كم عدد فصائل الدم

بواسطة: - آخر تحديث: ٠٨:٣٧ ، ٢٧ أبريل ٢٠١٦
كم عدد فصائل الدم

الدم

الدم هو ذلك السائل اللزج غامق اللون الذي يضخه القلب في الأوعية الدموية إلى جميع أنحاء الجسم، حاملاً الأكسجين والمواد الغذائية للخلايا لتزويدها بها، ويتكون الدم من خلايا الدم الحمراء والبيضاء وبلازما الدم والصفائح الدموية.


فصائل الدم

  • فصيلة الدم O: الأشخاص الذين يحملون فصيلة الدم هذه يملكون جهازاً هضمياً قوياً، كما أن جهاز المناعة له قدرة عالية في الدفاع عن الجسم أمام مسببات الأمراض، كما أن عملية الأيض عندهم نشطة، ولكن أجسامهم لا تتحمل التغييرات البيئية والغذائية المفاجئة، ومن المخاطر الصحية التي قد يتعرضون لها مشكلة تخثر الدم وما تسببه من زيادة فرصة إصابتهم بالجلطات، وتعرضهم للالتهابات خاصة التهابات المفاصل، أيضاً لديهم فرصة للإصابة بالقرحة والحساسية، يتميز الدم من هذه الفصيلة أن لونه فاتح.
  • فصيلة الدم A: يتميز الأشخاص الذين فصيلة دمهم من هذا النوع بأن لديهم قدرة عالية على التكيف مع التغييرات البيئية والغذائية، ويمتلكون عدة نقاطٍ ضعف في الجهاز الهضمي وجهاز المناعة، حيث إنهم قد يتعرّضون لتراكم المواد المخاطية وتجمعها في القنوات الهضمية.
كما أن أجسامهم معرضة لدخول الميكروبات والطفيليات مسببات المرض بشكلٍ سهل، وهم معرضون للإصابة بعدة أنواعٍ من الأمراض مثل السكري الذي يعتمد على الإنسولين، وأمراض الشرايين، وفقر الدم وبعض الأمراض السرطانية، والتهابات المفاصل وأمراض الكبد والمرارة.
  • فصيلة الدم B: يتكيف الأشخاص الذين يحملون هذه الفصيلة من الدم مع التغييرات البيئية ونمط الغذاء بسهولة، جهاز المناعة لديهم قوي كما أنه ليس لديهم أية حساسية طبية، بل يتأثرون ببعض الأمراض المتعلقة بمناعة الجسم الذاتية مثل مرض تدرّن الجلد المخاطي، ومعرضون للإصابة بعدة أمراضٍ مثل التعب المزمن، وتصلب العظام والسكري.
  • فصيلة الدمAB: يتميز الأشخاص الذين فصيلة دمهم من هذا النوع بقدرتهم على التكيف والتلاؤم مع التغييرات التي تحدث في الحياة والظروف المعاصرة، فهم يجمعون القوى تلك من فصيلة الدم A وفصيلة الدم B، كما أن الجهاز الهضمي عندهم حساس جداً، وجهاز المناعة قابل للتأثر بالميكروبات والفيروسات المختلفة، وقد يتعرضون في حياتهم للإصابة بأمراض السرطان، ومرض فقر الدم ومرض السكري.


الغذاء المناسب لكل نوع من فصائل الدم

  • فصيلة الدم A: تناسب هؤلاء الأشخاص الأغذية السكرية، ويمكنهم ممارسة أنواع الرياضة الخفيفة مثل المشي والسباحة والاسترخاء.
  • فصيلة الدم B: يمكنهم تناول اللحوم والأسماك والألبان، والخضار والفواكه، بإمكانهم الموازنة بين أنواعٍ مختلفة من الرياضة الخفيفة مثل السباحة والمشي والعنيفة مثل ركوب الدراجات.
  • فصيلة الدم AB: يتمتع هؤلاء الأشخاص بقدرتهم على تنويع نظامهم الغذائي مع الاعتدال في ذلك، فيمكنهم تناول اللحوم والفواكه والألبان، كما يمكنهم ممارسة رياضة مهدئة خفيفة مثل التنس واليوغا.
  • فصيلة الدم O: يناسب هؤلاء الأشخاص الأغذية الغنية بالبروتينات والأطعمة ذات السكر المنخفض مثل اللحوم والفواكه، يمكنهم ممارسة الرياضة العنيفة التي تساعدهم على التخلص من التوتر والضغط النفسي مثل الكراتيه والركض وركوب الدراجات.