فوائد رياضة الدرج

كتابة - آخر تحديث: ٠٨:٢٣ ، ١١ يناير ٢٠١٧
فوائد رياضة الدرج

تمارين الدرج

تمارين الدرج أو السلالم والتي تتمثل في صعود الدرج ونزوله هي من الأمور التي يتجنبها الكثير، والذين يفضلون استخدام الدرج المتحرك، أو المصاعد الكهربائية لتجنب الإجهاد، وذلك لعدم معرفتهم بأهمية وفوائد تمارين الدرج، والتي لها فوائد إيجابية على صحة الإنسان، فهي تعدّ من أفضل التمارين الرياضية والتي يمكن القيام بها بسهولة، كما أنّ عشر دقائق منها تعادل ساعةً من المشي، وفي هذا المقال سنذكر بعض فوائد تمارين الدرج.


فوائد تمارين الدرج

  • حرق المزيد من السعرات الحرارية، لذا ينصح الأشخاص الذين يعانون من الوزن الزائد والسمنة بالصعود والنزول على الدرج، فقد أثبتت الدراسات العلمية بأنّ تمارين الدرج تحرق المزيد من السعرات الحرارية بمعدل واحد لكلّ عشر خطوات، والذي يعدّ أكثر ممّا يحرقه في حالة الركض.
  • التقليل من خطر الإصابة بالسكتات الدماغية، وذلك حسب نتائج الدراسات الصحية التي بينت بأنّ ممارسة تمارين الدرج تقلل فرصة الإصابة بالسكتات الدماغية، وتصلب الشرايين.
  • تحسين اللياقة البدنية، وعمل القلب وجهاز الدوران، بالإضافة إلى تقليل خطر الإصابة بأمراض القلب والأوعية الدموية.
  • تقوية العضلات، وخصوصاً عضلات الساقين والظهر، كما أنّ صعود الدرج يحسّن ويقوي العظام، وبالتالي تقليل الإصابة بهشاشة العظام والكساح، وخطر الإصابة بالتهاب المفاصل.
  • تنظيم عملية التمثيل الغذائي والذي يعزز بدوره حرق المزيد من السعرات الحرارية.
  • تحسين نسبة السكر في الدم، وعليه ينصح مرضى السكري بممارسة هذه التمارين من وقتٍ لأخر.
  • إزالة الأرداف، وتقوية عضلات الورك، والتي تجعل شكل الورك أفضل ممّا كان عليه.
  • تقليل معدلات الكولسترول الضار في الجسم، كما أنّه يخفض ضغط الدم.
  • تحسين توازن الجسم، وأيضاً تحسين عملية التنفس.
  • زيادة قدرة الشخص على بذل المزيد من الجهد.
  • تغيير نمط الحياة المستقر، وإضافة المزيد من النشاط البدني في الروتين اليومي وخصوصاً خلال أوقات العمل، فهو يُغني الشخص من الذهاب إلى صالات الرياضة.
  • ممارسة هذا النوع من التمارين في أي وقت من الأوقات، وهو غير مكلفٍ، والجميع قادر على ممارسته.
  • توفير شراء الأجهزة الرياضية للمنزل.


بعض النصائح عند ممارسة تمارين الدرج

للحصول على أفضل النتائج عند ممارسة تمارين الدرج، وللقيام بها بالشكل السليم، يجب اتباع النصائح الآتية:

  • البدء بشكلٍ بطيء، ثمّ زيادة السرعة تدريجياً حتّى تصل إلى قسوتها.
  • التبديل بين سرعة الجري والمشي أثناء صعود الدرج، وأيضاً استخدام الذراعين في التبديل، والتناغم بين جميع أجزاء الجسم.
  • التركيز الجيد أثناء ممارسة هذا التمرين، وذلك من أجل تفادي السقوط والانزلاق.