كيف أرفع حرارتي

بواسطة: - آخر تحديث: ١٤:٣٥ ، ٢١ سبتمبر ٢٠١٨
كيف أرفع حرارتي

انخفاض درجة حرارة الجسم

يُعتبرُ انخفاض درجة الحرارة مؤشّراً مُباشراً على سوء عمليّة التمثيل الغذائي للفرد، لأنّ عملية الأيض أساساً تزوّد الطاقة للجسم مثل الحرارة، فعندما تكون هذه العمليّة بطيئة الاستجابة تهبط درجة حرارة الجسم.[١]


درجة حرارة الجسم الطبيعيّة بالنسبة لأغلب البشر هي 98.6 درجة فهرنهايت، أي ما يُعادل سبعاً وثلاثينَ درجةً مئويّة، وتتقلّب درجةُ الحرارةِ على مدار اليوم حسب النّشاط البدني، وانخفاض درجة الحرارة بسبب حالة الطّقس، أمّا لمعرفة درجة حرارة الجسم المُنخفضة كثيراً عندَ بعضِ الأشخاص يجب استعمال ميزان حرارة دقيق جداً، ويُنصح استخدام الميزان الرّقميّ.[١]


أسباب انخفاض درجة حرارة الجسم

اسباب إنخفاض درجة حرارة الجسم:[٢]

  • الأشخاص الذينَ يُعانونَ من مشاكِلَ صحيّة غالباً ما يجدونَ صعوبةً في تنظيمِ درجة حرارةِ أجسادهم، ويُعانون من خلل في نظامهم الداخلي، فالأشخاص الذينَ يُعانون من ضغط الدم يُواجهونَ صعوبةً في ضخِّ الدمِ بشكلٍ طبيعيٍ إلى أطراف الجسم، مما يؤدي إلى انخفاض حرارة الجسم.
  • سوء التغذية.
  • النحافة المفرطة.
  • انخفاض درجة حرارة الطقس.
  • الخوف، أو الشعور بالتوتّر.


كيفيّة رفع درجة الحرارة

طريقة رفع حرارة الجسم:[٣]

  • الحركة: ممارسة الرياضة، أو الحركة بحدِّ ذاتها تَزيدُ من حرارة العضلات مما يُؤدّي إلى ارتفاع حرارة الجسم، ويؤدّي أيضاً إلى زيادة معدّل الأيض فتنتقل الحرارة من خلال تدفّق الدم إلى سطح الجلد، ولكن يجب تجفيف العرق بعدَ أداء التمارين الرياضيّة، لأنَّ العرق يُرطّب الجسم ويُقلّل من حرارته.
  • شُرب الماء: يُساعدُ شربُ الماء على التقليل من حرارة الجّسم، ويُساعد أيضاً على الرفع من درجة الحرارةِ على حدٍ سواء، من خلال تشغيل الجهاز الهضمي.
  • اكتساب بعض الوزن: إذا كان المرء الذي يُعاني من انخفاضٍ دائمٍ في درجة حرارة جسمه نحيفاً فمن الأفضل اتباع نظامٍ غذائيٍ يُساعد على اكتساب القليل من الوزن الذي يُساعد بشكلٍ كبيرٍ على رفعِ درجةِ حرارة الجسم، لأنَّ ارتفاع نسبة الدهون في الجسم سوف تُشكّل طبقةً عازلةً للحرارةِ، ولكن يجب الانتباه إلى كميّة الوزن الذي يكتسبه المرء أي يكونَ ضمن الحدود الطبيعيّة.
  • تناول المشروبات الساخنة: بشكلٍ عام تناول المشروبات الساخنة ترفع من درجة حرارة الجّسم بشكلٍ سريع، ولا سيّما المشروبات التي تحتوي على قدرةٍ عاليةٍ على حرق الدّهون، وزيادة مستوى الطاقةِ في الجسم، مثل: شاي الزّنجبيل، والقرفة، وشاي الأعشابِ بشكلٍ عام.
  • الملابس: يجب أن تكون الملابس الذي يستخدمها المرء الذي يُعاني من نقص الحرارة حابسةً للحرارة، ويجب تدفئة الأطراف جيداً من خلال لبس القفّازات، والجوارب القطنيّة السّميكة خصوصاً في فصل الشتاء.


تنويه: يُفسّرُ العلماءُ الرجفة التي يُصابُ بها المرء في الظروف الجويّة الباردة بأنها حالةٌ طبيعيّة يدخُل بها الجّسم ليقوم بتدفئته من الداخل من خلال حركة العضلات، وتُعتبر هي طريقة الجسم في تنظيمِ درجة حرارته إلى مستوى أكثر أماناً.[٣]


المراجع

  1. ^ أ ب Sabrina Felson (5-2-2017), "What Is Normal Body Temperature?"، webmd, Retrieved 30-8-2018. Edited.
  2. Deborah Weatherspoon (29-2-2017), "What Causes Fever?"، healthline, Retrieved 30-8-2018. Edited.
  3. ^ أ ب Mayo Clinic Staff, "Hypothermia"، mayoclinic, Retrieved 30-8-2018. Edited.