فوائد المرارة في جسم الإنسان

بواسطة: - آخر تحديث: ٠٨:١٥ ، ١٩ يونيو ٢٠١٦
فوائد المرارة في جسم الإنسان

المرارة

تعرف باللغة الإنجليزيّة بمصطلح (Gallbladder)، وطبيّاً بمصطلح (vesica fellea)، وتعرف أيضاً باسم الحويصلة الصفراء، وهي عبارةٌ عن عضوٍ من الأعضاء الداخليّة لجسم الإنسان، وتشبه الكيس الصغير في حجمها، وتقع في أسفل الكبد في الجهة اليُمنى منه، وتحفظ العُصارة الصفراء التي يستخدمها الكبد في تحليل الطعام، والغذاء الذي يصل له عن طريق الأوعية الدمويّة.


تشريح المرارة

هو عبارةٌ عن المكونات التشريحية التي يتم الاعتماد عليها طبيّاً في دراسة المرارة، وطبيعة عملها في جسم الإنسان، ويساهم تشريح المرارة في الوصول إلى مجموعةٍ من المعلومات عنها، وهي:

  • يصل طول المرارة إلى 8 سم، وعرضها إلى 4 سم.
  • تتكون المرارة من ثلاثة أجزاء، وهم: الرأس، والجسم، والنواة.
  • يغطي المرارة نسيجٌ طلائي، والذي يحتوي على مجموعةٍ من الفجوات، والتي تمتصّ أكبر كمية ممكنة من العصارة الصفراء، وتحيط المرارة طبقةٌ من العضلات الخارجية، والتي تتحرك بطريقة لا إرادية من أجل مساعدة المرارة على القيام بعملها بطريقة صحيحة.
  • توجد العصارة الصفراء في الجهة اليمنى المرتبطة مع شريان الكبد.
  • ترتبط مع البنكرياس بشريانٍ يساهم في نقل العصارة الصفراء.
  • تصل العصارة الصفراء إلى الكبد، والذي يفرزها في الأمعاء، حتى تتمكن من امتصاصها بسهولة.


فوائد المرارة في جسم الإنسان

مع أن المرارة من الأعضاء الداخليّة التابعة للكبد، والتي لا تعتبر من الأعضاء كبيرة الحجم في جسم الإنسان، ولكنها تتميّز بوظيفة مهمةٍ جداً والمرتبطة بتخزين السائل الأصفر الخاص بالكبد، لذلك تقدم المرارة العديد من الفوائد لجسمِ الإنسان، وهي:

  • امتصاص الماء الموجود في العصارة الصفراء مما يساهم في زيادة تركيز مكوناتها بما يتناسب مع وظيفتها في جسم الإنسان.
  • تنقبض على المواد الدهنيّة، وخصوصاً بعد تناول وجبات الطعام، ويساهم ذلك في جعل العصارة الصفراء تختلط مع مكونات الطعام مما يساهم في مساعدة الأمعاء على هضمها بشكل أفضل، وأيضاً تساعد على الاستفادة من الفيتناميات القابلة للذوبان في الماء مثل: فيتامين أ.
  • تساعد على إذابة الأملاح المرتفعة في جسم الإنسان، عن طريق إفراز مواد هاضمة تقلل من نسبتها، مما يساهم في المنع من ترسيبها لتنتج عنها حصوات المرارة.


الحصوة المرارية

هي عبارةٌ عن كُتلٍ صغيرة توجد في المرارة، أو القناة المراريّة، وتتشكل بعد تجمع كميات من الأملاح، ورواسب الطعام غير المذابة في المرارة، وقد تؤدي إلى تعرض الإنسان إلى الإصابة بالتهاب المرارة؛ بسبب انسداد القناة المراريّة، وقد يتم علاج الحصوات المرارية بالاعتماد على الأدوية التي تساهم في إزالتها، أو اللجوء إلى العمليات الجراحية، والتي تعتمد على استئصال المرارة جراحياً.


التهاب المرارة

هو عبارةٌ عن حالةٍ مرضيّة تحدث؛ بسبب زيادة نسبة تركيز السائل الأصفر في المرارة، مع عدم قدرتها على التخلّص من كميّة العصارة الصفراء، وذلك لوجود انسدادٍ في القناة التي تربط بين المرارة، والأمعاء مما يؤدي إلى الشعور بألمٍ شديدٍ في المرارة، والذي يحتاج إلى تدخلٍ جراحيٍّ فوريّ من أجل علاج المرارة عن طريق إزالتها.