كيفية معالجة نقص فيتامين د

بواسطة: - آخر تحديث: ١٢:٢٦ ، ٢٩ يونيو ٢٠١٧
كيفية معالجة نقص فيتامين د

نقص فيتامين د

يعرف نقص فيتامين د بأنه انخفاض تركيز الفيتامين في الدم عن نسبته الطبيعية، وهذا الأمر يؤدي إلى العديد من المضاعفات السلبية التي تؤثر في صحة الإنسان، فقد يسبب النقص الشديد لفيتامين د ترقق العظام وتشوهها.


تعتبر الوظيفة الأساسية للفيتامين في الجسم الحفاظ على توازن المعادن، وبالذات توازن الكالسيوم والفسفور، حيثُ إنّه يعزز عملية امتصاص هذه المعادن في الأمعاء ويمنع خسارتها في الكلى، كما يتحكم بخروج ودخول المعادن من وإلى العظام، كما أثبتت العديد من الدراسات الحديثة أهمية فيتامين د في تنظيم عملية نمو الخلايا، حيثُ يمنع نمو الخلايا السرطانية ويقوّي جهاز المناعة؛ ولهذا فإنَ نقصان تركيز فيتامين د في الدم يؤدي إلى ظهور العديد من المضاعفات على صحة الإنسان.


أسباب وعلاج نقص فيتامين د

أسباب نقص فيتامين د

  • عدم الحصول على فيتامين د من مصادره الطبيعية بكميات كافية: ويحدث هذا الأمر عادةً لدى الأشخاص الذين يتبعون نظاماً غذائياً صارماً، حيث إنّ أغلب مصادر فيتامين د الطبيعية هي مصادر حيوانية مثل: اللبن، الجبن، البيض، السمك، كبد الأبقار، صفار البيض.
  • عدم التعرض لأشعة الشمس بصورة كافية: حيثُ إنّ الجسم يقوم بإنتاج فيتامين د بشكله الفعال عند التعرض لأشعة الشمس، ولهذا فإن قلة التعرض للشمس أو انعدامها لها دور كبير في انخفاض مستويات الفيتامين في الجسم، ونجد أنّ أغلب ربات البيوت والأشخاص العاملين في المكاتب والذين يعيشون في النصف الشمالي للكرة الأرضية يعانون من نقص الفيتامين.
  • هناك بعض الأمراض التي تصيب الجسم والتي تؤثر على مستويات فيتامين د ومنها اختلالات الجهاز الهضمي التي تؤثر على عملية امتصاص الفيتامين، مثل: مرض كرون، التليف الكيسي، والداء الزلاقي أو السيلياك، كما أن مشاكل الكلى لها دور في ذلك، حيث إنّ الكلى تقوم بتحويل فيتامين د إلى شكله النشط وأي خلل فيها يؤدي إلى خلل في مستويات الفيتامين.
  • تسارع أيض فيتامين ج بسبب بعض الأدوية.
  • السمنة الزائدة، حيث تقوم الأنسجة الدهنية بتخزين فيتامين د ومنع امتصاصه في الجسم.


علاج نقص فيتامين د

يتم اكتشاف نقص فيتامين د في الجسم عن طريق إجراء فحوصات مخبرية، ويمكن علاج النقص بعدَ استشارة الطبيب المختص الذي يقوم بوصف المكملات الغذائية الغنية بفيتامين د، بالإضافة إلى اتباع بعض الخطوات الحياتية ومنها:

  • اتباع نظام غذائي غني بفيتامين د، وتناول الأغذية الحيوانية مثل: اللبن والجبن والحليب الغني بالفيتامين، وفي حالة اتباع نظام غذائي نباتي صارم، يفضل استشارة طبيب تغذية خاص لمعرفة الأغذية النباتية التي تحتوي على الفيتامين.
  • التعرض لأشعة الشمس بشكل منتظم، وينصح الأطباء بالتعرض لأشعة الشمس من الساعة العاشرة صباحا وحتى الثالثة مساء.