم العثماني على بلادهم وإلا فإنهم سيُشعلون الثورة العربية الكبرى، كما طلبوا من الفرنسيين احتلال دولة لبنان، وبعد ذلك قام جمال باشا في محكمة صورية بمنطقة عالية بجبل لبنان بإصدار حكم الإعدام على هؤلاء الأشخاص الوطنيين، وقد تم إعدامهم شنقاً على دفعتين في منطقة ساحة البرج في العاصمة اللبنانية بيروت، وساحة المرجة في العاصمة السورية دمشق، وأطلق على هاتين الساحتين فيما بعد ساحة الشهداء.


شهداء السادس من أيار

  • شفيق بك مؤيد العظم.
  • الشيخ عبد الحميد الزهراوي.
  • الأمير عمر الجزائري.
  • سليم الجزائري.
  • شكري بك العسلي.
  • عبد الوهاب الإنكليزي.
  • رفيق رزق سلّوم.
  • رشدي الشمعة.
  • بترو باولي.
  • جرجي الحداد.
  • سعيد فاضل عقل.
  • عمر حمد.
  • عبد الغني العريسي.
  • الشيخ أحمد طبارة.
  • محمد الشنطي اليافي.
  • توفيق البساط.
  • سيف الدين الخطيب.
  • علي بن عمر النشاشيبي.
  • محمود جلال البخاري.
  • سليم الجزائري.
  • أمين لطفي الحافظ.