فوائد القشطة

بواسطة: - آخر تحديث: ١١:٥٧ ، ١٣ مايو ٢٠١٩
فوائد القشطة

امتلاك خصائص مضادات الأكسدة

من المعروف أنّ مضادات الأكسدة تساهم في المحافظة على الصحّة الجيدة بشكلٍ عام، إذ إنّها تُمسك الجذور الحرة التي تُسبّب الأمراض في الجسم وتقضي عليها، وقد ظهر أنّ فاكهة القشطة الشائكة تحتوي على مُركبّاتٍ تمتلك قدرات مضادّةً الأكسدة؛ مثل: التانين، والصابونين، والستيرول النباتي، والفلافونويد، والأنثراكينون، ولكن هناك حاجةٌ لإجراء المزيد من الأبحاث لمعرفة إن كانت مُركّباتها تقي من أمراضٍ معينة.[١]


المساهمة في علاج السرطان

يُذكر أنّ القشطة الصدفيّة تمتلك نشاطاً مضاداً للأورام، ويعود ذلك للمواد الكيميائيّة الموجودة فيها حسب ما ظهر في الدراسات البحثيّة، مثل المواد المُسماة (بالإنجليزية: Acetogenins)، وأشباه القلويات، إذ يمكن لمستخلصات بذورها أن تقضي على الخطوط الخلويّة للخلايا السرطانية؛ مثل خلايا سرطان المثانة، وخلايا أورام سرطان الجلد (بالإنجليزية: Melanoma)، كما ظهر أيضاً أنّ مستخلصات جذورها تُثبط خلايا سرطان الجلد.[٢]


امتلاك خصائص مضادة للبكتيريا

يمكن أن تساعد القشطة الشائكة على مكافحة البكتيريا؛ حيث ظهر في الدراسات المخبريّة أنّ مستخلصاتها كانت فعّالةً في القضاء على العديد من أنواع البكتيريا؛ مثل سلالات البكتيريا التي تسبّب تسوّس الأسنان، والتهاب اللثّة، وعدوى الخمائر، بالإضافة إلى البكتيريا المسبّبة للكوليرا، وعدوى البكتيريا المكورة العنقودية (بالإنجليزية: Staphylococcus)، ولكن تجدر الإشارة إلى أنّ هذه الدراسات استخدمت مستخلصاتٍ عالية التركيز، فهي أكبر بكثيرٍ من الكميات التي يمكن الحصول عليها من الغذاء، كما تبقى الحاجة لإجراء الدراسات البشريّة.[٣]


المساعدة على فقدان الوزن

تُعدّ فاكهة القشطة إضافةً رائعةً لحمية فقدان الوزن، كما تُوفّر نظاماً غذائياً صحياً ومتوازناً، إذ تحتوي على الفيتامينات والمعادن، بالإضافة إلى الألياف التي تقي من الإفراط في تناول الطعام، وتُفيد في تحسين حركة الأمعاء الطبيعيّة، كما أنّ كميّة السعرات الحراريّة فيها قليلة، بالإضافة إلى أنّها خالية من الكوليسترول، وتحتوي على نسبةٍ قليلةٍ من الدهون، والدهون المُشبعة.[٢]


فوائد أخرى

هناك مجموعةٌ من الفوائد الصحيّة الأخرى التي تُوفّرها فاكهة القشطة، ونذكر منها ما يأتي:[١][٤]

  • امتلاك خصائص مضادةٍ للالتهابات.
  • المساعدة على تقليل مستويات السكر في الدم.
  • الوقاية من ارتفاع ضغط الدم.
  • تعزيز عمليّة الهضم.
  • تقليل خطرالإصابة بالاكتئاب وتحسين المزاج.
  • المساعدة على منع الإصابة بالتقرّحات.
  • المساعدة على علاج مرض الهربس (بالإنجليزية: Herpes).
  • تعزيز صحّة العين.
  • تعزيز مناعة الجسم.


المراجع

  1. ^ أ ب Annette McDermott (17-10-2017), "What is graviola and how is it used?"، www.medicalnewstoday.com, Retrieved 06-05-2019. Edited.
  2. ^ أ ب Pooja Banerjee (21-03-2019), "Health Benefits of Custard Apple"، www.medindia.net, Retrieved 06-05-2019. Edited.
  3. Rachael Link (06-10-2017), "Soursop (Graviola): Health Benefits and Uses"، www.healthline.com, Retrieved 06-05-2019. Edited.
  4. Lizzie Streit (10-04-2019), "8 Surprising Benefits of Cherimoya (Custard Apple)"، www.healthline.com, Retrieved 06-05-2019. Edited.