فوائد العكبر للكبد

بواسطة: - آخر تحديث: ٠٩:٠٢ ، ٤ مايو ٢٠١٧
فوائد العكبر للكبد

العكبر

العكبر أو صمغ النحل أو البروبوليس هو مادّة لزجة ينتجها النحل، ويتكوّن من العديد من المكوّنات ونذكر منها: الأحماض العطرية غير المشبعة، والشمع، وحبوب اللقاح، والزيوت الطيارة، والموادّ الراتنجية، بالإضافة إلى الفلافونيدات، ولعلّ أهمّ ما يميّزه هو إمكانية استخدامه في علاج الكثير من الأمراض ولعلّ أهمّها أمراض الكبد، وفي هذا المقال سنذكر فوائده للكبد، وفوائده العامة، بالإضافة إلى محاذير تناوله.


فوائد العكبر للكبد

  • يحافظ على صحة الكبد، ويمكن استخدامه بخلط أربع غرامات من عسل السمر، وخمسة وأربعين غراماً من مسحوق العكبر، ومئتان وخمسون غراماً من الإهليج الأسود، وسبعمئة غرام من مسحوق القسط الهندي، وثلاثمئة غرام من الكركم في وعاء والخلط، ثمّ تناول الخليط مرة واحد يومياً على الأقل.
  • يقضي على مرض التهاب الكبد الفايروسي، ويمكن استخدامه بتناول نصف ملعقة كبيرة من مسحوق العكبر على الريق، وبعدها شرب كوب من الماء.
  • يضبط إفرازات الكبد.
  • يساعد على تنشيط خلايا الكبد.
  • ينظم إنزيمات الكبد بفعالية وكفاءة.
  • يساهم في تنقية خلايا الكبد من الجراثيم والأوبئة المختلفة.


فوائد العكبر العامة

  • يساعد على زيادة الحليب في ثدي المرضع، وذلك من خلال كمياتٍ متساويةٍ من كل من: العكبر المطحون، وغبار الطلع في وعاء، ثم تناول الخليط مرّة يومياً.
  • يحافظ على صحّة الرضيع، وبالتالي يقيه من الأمراض المختلفة مثل: المغص، والإسهال وغيرها.
  • يمدّ الجسم بالحيوية والطاقة، ويبعد عنه الخمول والكسل.
  • يحافظ على صحة الرحم.
  • يقلّل من ظهور علامات الشيخوخة والخطوط الدقيقة على البشرة.
  • يعزّز الجهاز المناعي في الجسم، وبالتالي يقي من الأمراض والفايروسات المختلفة.
  • يقلّل من احتمالية الإصابة بمرض تصلّب الشرايين، وبالتالي يقي من الجلطات القلبية.
  • يعالج قرحة المعدة، وذلك من خلال خلط كمياتٍ متساويةٍ من كل من: العكبر، والعسل في وعاء، ثم تناول الخليط مرة يومياً.
  • يقلل احتمالية الإصابة بأمراض الجهاز التنفسي المختلفة مثل: السعال، والإنفلونزا وغيرها.
  • يساهم في انتظام الدورة الشهرية.
  • يضبط نسبة السكر في الجسم، وبالتالي يقي من مرض السكري.
  • يعالج مرض السرطان، ولا سيما سرطان الحنجرة، نظراً لقدرته الفعّالة على منع انتشار الخلايا السرطانية.
  • يقلل احتمالية الإصابة بالنزيف.
  • يعالج الحروق والجروح، وذلك من خلال تطبيق كميةٍ كافيةٍ منه على أماكن الجروح والحروق، وتركه حتى يجفّ تماماً.
  • يساعد على إدرار البول.
  • يضبط نسبة الكولسترول الجيّد في الجسم، وبالتالي يقي من ارتفاع الكولسترول الضارّ.
  • يمكن استخدامه في علاج مرض الغرغرينا لمرضى السكري.
  • يعالج تضخّم البروستاتا.
  • يحافظ على صحة الجهاز البولي، وبالتالي يقي من الأمراض المختلفة التي تصيبه.
  • يمكن استخدامه في علاج الأمراض الجلدية المختلفة مثل: الإكزيما، وحبّ الشباب وغيرها.
  • يحفّز عمل العصارة الصفراء.
  • يعالج مشاكل الأسنان المختلفة مثل: التسوّس.
  • يعالج مشاكل اللثة.
  • يحافظ على صحّة الخلايا الليمفاوية.
  • يقي من سرطان الحنجرة والحلق.


محاذير استخدام العكبر

  • لا ينصح بإعطائه للمصاب بالربو؛ لأنه يمكن أن يؤدي إلى بعض الأعراض الجانبية.
  • لا يفضّل للحامل تناوله.
  • لا ينصح بإعطائه للذين يعانون من حساسية تجاه منتجات النحل؛ لأنّه يؤدّي إلى تهيّج الجلد واحمراره.