فوائد فاكهة الدراجون

بواسطة: - آخر تحديث: ٠٩:١٥ ، ٢٣ فبراير ٢٠١٧
فوائد فاكهة الدراجون

فاكهة الدراجون

فاكهة الدراجون أو التنين هي أحد أنواع الفواكه التي اشتُهرت مؤخّراً في دول العالم، وتُسمى في بعض الدول باسم فاكهة المساء، وذلك لنموها في المساء، ولعلّ أهم ما يُميزها هو شكلها المستدير، وطعمها اللذيذ، واحتواؤها على العديد من الفيتامينات مثل: فيتامين أ، وفيتامين ج، هذا عدا عن الفيتامينات مثل: الكالسيوم، والفسفور، والمغنيسيوم وغيرها. توجد لفاكهة الدراجون أنواع مختلفة مثل: فاكهة الدراجون الصفراء، وفاكهة الدراجون الحمراء،.


فوائد فاكهة الدراجون

  • تحتوي على فيتامين ج بكثرة، والذي له دورٌ كبيرٌ في تعزيز الجهاز المناعي، كما أنّها تقتل الجذور الحرّة في الجسم، وبالتالي تقي من الأمراض والفيروسات المختلفة.
  • تعدّ من الفواكه القليلة بالدهون، وبالتالي يُنصح بتناولها لمرضى القلب، ومتّبعي الحمية الغذائية.
  • تنتج الكولسترول الجيّد HDL، وتقي من الكولسترول الضار LDL.
  • تُحافظ على صحّة القلب، وبالتالي تقي من الأمراض المختلفة التي تصيبه مثل: النوبات القلبية، وتصلّب الشرايين.
  • تقي من مرض السرطان، كما أنها تقتل الخلايا السرطانية في الجسم، والسبب احتواؤها على مواد مضادّة للأكسدة، وفيتامين ج بكثرة.
  • تحتوي على كميةٍ كبيرةٍ من الألياف، وبالتالي تقي من الاضطرابات المعوية المختلفة مثل: الإمساك، والقولون العصبي، وسرطان المستقيم وغيرها.
  • تُنشط عمل الأمعاء، كما تُحسّن عملية الهضم.
  • تحمي البشرة من أشعة الشمس فوق البنفسجية، ويُمكن استخدامها بوضع ملعقتين صغيرتين من كلٍّ من: العسل، وعصير الخيار، وعصير فاكهة الدارجون في وعاء والخلط، ثمّ تطبيق الخليط على البشرة، وتركه لمدّة ثلاثين دقيقة على الأقل، وبعدها غسلها بالماء.
  • تُنتج خلايا الدم البيضاء، وبالتالي فإنها تُساهم في الوقاية من الفيروسات والالتهابات المختلفة.
  • تتميّز باحتوائها على كميّةٍ كافيةٍ من البروتين، وبالتالي فإنها تُساهم في بناء عضلات الجسم.
  • تقلّل من ظهور البثور والندوب على البشرة، والسبب احتواؤها على فيتامين ج بكثرة، ويُمكن استخدامها بوضع حبة منها في وعاء وهرسها جيداً، ثم تطبيق المهروس على أماكن الحبوب والبثور، وتركه لمدّة عشرين دقيقة أو حتى يجف تماماً، وبعدها غسل البشرة بالماء.
  • تُحسّن عملية الأيض في الجسم، وبالتالي تُنقص الوزن، وتساعد على التخلّص من الدهون المتراكمة.
  • تُحافظ على صحة الأسنان والعظام، والسبب احتواؤها على عنصر الكالسيوم بكثرة.
  • تقلّل من ظهور البقع السوداء على البشرة، وبالتالي تمنحها إطلالة وإشراقة مميّزة، ويُمكن استخدامها بوضع ملعقتين صغيرتين من اللبن الرائب، وحبة من فاكهة الدراجون المهروسة في وعاء والخلط، ثمّ تطبيق الخليط على البشرة، وتركه لمدة عشرين دقيقة على الأقل، وبعدها غسلها بالماء، وللحصول على النتيجة المرغوبة يُفضّل تكرار الخليط مرّةً أسبوعياً.
  • تُساهم في الحفاظ على صحة الجلد، وبالتالي تقي من الالتهابات المختلفة مثل: الأكزيما، وحب الشباب.
  • تُحافظ على صحة الأوردة والأوعية الدموية.
  • تُزيل علامات الشيخوخة والخطوط الدقيقة عن البشرة.
  • تُحافظ على صحة الشعر المصبوغ، كما تُقوّي بصيلاته، ويُمكن استخدامها بتطبيق كميّةٍ كافيةٍ من عصيرها على فروة الرأس، وتدليكها لمدّة خمس عشرة دقيقة، وبعدها غسلها بالماء والشامبو.