فوائد جنين القمح للتنحيف

بواسطة: - آخر تحديث: ١٨:٥٨ ، ٦ فبراير ٢٠١٧
فوائد جنين القمح للتنحيف

جنين القمح

يعتبر جنين القمح من أهمّ المصادر الغذائية الأساسية، ويتمّ الحصول عليه من حبوب القمح، حيث يحتوي على العديد من العناصر الغذائية المتوازنة، مثل: البروتين، والسعرات الحرارية، والفيتامينات كفيتامين ب المركب، والمعادن، مثل: الزنك والحديد والنحاس والفوسفور والمغنيسيوم والكالسيوم، والألياف الغذائية الذائبة وغير الذائبة، ومضادات الأكسدة، والكربوهيدرات، والدهون غير المشبعة، وحمض الفوليك، والسيلينيوم، والزيوت المفيدة.


فوائد جنين القمح للتنحيف

  • يحافظ على التمثيل الغذائي في الجسم، الأمر الذي يُسرّع عملية الأيض وبالتالي حرق معدلاتٍ عالية من السعرات الحرارية وتخفيض الوزن.
  • يحفز الجسم على إنتاج الطاقة ممّا يحرق نسبة عالية من الدهون؛ لاحتوائه على فيتامين ب5.
  • يكبح الشهية، ويمنح شعوراً بالامتلاء حيث يحس الإنسان بالشبع؛ وذلك لاحتوائه على الألياف الغذائية.
  • يمنع تراكم الدهون في الجسم خاصةً في منطقة الخصر والبطن.


طريقة تناول جنين القمح للتنحيف

  • يضاف جنين القمح إلى لبن الزباي أو الحليب وتناوله في الصباح كوجبة فطور، وفي المساء كوجبة عشاء خفيفة.
  • يضاف إلى الكيك والمخبوزات عن طريق استبدال كوب من الدقيق بمسحوق جنين القمح.


فوائد جنين القمح العامة

  • لتيبس العضلات: فهو يقاوم المشاكل العضلية المختلفة وأبرزها مشكلة ضمور العضلات، الأمر الذي يجعله غذاءً مناسباً للاعبي كمال الأجسم، باعتباره مصدراً غنياً بالكحولات الدهنية، كما يساعد على نمو العظام؛ لاحتوائه على الثيامين.
  • لمشاكل الشعر: إضافة جنين القمح إلى الغذاء اليومي يحافظ على صحة الشعر ويزيد قوته؛ لاحتوائه على الثيامين.
  • لمشاكل البشرة: يحافظ على ليونة الجلد ونضارته، ويكافح أعراض الشيخوخة المبكرة، كما يعالج الهالات السوداء ويساعد على نمو الجلد وتجديد خلاياه؛ لاحتوائه على فيتامين هـ.
  • للجهاز الهضمي: يساعد على نقل المواد الغذائية في الجهاز الهضمي؛ لاحتوائه على نسبةٍ عاليةٍ من الألياف، ممّا يخلص الجسم من المواد الضارة كالسموم والبكتيريا التي تتكون بشكلٍ دوري في الجهاز الهضمي.
  • للمناعة: يحارب جميع الأمراض بما فيها مرض السرطان، ويقي الجسم من الإصابة بها؛ لاحتوائه على جميع العناصر الغذائية خاصةً فيتاميني ب، هـ.
  • للجلطات: يمنع فيتامين هـ ومضادات الأكسدة الموجودة بنسبةٍ عالية في جنين القمح من تجلط الدم، كما انّه يمنع تلف الخلايا، ويزيد توسيع الشرايين، ما يزيد تدفق الدم في الأوعية الدموية، الأمر الذي يحمي القلب من الإصابة بالعديد من الأمراض الخطيرة.
  • لسوء التغذية: يعتبر من أبرز المواد الغذائية المحتوية على كافة العناصر التي يحتاجها جسم الإنسان، مثل: البروتينات والفيتامينات والمعادن، الأمر الذي يجعله مفيداً جداً في إمداد الجسم بالغذاء وعلاج الأمراض المتعلقة بسوء التغذية.
  • لتشوهات الأجنة: يقلل احتمالية إصابة الأجنة بالعيوب الخلقية، وذلك لغناه بمعدلاتٍ عالية من المواد المعدنية وحامض الفوليك الهام جداً في حماية الأجنة من التشوهات، لذا يجب على كلّ امرأةٍ حامل إضافة جنين القمح إلى قائمة غذائها اليومي خلال فترات الحمل.