كيف أعمل قهوة تركية أصلية

بواسطة: - آخر تحديث: ١٠:٣٥ ، ١٤ مارس ٢٠١٦
كيف أعمل قهوة تركية أصلية

القهوة

هي من أكثر المشروبات الساخنة المنتشرة حول العالم عامة وفي البلادان الآسيوية خاصة، حيث يمكن شربها في أي وقت، في المنزل أو في العمل، وتعدّ اليمن من أهمّ البلدان المنتجة للقهوة، حيث يتمّ صنعها من ثمرة شجرة البن، وللقهوة عدّة أنواع فهناك القهوة العربيّة، والقهوة الأمريكية، والقهوة التركية، وقهوة الصباح، وقهوة الحليب، والموكا، والإسبرسو، والكابتشينو، وقهوة القشر، وقهوة فيينا، والقهوة الإيرلندية، والقهوة المثلجة.


عمل القهوة التركيّة

هي عبارة عن قهوة مطحونة بشكل ناعم ومحمصة جيداً، ويتم تحضيرها بشكل أساسي من حبوب القهوة المطحونة، والسكر، والماء، والحليب أو اللبن، وتتميّز عن باقي أنواع القهوة بطعمها الثقيل وذلك يعود لمستوى الكافيين المرتفع فيها، ويكمن سر طعمها اللذيذ برغوتها، وللحفاظ عليه يجب عدم غليها لمدة تتجاوز الثلاث دقائق، ويتم التحكم بكميّة القهوة المضافة على الركوة بحسب عدد الأشخاص الذي يريدون احتساءها، ويمكننا صناعة القهوة التركية الخفيفة بإضافة ملعقة قهوة لكل فنجان صغير، وسنقدّم لكم في هذا المقال طرقاً متنوّعة لعمل القهوة التركيّة.


القهوة التركيّة التقليديّة

المكوّنات:

  • كوبان من الماء.
  • ستّة ملاعق من القهوة.
  • سكر (حسب الرغبة).


طريقة التحضير:

  • نضع الماء في الركوة ونضعها على النار حتّى يغلي الماء.
  • نضيف البن والسكر، ونحرّك المزيج جيداً.
  • نترك الركوة على النار لتغلي، مع الحرص على رفعها عن النار كلّما ارتفع مستوى القهوة في الركوة لتجنب فورانها.
  • بعد مرور ثلاثين ثانية نطفئ النار ونتركها جانباً ليركد البنّ لمدّة دقيقة.
نقدم القهوة في فناجين صغيرة مع الشوكولاتة أو البسكويت.


القهوة التركيّة بالحليب

المكوّنات:

  • كوب من الحليب السائل.
  • أربع مكعبات من السكر.
  • ملعقتان من القهوة التركيّة.


طريقة التحضير:

  • نضع الماء في الركوة ونضعها على النار حتّى يغلي الماء.
  • نضيف القهوة والحليب والسكر، ونخلط جيداً حتّى تظهر الرغوة.
  • نزيل الرغوة ونضعها في الفناجين، ونتركها تغلي لمدّة ثلاثين ثانية.
نقدّم القهوة في فناجين صغيرة مع البسكويت أو الشوكولاتة.


فوائد القهوة

للقهوة فوائد عديدة فهي تحسن من مستوى الكولسترول في الدم، وتحسن من ردود الأفعال ، وتحسّن صحّة الأوعية الدمويّة، وتقلّل من خطرالإصابة بالسكري وسرطان الكبد، وتمنع تسوس الأسنان والصداع، وتقليل الشعور بالألم والتعب، والحفاظ على صحّة البشرة، إضافةً إلى منعها مرض الباركنسون وهو مرض يُحدِث اضطربات وخلل في النظام الحركي الداخليّ للإنسان، وعلى الرغم من فوائدها الكثيرة إلّا أنّها تحتوي العديد من الأضرار فهي تعمل على رفع ضغط الدم، ورفع مستوى الدهون في الجسم، وإعاقة امتصاص الجسم للحديد، وحدوث اضطرابات سريعة بالقلب، وارتفاع ضغط العين، إضافةً للهلوسة وصبغ الأسنان.