فوائد صمغ النحل

بواسطة: - آخر تحديث: ١٣:٣٤ ، ٢٣ أبريل ٢٠١٥
فوائد صمغ النحل

النحلة

هي إحدى المخلوقات العجيبة الّتي تُجلّي إبداع الخالق لنا، سواء من حيث تركيبها، أو نظام عملها مع غيرها من أفراد السّرب أو حتى فوائدها، ومن إحدى هذه الفوائد المهمّة هي صمغ النّحل أو ما يسمّى "عكبر النّحل"، وله أسماء أخرى مثل البروبوليس، وغراء النّحل، ولعاب النّحل، وهذا الصّمغ مادّة يستخرجها النّحل من لحاء الشّجر وبراعم الأزهار. تتكوّن هذه المادّة من (30% من الشمع، و10% من الكالسيوم والزّيوت العطريّة، و5% من الفيتامينات والمعادن والبروتينات، و55% من الموادّ الحمضيّة والرّاتنجيّة)، ويستخدم النحل هذه المادّة لعدّة استخدامات تفيده في أعمال عديدة داخل الخليّة، إلا أنّ فوائد هذه المادّة لا تقتصر على تلك الحشرة العجيبة، إنمّا لها أيضاً فوائد جمّة وعظيمة للإنسان ومنها الفائدة الطّبّية.


فوائد صمغ النحل

حرصاً على سلامتكم نقدّم لكم بعضاً من فوائد صمغ النحل، وهي:

  • له قدرة كبيرة في القضاء على أنواع كثيرة من البكتيريا والفطريّات.
  • مفيد في أمراض الأنف والأذن والحنجرة، وأيضاً في الحساسيّة الّتي تصيب الإنسان مع تقلّبات الجوّ، خاصّة في فصل الرّبيع.
  • له قدرة في علاج الجروح والحروق، ويساعد في تكوين أنسجة الجلد وتكاثر الخلايا، وقد استخدمه أبقراط قديماً كمرهم في علاج الحروق.
  • يفيد في شفاء القروح وتطرية المناطق القاسية كما كتب عنه الطبيب الرّوماني "ليني".
  • يعتبر مقوّياً ومدعّماً لجهاز المناعة.
  • قاتل للخلايا السّرطانية.
  • منشّط لإفراز الهرمونات الأنثويّة.
  • يسهم في علاج أمراض بعض الغدد مثل: الغدة الدّرقيّة، والغدة النّخاميّة.
  • علاج بعض الأمراض الجلديّة مثل: الصّدفيّة، والأكزيما، والجدري، والتجاعيد، والنّمش، والكلف، وسرطان الجلد، والأمراض الجلديّة الأخرى.
  • مفيد في علاج بعض الأمراض الباطنيةّ مثل: تقرّح القولون، وتقرّح المعدة، والاثني عشر، والتهاب الكبد الفيروسي ب.
  • يسهم في علاج بعض الأمراض المفصليّة والروماتيزم.
  • يقاوم السّمنة.
  • مضاد للأكسدة.
  • مدرّ للبول والعصارة الصّفراويّة.
  • يفيد في تطهير وعلاج القروح والالتهابات في الفم.
  • يسهم في توسيع العروق وتقوية الأوعية الدّمويّة.
  • يقي من الإصابة بالجلطة.
  • يساعد في تخفيض ضغط الدّم المرتفع.
  • مسكّن للآلام ومضاد للالتهابات.
  • يحمي شبكيّة العين من الأمراض التي قد تتعرّض لها.
  • يفيد في تعديل الخلل الهرموني الّذي يسببه الكورتيزون.
  • يسهم في العلاج من مرض السّلّ.
  • التّخلّص من التأثيرات المصاحبة لمرض الإيدز.
  • التخلص من أعراض الرشح والإنفلونزا ونزلات البرد، لما له من تأثير في القضاء على الفيروسات في الجسم.


وإضافةً إلى ذلك هنالك العديد من الفوائد الثّمينة لصمغ النّحل، وفي النّهاية نرجو لكم دوام الصّحة والسّلامة والعافية.

584 مشاهدة