كم عدد ساعات الصيام في السويد

بواسطة: - آخر تحديث: ١٣:٠٦ ، ٣١ يوليو ٢٠١٦
كم عدد ساعات الصيام في السويد

السويد

تعتبرُ السويد واحدة من الدول الإسكندنافيّة، وتُعرف رسميّاً باسم مملكة السويد، ويطلق عليها أيضاً اسم أسوج، وتبلغ مساحة أراضيها 449,964 كم²، وعاصمتُها مدينة ستوكهولم، ويبلغ عدد سكانها 9,354,462 مليون نسمة، وذلك حسْب إحصائيّات عام 2009م، وتُقسم إداريّاً إلى خمسٍ وعشرين محافظة، ونظام الحكم فيها ملكيّ دستوريّ؛ إذ إنّ السلطة التشريعيّة بيد البرلمان السويديّ، وعملتها الرسمية هي الكرونه السويديّة، ويُرمز لها بـِ: SEK، ومن الانتماءات والعضويّات التي تنتمي إليها الاتحادُ الأوروبيّ.


الجغرافيا في السويد

تقعُ جغرافيّاً في الجهة الشماليّة من قارة أوروبّا، حيث يحدّها من الجهة الغربية النرويج، ومن الجهة الشماليّة الشرقية فنلندا، ومن الجهة الجنوبيّة حدودٌ بحريّة مع كلٍّ من: ألمانيا، والدنمارك، وبولندا، ويحدّها من الجهة الشرقيّة كلٌّ من: روسيا، وليتوانيا، وإستونيا، ولاتفيا، كما ترتبط السويد والدنمارك بجسر نفقيّ من خلال أوريسند. أمّا مُناخها فهو متنوّع بين المناخ المحيطيّ في الجهة الجنوبية، والمناخ القاريّ الرطبِ في المنطقة الوسطى، والمناخ شبه القطبيّ في الجهة الشماليّة.


عدد ساعات الصيام في السويد

يبلغ عدد ساعات الصيام في السويد ما بين عشرين إلى اثنتيْن وعشرين ساعة؛ إذ يبلغُ عددُها في مدينة كيرونا اثنتيْن وعشرين ساعة، بينما في مدينة ستوكهولم عشرين ساعة.


تتلخّص أجواء شهر رمضان في السويد بصيام المسلمين ساعاتٍ طويلة جداً، وبعد الإفطار بوقت قصير تبدأ العائلة بتحضير وجبة السحور، كما لا توجدُ أيّ ساعات خاصّة للعمل في شهر رمضان المبارك؛ حيثُ يكونُ الصيامُ مرهقاً لطولِ ساعاتِه.


وصل الإسلام إلى السويد لأوّل مرة عن طريق تتار روسيا، وأيضاً من خلال هجرة العمال المسلمين للعمل في قطاع الصناعة، وقطاع الأعمال اليدويّة، وبعدها بدأ عدد المسلمين يزداد في البلاد، ويتواجد المسلمون فيها من العديد من الجنسيّات، فمنهم يوغسلافيّون، وعرب، وأتراك، وتتار، وسويديّون، ويبلغ عدد المسلمين فيها 300.000 ألف مسلم، حيث يشكّلون %3 من نسبة سكّان السويد.


الجمعيّات الإسلاميّة في السويد

يوجد في السويد مركزٌ إسلاميّ، وجمعيّة، ومدرسة في مدينة استكهولم، ومركزٌ إسلاميّ في مدينة فالنجاي، ومركزٌ آخر وجمعيّة في مدينة مالمو، ويوجد سبعة عشرَ تنظيماً إسلاميّاً في كافّة المدن الرئيسيذة في البلاد. وقد صدرت ترجمة لمعاني كتاب الله القرآنِ الكريم.


تحديّات الإسلام في السويد

من التحديّات التي تواجه الإسلام في السويد: الخلافات بين القوميّات الدينية، وتمسّك السويديّين بعادات وتقاليد المجتمع السويديّ، وجهل جزء من أفراد المسلمين بتعاليم الإسلام الصحيحة، ومشكلات الزواج المختلط، والمعاناة من الجماعات الضالّة، والمعاناة من التحديات المحليّة الأخرى.


احتياجات المسلمين في السويد

من المتطلّبات التي يحتاجُها المسلمون في السويد: الحاجة إلى الكتب الإسلاميّة المترجمة إلى اللغة السويديّة، والحاجة إلى دعاة الإسلام الذين يجيدون اللغة السويدية، وتوثيق العلاقات الاجتماعية والعلميّة مع كافّة المجتمعات الإسلاميّة، والحاجة إلى تشييد وبناء المدارس الإسلامية لتدريس جميع العلوم الإسلاميّة، والحاجة إلى تخصيص جزءٍ من المنح الدراسيّة لأولاد المسلمين الذين يعيشون في السويد، والعمل على توحيد صفوفِ المسلمين داخلَ البلاد.