فوائد الموز الأخضر

بواسطة: - آخر تحديث: ١٣:١٢ ، ١٤ يونيو ٢٠١٦
فوائد الموز الأخضر

الموز الأخضر

يعتبر الموز فاكهة شعبيّة بنسبة كبيرة، ويقال أنّ موطنه الأصليّ هو ماليزيا، ومنها انتشر إلى بقية دول العالم، كما يعتبر الموز غذاء رئيسيّاً في بعض الدول كالفلبين والصين، وقد استخدم كعلاج شعبيّ في الطب الهندي بشكلٍ كبير فهو في نظرهم سرّ الطبيعة في الحصول على شبابٍ دائم، وصحة جيّدة، ويُسمّى بطعام الفلاسفة؛ لأنّ معظم حكماء وفلاسفة الصين والهند كانوا يعتمدونه كغذاء أساسيّ يُعينهم على التأمّل والتفكير، وكما نعلم ففاكهة الموز الناضجة تكون ذات لون أصفر، وغير الناضجة باللون الأخضر، والذي يميّزه عن الأصفر احتواؤه على نسبة كبيرة من النشا غير الناضج، حيثُ يعتقد الكثير أنّه بلا فائدة ويجب انتظاره ليصبح أصفرَ حتى يتمّ تناوله، ولكن بعد التعرّف على فوائده الكثيرة والمتعدّدة فهو غذاء يجب تناوله باستمرار، حيثُ سنتعرّف فيما بعد بالتفصيل على تلك الفوائد.


فوائد الموز الأخضر

  • تناول الموز الأخضر يساعد بشكلٍ كبير على إنقاص الوزن، فهو غنيّ بالألياف سهلة الذوبان، وبالنشاء المقاوم الذي يُعزّز إفراز هورمون الغلوكاغون المساعد في حرق الدهون، فتناول كمّية كبيرة من الموز الأخضر لا تُسبّب زيادة في الوزن على العكس تماماً فهو ينقصه، إلى جانب قدرته على كبح الشهيّة والشعور بالشبع.
  • احتواؤه على كمية كبيرة من بالبوتاسيوم، ممّا يساعد الجسم على الاحتفاظ بطاقته.
  • تحسين الصحّة العامّة في الجسم، لاحتوائه على مضادّات الأكسدة، وعلى فيتامين C.
  • التخلّص من الإمساك نظراً لاحتوائه على الألياف.
  • الوقاية من الإصابة بالسكري، على عكس الموز الناضج الذي يعمل على زيادة نسبة السكر في الدم، ويعود السبب في كون الأخضر يُقلّل امتصاص الجلوكوز في الدم، إلى جانب احتوائه على 90% من السكريات البطيئة الامتصاص.
  • تعزيز صحّة الأمعاء والجهاز الهضمي بشكل عام، من خلال زيادة نموّ البكتيريا المفيدة والتي تُبطّن جدار الأمعاء، وتمنع الشعور بالحموضة المعوية.
  • الوقاية من الإصابة بالسرطانات، وخاصة سرطان القولون، فهو يُنقّيه من السموم، ويُبطن جداره بطبقة تحميه.
  • يحتوي على نسبة كبيرة من الفيتامينات، والمغنيسوم، والكالسيوم، ممّا يُقوّي العظام، ويُخفّف ألم التهاب المفاصل.
  • تحسين المزاج، فتناول الموز الأخضر جيّد في إحداث توازن في الإفرازات الكيمياوية في المخّ، وذلك لاحتوائه على الحمض النووي تريبتوفان المتحكّم بالحالة النفسيّة للشخص.
  • يحتوي على نسبة جيدة من فيتامين B6، الذي يحدّ من تساقط الشعر، ويمنع تَكون الحصى في الكلى، ويحمي من أمراض القلب، وينظّم معدلات الضغط، ويمنع الغثيان الصباحي عند المرأة الحامل.