فوائد الحليب الطبيعي

كتابة - آخر تحديث: ١٨:٤٧ ، ٢ أغسطس ٢٠١٧
فوائد الحليب الطبيعي

الحليب

يعتبر الحليب الطبيعيّ واحداً من المنتجات الحيوانيّة الهامّة، التي تشكّل غذاء رئيسيّاً للإنسان في مختلف مراحل حياته، وخاصّة في السنوات الأولى من عمره؛ كونه يمتاز بقيمة غذائيّة عالية جداً، كما يمتلئ بالعناصر والمغذّيات الرئيسيّة للجسم، بما في ذلك الفيتامينات، والمعادن، والأحماض، والألياف، وغيرها، الأمر الذي يجعل منه أساساً لعلاج جُملة من الأمراض، والوقاية من عدد كبير منها، كما يستخدم في علاج المشكلات الجماليّة والنفسيّة، ونظراً لأهميّته اخترنا أن نستعرض أبرز فوائده بشكل مفصّل في هذا المقال.


فوائد الحليب الطبيعي

الحفاظ على صحة البشرة

يعتبر الحليب الطبيعيّ مثاليّاً للحفاظ على صحّة البشرة، وللوقاية من العديد من المشكلات الجماليّة، حيث يساهم في تليين الجلد وترطيبه، والوقاية من مشاكل الجفاف والتقشّر، وخاصّة في حال تمّ تطبيقه بشكل مباشر فوق البشرة مدّة لا تقلّ عن عشر دقائق على الأقل، ثمّ غسله بالماء البارد، وترطيب البشرة بعد ذلك، كما يمكن مزج ملعقتين منه مع ملعقة واحدة من العسل وملعقة من عصير الليمون، وتطبيق المزيج على البشرة.


الحفاظ على صحة الشعر

يعتبر مثاليّاً للحفاظ على صحّة الشعر، حيث يقضي على مشاكل فروة الرأس، ويساهم في ترطيبها، ممّا يقي من ظهور القشرة، ويحافظ على نعومة الشعر، وذلك بتطبيق الحليب فوق الشعر وتركه بضع دقائق، ثمّ غسله جيّداً، كما يستخدم لزيادة لمعان الشعر وبريقه، ومقاومة مشاكل التساقط، وخاصّة في حال تمّ مزجه مع كمّية قليلة من القهوة، والزبادي، والبيض، وزيت اللوز وزيت الزيتون، ثمّ غسل الشعر بالماء الفاتر.


التخلص من السمنة

يساهم الحليب في التخلّص من مشاكل السمنة والوزن الزائد، والقضاء على السيلوليت، وخاصّة في حال تمّ تناول الحليب منزوع الدسم أو قليله؛ نظراً لاحتوائه على البروتين الذي يزيد الشبع بسرعة، كما يحتوي على حمض اللينوليك الذي يعزّز فقدان الوزن وتنظيم الهضم.


علاج مشاكل الجهاز الهضمي

يقضي على مشاكل الأمعاء، ويحدّ من الإمساك، ويساهم في طرح السموم والفضلات خارج الجسم؛ نظراً لاحتوائه على نسبة عالية من الفيتامينات الأساسيّة، وعلى رأسها كلّ من فيتامين أ، وفيتامين د.


تقوية العظام

يقوّي شرب الحليب العظام، ويحد من مشكلات العضلات والأسنان والأظافر؛ لاحتوائه على نسبة عالية من عنصر الكالسيوم.


الوقاية من السرطان

يحد شرب الحليب من خطر الإصابة بمرض السرطان؛ نظراً لاحتوائه على نسبة عالية من المضادّات الطبيعيّة النشطة للأكسدة، كما يحتوي على العناصر المعدنيّة الأساسيّة، مثل عنصر الكالسيوم، والفيتامينات، مثل فيتامين د، والأحماض كحمض اللينوليك الذي يختصر علميّاً بCLA.


ملاحظة: يوصى بتناول الحليب بكمّياتٍ معتدلة؛ تفادياً لأيّة اضطرابات ناتجة عن حالات الإفراط فيه، وخاصّة للأشخاص الذين يعانون من الحساسيّة تجاه المنتجات الحيوانيّة.