كيفية صنع خل التفاح

بواسطة: - آخر تحديث: ٠٩:٤٣ ، ١ مارس ٢٠١٦
كيفية صنع خل التفاح

خل التفاح

يعتبر خل التفاح أحد المواد التي يستخدمها الإنسان كإضافةٍ إلى الطعام، فيضاف إلى الدجاج واللحوم والسلطات المختلفة كالتبولة وغيرها لتطييب طعمها، كما أن له العديد من الخواص الصحية والعلاجية المفيدة للجسم، ويستخدم أيضاً لإنقاص الوزن خاصةً لأولئك الذين يعانون من السمنة الزائدة، وينتشر خل التفاح بكثافةٍ في الأسواق بأحجامه وأشكاله المختلفة.


كما يمكن إعداده في المنزل وبذلك تضمن ربة البيت خلوه من المواد الحافظة والصناعية التي تسبب الأمراض لمستخدمه ويكون صحياً مئةً بالمئة، وفي هذا المقال سنوضح فوائد خل التفاح وطريقة تحضيره ومكوناته.


فوائد خل التفاح

ولخل التفاح العديد من الفوائد، ونذكر منها ما يلي:

*علاج الالتهابات.
  • علاج حالات القيء والغثيان.
  • علاج الإسهال.
  • تليين الأمعاء.
  • تخسيس الوزن من خلال استخدامه في بعض الحميات الغذائية.
  • تقوية جهاز المناعة الذي يعتبر خط الدفاع الأول عن جسم الإنسان تجاه الأمراض المختلفة.
  • تقوية الجسم وزيادة كفاءة أجهزته.


كيفية صنع خل التفاح منزلياً

ويمكن إعداد خل التفاح في البيت باستخدام العديد من المكونات البسيطة واتباع بعض الخطوات المرتبة للحصول على النتائج المرجوة كما سنرى فيما يلي من سطور.

المكونات

  • عشر حبات تفاحٍ طازجة.
  • وعاءٌ أولي لوضع التفاح فيه.
  • وعاءٌ ثانٍ لوضع الناتج ما قبل النهائي فيه.
  • كميةٌ كافيةٌ من الماء لغمر حبات التفاح العشرة.
  • مرطباناتٌ زجاجيةٌ نظيفةٌ ومناسبة الحجم.


طريقة التحضير

  • إحضار حبات التفاح العشرة وغسلها جيداً بالماء.
  • تقطيع كل تفاحةٍ على حدةٍ إلى أربعة أجزاء.
  • ترك قطع التفاح جانباً حتى تتحول للون البني بسبب تفاعلها مع الأكسجين.
  • إحضار وعاءٍ زجاجي ومناسب الحجم ونظيفٍ ومفتوحٍ ووضع قطع التفاح فيه.
  • صب الماء فوق قطع التفاح وغمرها به.
  • إحضار قطعة قماشٍ نظيفةٍ وتغطية الوعاء بها، مع السماح بتسرب القليل من الأكسجين إليها.
  • وضع الوعاء الزجاجي في مكانٍ دافئ الحرارة ومظلمٍ لا تصل له أشعة الشمس أو الضوء.
  • ترك الوعاء لما يقارب الستة أشهرٍ، مع تحريك مكوناته ورجها مرةً واحدةً كل أسبوع.
  • بعد انقضاء الستة أشهرٍ سيلاحظ تكوّن فقاعاتٍ، وسيتحول الكحول إلى خلٍ بفعل البتكتيريا.
  • إحضار مصفاةٍ وتصفية المواد من الشوائب في وعاءٍ ثانٍ.
  • تغطية الوعاء الثاني بقطعة القماش.