فوائد شراب زيت كبد الحوت للأطفال

كتابة - آخر تحديث: ٢١:٤٩ ، ١٤ نوفمبر ٢٠١٨
فوائد شراب زيت كبد الحوت للأطفال

زيت كبد الحوت

زيت كبد الحوت أو ما قد يسميه البعض زيت كبد القُدّ، نسبة إلى سمك القُدّ الذي يستخلص هذا الزيت من كبده، وهو زيت ذو لونٍ أصفر، وذو رائحةٍ مميّزة وقوية تشبه رائحة السمك، يحتوي على فيتامينات عدّة أهمّها فيتاميني أ، د، ممّا يجعله وصفة علاجية لمرض الكساح، ومن المعروف أنّ فيتامين د مهم لتثبيت وامتصاص عنصر الكالسيوم في العظام وكذلك الأسنان، وفيتامين أ يساعد في النمو لما له من مساهمة فعّالة في بناء ونموّ عضلات الجسم.[١]


فوائد شراب زيت كبد الحوت للأطفال

فوائد شراب زيت كبد الحوت للأطفال:[٢]

  • يقوّي زيت كبد الحوت جسم الطفل ويساعده في النموّ على نحو صحي ومثالي.
  • يقوي جهاز المناعة عند الأطفال وذلك لوجود أحماض أوميغا3 فيه بكميةٍ وفيرة.
  • يعالج الرشح ونزلات البرد التي تكثر في الشتاء والأجواء الجوية المتقلبة.
  • يعالج مرض الربو القصبي عند استحكامه لجسم المريض ويهدئ الشعب الهوائية وبالتالي يفيد الجهاز التنفسي.
  • لهذا الزيت دورٌ فعالٌ في معالجة الأمراض الجلدية كالإكزيما.
  • يعالج مرض السكري.
  • يحسّن نمو الشعر ويقوّيه.
  • وجود فيتامين أ فيه بكمية وفيرة يجعله يحافظ على نقاء البشرة ونضارتها، لا سيما أن فيتامين أ هو فيتامين الجمال.
  • يحسّن القدرات الذهنية ويقوّي الذاكرة.
  • يرفع من مستوى التركيز والاستيعاب السريع لذا يصفه الأطباء للأطفال في مراحلهم الدراسية.
  • يقلّل من فرص الإصابة بإرتفاع ضغط الدم.
  • يعالج أمراض الكلى.
  • يقاوم الالتهابات خاصة وأنّه يعمل كما المضادات الحيوية.
  • له دورٌ فعالٌ في الصحة النفسية حيث يصفه الأطباء كعلاج لمن يعاني من الاكتئاب.


طريقة تناول زيت الحوت للأطفال

يمكن للأم أن تقدم لطفلها الأسماك الزيتية مرتين على الأكثر في الأسبوع، ويمكن أن تقدم له فطائر السمك البيتية التي يفضلها الأطفال كونها أسهل للتناول كفطيرة السردين المهروس المضاف له الجبن، كما يمكن إعطاؤه للطفل عن طريق المكمّلات الغذائية إذا كان الطفل يتذمّر من الأكل، وهذا من المؤكد يخضع لاستشارة الطبيب حتى يعطيه المكمّل المتناسب مع عمره. تكون المكمّلات عادة على شكل كبسولات أو أنواع سائلة في زجاجات أو أكياس، فالشكل الأول أي الكبسولات يمكن أن يعطى للأطفال الذين تجاوزت أعمارهم الثلاث سنوات، والنوع السائل لمن هم أقل من ذلك سناً، ويكون الحد الأقصى لإعطاء طفل لم يجاوز الثلاث سنوات جرعة يومية آمنة لا يتعدى 0.4 ملغم، ويجب الحرص على ألّا تزيد الجرعة اليوميّة عن ذلك تفادياً لأيّة أعراض، وفي حال انزعاج الطفل من أخذ المكمّلات أو وجود صعوبة في أخذها وحدها يمكن للأم أن تلجأ لخلط المكمّل السائل مع الحليب أو العصير.[٣]


المراجع

  1. "COD LIVER OIL", www.webmd.com, Retrieved 20/10/2018. Edited.
  2. "What are the benefits of cod liver oil?", www.medicalnewstoday.com, Retrieved 20/10/2018. Edited.
  3. "11 Benefits of Cod Liver Oil: The Anti-Inflammatory Disease Fighter", draxe.com, Retrieved 20/10/2018. Edited.