فوائد الأناناس المعلب

بواسطة: - آخر تحديث: ٠٩:٢٢ ، ٢٧ أبريل ٢٠١٦
فوائد الأناناس المعلب

الفواكه

هناك العديد من أنواع الفواكه التي تتميّز بمظهرها الجذّاب، وطعمها اللذيذ بالنسبة للكبار والصغار، وهي محتوية على عدد كبير من الفيتامينات والمعادن التي تكسب الجسم ما يحتاجه؛ لقيامه بأنشطته الحيوية المختلفة، فضلاً عن معالجتها لعدد كبير من الأمراض التي يتعرض لها الإنسان، ومن أهم هذه الفواكه الأناناس المعروف قديماً بتفاح الصنوبر.


نظراً لعدم توافر الأناناس في كل أيام السنة؛ فإنه يحفظ بعدة طرق ومن أهمها التعليب؛ لايجاده لحين الرغبة في استعماله، لذلك سنتطرق في مقالنا هذا لذكر أهم فوائد الأناناس المعلب.


الأناناس

الأناناس؛ هو نوع نباتي من الفواكه الاستوائية، ينتمي للفصيلة البروميلية، ويتميز بشكله الهرمي الجميل، وتغطيه حراشف خشنة الملمس، ذات لون أخضر مزرق، ولونه أصفر ليموني من الداخل، ويتصف بطعمه الحلو السكري المذاق، ويدخل في صناعة العصائر المختلفة، والكوكتيل، وأطباق الحلويات وتزيينها، ومع أطباق الطعام الساخنة، كالروبيان، ويضاف إلى سلطات الفواكه المتنوعة، ويستخدم في صناعة الزبادي والآيس كريم.


تمّ اكتشاف الأناناس لأول مرة في عام 1493م في جزر الكاريبي في أمريكا الجنوبية على يد الأوربيين، ويكثر تواجده في العديد من المناطق الحارة، والتي تقع ضمن خط الاستواء؛ كشمال إفريقيا، والفلبين التي تعد أكثر الدول إنتاجاً له، ومن ثم تأتي تايلاند، وكوستاريكا، وإندونيسيا، والبرازيل، والهند، ونيجيريا.


العناصر الغذائية في الأناناس

السكريات، والفيتامينات، والبروميلين، والماء، والفسفور، واليود، والصوديوم، والبوتاسيوم، والمغنيسيوم، والمنغنيز، والزنك، واليود، والكالسيوم، والحديد، والكربوهيدرات، والألياف، والبروتينات، وفيتامين (c,A)، والثيامين، والرايبوفلافين، والفولات، وحمض البانتوثينيك، ومواد مضادة للأكسدة، والبوليفينولات، كالبيتا كاروتين.


فوائد الأناناس المعلب

  • يعالج من نزلات البرد؛ كالسعال، والإنفلونزا، والربو؛ لاحتوائه على فيتامين سي.
  • يكافح من العطش، ويعتبر من المشروبات المميزة في أيام الصيف الحارة، ويحد من ضربات الشمس.
  • يفيد للكلى، والمثانة، والمجاري البولية بشكل عام، ويخلص من الحصى والرمل المتواجد فيهم.
  • يخلص من السموم المتواجدة في الجسم.
  • يحفز من دور الكبد للقيام بعمله ويقضي على اليرقان.
  • يدر البول.
  • يفيد لمن يتبعون حميةً غذائية في عملية التنحيف؛ الذي بدوره يشعر الجسم بالشبع وامتلاء المعدة، فضلاً عن احتوائه على أنزيم البروميلين الذي يُسهم بالتخلّص من السيلوليت بالجسم، ويتميّز بغناه بفيتامين ج والبكتين والألياف التي تسهم في خسارة الوزن الزائد.
  • يفيد للقلب والأوعية الدموية.
  • يُخلّص من تصلب الشرايين.
  • يعزز من دور الجهاز الهضمي للقيام بوظائفه، ويسهل من عملية الهضم، ويخلّص من قبوضة المعدة، ويكافح من الغازات والانتفاخ.
  • يعالج من الجروح، والتقرحات، والحروق.
  • يفيد للعظام، وهشاشتها، ويخلص من التهاباتها.
  • يطرد البلغم.
  • يفيد للبشرة، ويمنحها الترطيب، ويكافح من عوارض الشيخوخة؛ كظهور التجاعيد، والخطوط الدقيقة بالبشرة، وترهلها.
  • يزود الجسم بالطاقة اللازمة له خصوصاً عند الرياضيين؛ لأنهم يبذلون جهداً كبيراً.
  • يطرد البلغم.
  • يفيد الأسنان، وتقويتها، ويحد من تسوسها؛ لاحتوائه على مادة الفلورايد.
  • يقوي اللثة ويحد من التهاباتها.
  • يزيد من معدل الخصوبة لدى الرجال والنساء.


أضرار الأناناس

عند الإفراط في تناوله يسبب عدداً من الأضرار، ومنها:

  • يوصى بتجنب تناوله لمرضى السكري.
  • تجنب تناوله للحامل؛ لما قد يُسبّبه من انقباضات في الرحم تؤدي لإجهاض الجنين.
  • يحدث الاستفراغ، والغثيان، والإسهال.
  • يصيب بطفح جلدي، ونتوءات، وحبوب حول منطقة الفم والشفاه.