فوائد ورق الزيتون لمرضى الضغط

كتابة - آخر تحديث: ٠٩:٥٥ ، ٢٣ فبراير ٢٠١٧
فوائد ورق الزيتون لمرضى الضغط

ورق الزيتون

تُعدّ شجرة الزيتون من الأشجار الأكثر عمراً وفائدة، فالكل يعرف الفوائد الصحيّة لثمار الزيتون وزيتها، بينما قد يشعر البعض بالغرابة لوجود فوائد من أوراق الشجرة ذاتها، فقد اكتشف العلماء أحد مركبات ورق الزيتون، ويُطلق عليه اسم أولوروبين الذي يعدّ أكثر أجزاء الشجرة فائدة وقوة علاجيّة، كما اكتشفوا أيضاً حمض الألينوليك الذي يصد فاعليّة البروتين المترسب، ويُقاوم البكتيريا، والفيروسات، والطفيليات المختلفة من خلال الالتصاق والتفاعل مع بروتينات مصل الدم. وسنعرض في هذا المقال فوائد أوراق شجرة الزيتون المختلفة، بالإضافة إلى فائدته لمرضى الضغط على وجهٍ خاص.


فائدة ورق الزيتون لمرضى الضغط

يُعتبر ارتفاع ضغط الدم من أكثر أمراض الدورة الدمويّة انتشاراً، كما يُسمى بالقاتل الصامت؛ لأنه يُصيب الشخص ويُدمّر صحته دون أن يشعر بذلك، ويحدث مرض الضغط غالباً نتيجة لعدة أسباب، منها: التوتر النفسيّ، وقلة النشاط البدنيّ، وانخفاض مستوى البوتاسيوم في الجسم، ولتخفيض ضغط الدم يُنصح بتناول مستخلص أوراق الزيتون التي تخفّض وبشكل فعّال ضغط الدم المرتفع، كما أنها تُحسِّن الدورة الدمويّة في القلب وتُوسِّع الشرايين، وتُقلل من ضغط الدم مع عدم انتظام ضربات القلب.


وصفات ورق الزيتون للضغط

  • الوصفة الأولى: تُقطّع أوراق الزيتون إلى قطع صغيرة الحجم، ثمّ تُغلى على نار متوسطة في مقدار كوب من الماء لمدة عشر دقائق، يتم تناول الشراب ثلاث مرات يومياً قبل تناول الطعام.
  • الوصفة الثانية: تُخلط ملعقتان كبيرتان من أوراق الزيتون (الطازجة أو الجافة) مع ملعقتين كبيرتين من زهور الكركديه، ثمّ يُضاف إلى الخليط كوبان من الماء البارد، ويوضع على النار حتّى يغلي، ويُترك بعدها الخليط لمدة عشر دقائق، ثمّ يُصفّى، ويتم تناول كوب واحد منه بعد كل وجبة.


فوائد أخرى لورق الزيتون

  • تمنع أوراق الزيتون الالتهابات البكتيريّة والفيروسيّة والفطريّة، فهي تعمل كمضادة للميكروبات.
  • تحمي الدماغ والجهاز العصبي المركزي من المشاكل الناجمة عن السكتات الدماغيّة.
  • تحمي الجسم من أمراض القلب والتهابات المفاصل والعديد من الأمراض الأخرى.
  • تُخلّص الجسم من التعب والإرهاق وترفع مستويات الطاقة والنشاط والحيويّة.
  • تُوازن نسبة الكولسترول في الدم بوقف ترسبات الصفيحات الدهنيّة على جدار الأوعية الدمويّة.
  • تُحافظ على صحة القلب، والأوعية الدمويّة؛ نظراً لاحتوائها على مضادات الأكسدة التي تُثبّط تأكسد البروتين الدهني الضار المُتسبب في ضعف عضلة القلب.
  • تحمي الجسم من الإصابة بفطور الكانديدا التي تُسبب اضطرابات صحيّة عدة في الجهازين الهضمي والتناسلي.
  • تُنظّف الأمعاء من وحيدات الخليّة، وتُسهم في التخلص من ديدان البطن.
  • تُقوّي الشعر وتحميه من التقصف، والجفاف كما تُحافظ على فروة رأس صحيّة.
  • تُخفف من آلام المفاصل والتورم وتمنع الإصابة بالروماتيزم.
  • تحمي خلايا الحمض النووي من التلف الناتج عن العلاج الإشعاعي.