كم عرض قناة السويس

كتابة - آخر تحديث: ١٣:١٢ ، ٣ يوليو ٢٠١٦
كم عرض قناة السويس

قناة السويس

تعتبرُ قناة السويس أحدَ الممرات المائيّة الصناعيّة والازدواجيّة المرور، وتقعُ هذه القناة في جمهوريّة مصر في قارة أفريقيا، وجاءت فكرة إنشاء هكذا قناة مع مجيء الحملة الفرنسيّة إلى مصر سنة 1798م، حيث خطرت الفكرة في عقل نابليون بونابرت ولكن سرعان ما فشلت فكرته، وفي سنة 1854م أقنع دي لسبس الخديوي سعيد بمشروع إنشاء القناة، ثمّ حصل على الموافقة على المشروع من الباب العالي، ومُنحت الشركة الفرنسيّة امتيازاً لمدة 99 سنةً.


بدأ العمل بحفْر القناة سنةَ 1859 واستمر لمدة عشر سنوات، حتى سنة 1869م، وقام أكثر من مليون مصريّ بالعمل في أعمال الحفر، توفّي منهم حوالي 120 ألفاً من العطش، والجوع، والأمراض المنتشرة، والمعاملة السيئة التي كانوا يُعامَلون بها، وكان الافتتاح الرئيسيّ للقناة في سنة 1869 من خلال حفلٍ ضخمٍ.


إغلاق القناة بسبب الحرب

في سنة 1905م قامت الشركة الفرنسيّة بمحاولةٍ لتمديد امتيازها لخمسين سنةٍ أخرى إلا أنّها لم تحصل على ذلك، وفي شهر يوليو من سنة 1956م أمّم الرئيس المصري جمال عبد الناصر قناة السويس؛ مما سبّب في إعلان العدوان الثلاثيّ على مصر، من قبل كلٍّ من بريطانيا وفرنسا وإسرائيل، ولكن هذا العدوان انتهى بانسحاب المعتدين وفوز المصريّين.


في سنة 1967م قامت الحرب في مصر، وتسبّبت في إغلاق قناة السويس لمدة ثماني سنين، وظلت مغلقةً حتّى سنة 1975م عندما قام الرئيس أنور السادات بفتحها من جديد، ثمّ تم القيام بالعديد من المحاولات لتوسيع القناة في سنة 1980م، وأيضاً كان هناك محاولاتٌ لتحويل القناة إلى منطقةٍ لوجستيّة.


عرض وطول وعمق قناة السويس

تصل قناة السويس بين البحرين الأحمر والمتوسّط، وتسمح للسفن والبواخر بالمرور بين دول أوروبّا وشرق آسيا دون الحاجة للالتفاف حول قارة أفريقيا، وتعتبر بور سعيد هي النهاية الشماليّة للقناة، وبور توفيق هي النهاية الجنوبية لها، وعندما تمّ إنشاء القناة كان عمقُها يبلغ حوالي الثمانية أمتار، وطولها يصل إلى 164 كيلومتراً، أمّا بعد العديد من الأعمال التي كان هدفها توسعة القناة وصل عمق القناة إلى 24 متراً، وطولها إلى حوالي 193.30 كيلومتراً.


عرض القناة يصل إلى 205 مترات، وتتكوّن من منفذٍ للدخول من شمالها بطول 22 كيلومتراً، ومنفذٍ للدخول من جنوبها بطول 9 كيلومترات، وتعود ملكيّة القناة إلى إشراف هيئة قناة السويس المصريّة، وذلك حسب معاهدةٍ دوليّةٍ، والتي تستخدم في الحرب كما في السلم من قبل السفن الخاصّة بالتجارة أو بالحرب دونَ تمييزٍ بين العلم.


قناة السويس الجديدة

في السادس من شهر أغسطس من عام 2015م افتتح مشروع القناة الموازية لممرّ الملاحة البحريّة الحالي وبطول 72 كيلومتراً، وذلك بهدف جعل السفن والناقلات الكبيرة تمرّ من القناة من الاتجاهين بكل سهولةٍ وفي الوقت ذاته، ومن أجل تقليل المدة الزمنيّة التي تأخذها السفينة في قطع القناة، وهذا بالطبع يزيد من العائدات الحاليّة للقناة، وهناك العديد من الفروقات بين القناة القديمة والقناة الجديدة؛ من حيث آلية الحفر وعدد العمال، حيث حفرت القناة الجديدة بآليّات حفرٍ خاصّةٍ دون الحاجة لعددٍ كبيرٍ كما في حفر القناة الأولى.