فوائد مياه جوز الهند

بواسطة: - آخر تحديث: ٠٨:٢٥ ، ١٤ نوفمبر ٢٠١٦
فوائد مياه جوز الهند

ماء جوز الهند

يعد ماء جوز الهند من أهم أنواع المشروبات الطبيعيّة المرغوبة، وخاصة في فصل الصيف، كونه من العصائر المنعشة، وهو عبارة عن عصير طبيعيّ يتمّ استخراجه من ثمار جوز الهند النارجيلي، ويشترط أنّ تكون ثماره غير ناضجة بشكل كامل، أي أنّ يكون جوز الهند أخضر، ويحتوي ماء جوز الهند على نسبة مرتفعة جداً من الماء، والمعادن، والفيتامينات الأساسيّة للجسم، ويطلق عليه العديد من التسميات أبرزها سائل الحياة، وفيما يلي سنوضّح أبرز فوائده.


فوائد مياه جوز الهند

  • يعدّ ماء جوز الهند غنياً جداً بالماء، حيث تصلّ نسبته إلى ما لا يقلّ عن خمس وتسعين بالمئة، ممّا يجعله أساساً لتنشيط الجسم وترطيبه، حيث يقيّ من جفافه ومن مشاعر التعب والإرهاق البدنيّ.
  • يحتوي على نسبة عالية من فيتامين (ج)، المقاوم للأمراض المختلفة، وخاصّة ضعف المناعة، والإنفلونزا والزكام، وكذلك الحساسيّة والالتهابات بأشكالها، حيث يزيد من القدرات الدفاعية للجسم.
  • يحتوي على نسبة عالية من فيتامين (ب)، ويعزّز القدرات الدماغية، ويقيّ من ضعف توازن الجسم، ويساعد على التكوين السليم للجهاز العصبي.
  • يحتوي على المغنيسوم المفيد لقوّة الذاكرة، وللوظائف الذهنية المختلفة.
  • يحتوي على البوتاسيوم، الذي يخفض مستوى ضغط الدم، ويمنع من ارتفاعه.
  • يحافظ على نسبة معتدّلة من الكولسترول، ويحارب بالتالي الأمراض المؤثّرة على القلب والأوعية الدمويّة.
  • يحتوي على السكريات الطبيعيّة المُنشطة للجسم، والتي تمدّه بالطاقة.
  • يحرق الدهون المتراكمة في الجسم، ويحسّن من العملية الأيضية فيه، ويمنع تخزين الشحوم عن طريق ترطيب الجسم.
  • يستخدم كمدرّ طبيعيّ للبول، ويساعد على طرح السموم خارج الجسم.
  • يحتوي على الأحماض الأمينيّة الأساسية لصّحة الجسم.
  • يُصلح تلف الأنسجة والعضلات.
  • يمنع ظهور حب الشباب، ويعالج مشكلات البشرة المختلفة، عن طريق استخدامه كماسك أو قناع لعلاج قلّة النضارة والشحوب.
  • يحتوي على حمض اليوريك، المُحسن لوظائف الجهاز الهضمي، والذي بدوره يحارب الديدان المعوية، ويقيّ من العدوى البكتيرية التي تصيب الجهاز الهضمي، ويزيد من ليونة الأمعاء، ويقاوم الإمساك، ويطرح الفضلات خارج الجسم.
  • يحتوي على المركبات القاعدية، التي تقي من حرقة المعدة.
  • يذيب حصوات الكلى، ويطرد السموم منها.
  • يضبط معدّلات السكر في الدم، ويخفّف من الأعراض المرافقة لمرض السكري، مثل وخز القدمين، ومشاكل العيون والكليتين، والتي تنتج عن عدم التدفّق الطبيعيّ للدم، وذلك بفضل احتوائه على نسبة عالية جداً من الألياف الغذائيّة، ممّا يجعله غذاءً مثالياً لمرضى السكري.
  • يحارب التهاب الكبد الوبائي، ويعالج مشكلات الكبد المختلفة، ويقيّ من تلفه.