كيفية الاغتسال من المذي

كتابة - آخر تحديث: ٠٥:٠٤ ، ٢٤ يونيو ٢٠١٩
كيفية الاغتسال من المذي

كيفية الاغتسال من المذي

بيّن العلماء كيفية الطهارة من خروج المذي؛ حيث يغسل الرجل موضع خروج المذي إذا أراد الصلاة، أو الطواف، أو مسّ القرآن الكريم، ثمّ يتوضأ وضوءه للصلاة، ولا يحتاج الرجل للاغتسال بعد خروج المذي؛ لأنّ خروجه لا يُوجب الغسل،[١] وأمّا تطهير الثياب التي يُصيبها المذي؛ فقد اختلف فيها العلماء؛ فذهب أحمد والشوكاني إلى أنّ تطهير الثياب التي يُصيبها المذي يكون بالنضح بالماء فقط، دون الغسل، وفي الحديث عن سهل بن حنيف قال: (كنتُ ألْقَى من المَذْيِ شدةً وعناءً، وكنْتُ أُكْثِرُ منه الاغتسالَ، فذكرتُ ذلك لرسولِ الله -صلَّى الله عليه وسلَّم- فقال: إنَّما يُجْزِئك من ذلك الوضوء، فقلتُ: يا رسولَ الله، كيف بِما يُصيب ثوبي؟ قال: "يكفيكَ أن تأْخُذَ كفّاً من ماءٍ فتَنْضَح به ثوبَك حيثُ تَرى أنَّه قد أصاب منه)،[٢] أمّا جمهور العلماء فأفتوا بوجوب غسل الثياب التي أصابها المذي، قياساً على سائر النجاسات.[٣]


الفرق بين المني والمذي

يختلف المذي عن المني في صفاته وأحكامه؛ فالمذي هو ماءٌ أبيض لزجٌ يخرج من الرجل والمرأة، أمّا المني فهو ماءٌ أبيض ثخينٌ يخرج من الرجل بشكلٍ متدفقٍ، ورائحته تُشبه رائحة طلع النخيل، ويعقب خروجه فتورٌ في الجسم، والمذي ماءٌ نجسٌ تكون طهارة البدن منه بالوضوء وليس الغسل، أمّا المني فهو ماءٌ موجبٌ للاغتسال، سواءً كان خروجه بسبب الجِماع أو الاحتلام، وإذا أصاب شيءٌ منه الثوب؛ فيُستحب فركه، وإن صلّى المسلم وآثار المني على ثوبه؛ فلا تضرّه، وتكون صلاته صحيحة.[٤]


حكم مسح المذي

اختلف العلماء في حكم مسح المذي؛ فذهب الحنفية، والحنابلة، وجماعةٌ من المالكيّة إلى الجواز، وأنّه مجزىءٌ في الطهارة قياساً على مسح الغائط، بينما ذهب المالكية، وفي المذهب الصحيح عن الشافعية إلى أنّ مسح المذي لا يُجزىء في الطهارة، وإنّما يتعيّن استخدام الماء في تلك الحالة؛ لأنّ النبي -عليه الصلاة والسلام- أمر علياً بالغسل بالماء بسبب خروج المذي.[٥]


المراجع

  1. "خروج المذي لا يوجب الغسل "، www.binbaz.org.sa، اطّلع عليه بتاريخ 2019-5-31. بتصرّف.
  2. رواه الألباني، في صحيح الترمذي، عن سهل بن حنيف، الصفحة أو الرقم: 115، صحيح .
  3. "كيفية التطهر من المذي الذي يصيب الملابس "، www.islamway.net، 2012-12-9، اطّلع عليه بتاريخ 2019-5-31. بتصرّف.
  4. "الفروق بين المني والمذي "، www.islamqa.info، 2000-8-6، اطّلع عليه بتاريخ 2019-5-31. بتصرّف.
  5. "المذي"، www.dorar.net، اطّلع عليه بتاريخ 2019-5-31. بتصرّف.