فوائد الخس للتنحيف

بواسطة: - آخر تحديث: ٠٨:٠٦ ، ٣١ أكتوبر ٢٠١٦
فوائد الخس للتنحيف

الخس

يصنف الخس كنوع من الخضروات الورقيّة، والذي تؤكل أوراقه طازجة، أو بإضافتها إلى أنواع متعددة من السلطات، ويتميز الخس باحتوائه على الكثير من العناصر الغذائيّة الضروريّة والمهمة لجسم الإنسان، ويُعتبر المصريون القدماء أول من زرعوا هذا النبات بهدف استعمال بذوره كسماد للتربة، وبعد ذلك بدأوا بإضافته إلى أكلاتهم، ووجباتهم اليوميّة، وتحتاج زراعة الخس إلى شروط معينة كأن تكون درجات الحرارة قليلة، وأن يتهجن مع نوع آخر من النباتات التي تنتمي إلى الفصيلة نفسها.


فوائد الخس للتنحيف

عادة ما ينصح خبراء التغذية الأشخاص الراغبين بخسارة الوزن باتباع نظام غذائي صحي ومتوازن، إذ يجب أن يحتوي على مجموعات الأغذية المتوفرة في الهرم الغذائي التي تحتوي على كميات من البروتينات، والزيوت الصحيّة، والحبوب الكاملة، والنشويات المعقدة الموجودة في الخضروات والفواكه، ومن أهمها أوراق الخس الخضراء الغنيّة بالألياف، والتي تساعد على تقليل الشعور بالجوع، وبالتالي تعزيز الشعور بالشبع، كما أنّها تحسن عمليّة الهضم بشكل ملحوظ، بالإضافة إلى احتوائها على الفيتامينات المهمة مثل (أ، ب، ج، ك، هـ)، عدا عن الكلوروفيل الذي له دور مهم في تسهيل عمليّة وصول الأكسجين إلى خلايا الجسم، وتحفيز عمليّة التمثيل الغذائي، كما أنّ لأوراق الخس قدرة عالية على تبطيء معدل هضم السكريّات، مما يزيد من توازن مستواها في الدم.


رجيم الخس

اليوم وجبة الإفطار وجبة الغداء وجبة العشاء
الأول كوب من القهوة المحلى بقطعة صغيرة من السكر. بيضتان مسلوقتان، وأربعمئة غرام من السبانخ، وحبة من البندورة. مئتا غرام من اللحم البقري المشوي، وطبق من شرائح الخس المضاف مع زيت الزيتون، وعصير الليمون.
الثاني كوب من القهوة المحلى بقطعة من السكر. مئتان وخمسون غراماً من اللحم، وكوب من اللبن الرائب. مئتا غرام من اللحم البقري، وطبق من شرائح الخس مع زيت الزيتون، وعصير الليمون.
الثالث قطعة من خبز التوست مع كوب من القهوة. بيضتان مسلوقتان، وطبق من شرائح الخس. طبق من الكرفس المسلوق، وحبة من البندورة، وحبة من أي فاكهة.
الرابع قطعة من خبز التوست مع كوب من القهوة. كوب من عصير البرتقال، وكوب من اللبن الرائب. بيضة مسلوقة، وحبة من الجزر، وقطعتان من الجبن.
الخامس حبة مقطعة من الجزر. مئتا غرام من السمك مع عصير الليمون. مئتا غرام من اللحم البقري، والقليل من الكرفس.
السادس قطعة من التوست مع كوب من القهوة. بيضتان مسلوقتان وحبة من الجزر قطعتان من الدجاج، وطبق من الخس مع الليمون وزيت الزيتون.
السابع كوب من الشاي الخالي من السكر. شرب أكواب من الماء. مئتا غرام من لحم الخروف، وحبة من التفاح.


فوائد الخس العامة

  • يحتوي الخس على مادة السليلوز التي تجعله غذاءً جيداً لتسهيل حركة الغذاء في الأمعاء، مما يجعله علاجاً للكثير من اضطرابات المعدة، والإمساك، بحيث يستخدم خليط عصير الخس، والليمون، والنعناع، والعسل لعلاج عسر الهضم، والقيء، والغثيان.
  • يتميز الخس بغناه بحامض الفوليك المعروف بحمايته من الإصابة بفقر الدم خلال أيام الحمل، كما أنّه يثبت الجنين، ويمنع حالات الإجهاض المتكررة، ويحفز على إفراز هرمون البروجترون المهم في تغذية الغدد اللبنيّة، مما يساعد على إدرار كميّات أكبر من الحليب بعد الولادة.
  • يقدم الكثير من المعادن والفيتامينات المهمة لدعم جذور وبصيلات الشعر، مما يحفز نموه بشكل صحي وسليم، ويزيد من حيويته، ولمعانه، وقوته، مما يقلل من تقصفه.
  • يساعد على تخليص البشرة من المشاكل التي تعاني منها مثل البثور والتصبغات الجلديّة؛ لأنّه يحتوي على كميّات كبيرة من الحديد، والكالسيوم، والمغنيسيوم، والبوتاسيوم.
  • يتميز الخس باحتوائه على مادة يطلق عليها اسم ليستوكاريام، وهي التي تساعد الإنسان على النوم العميق، والتخلص من الأرق، كما أنّ شرب كوب من عصير الخس له تأثير شبيه بتأثير بعض أنواع المسكنات، مما يجعله علاجاً ناجعاً للتخفيف من حدة الصداع.