كيف تؤدي العمرة

بواسطة: - آخر تحديث: ٠٩:٢٧ ، ١٦ مايو ٢٠١٩
كيف تؤدي العمرة

كيفية أداء العمرة

تتحقّق العمرة بالإتيان بعدّة أعمالٍ لا بدّ من الترتيب بينها، وهي:[١]

  • الإحرام: وهو نية الدخول في نُسك العمرة، وعلى المعتمر الرجل أن يرتدي الإزار والرداء، ويسنّ أن يكونا أبيضين، ويخلع كلّ مخيطٍ من الثياب، ولا يجوز للمرأة أن ترتدي النقاب أو القفازين.
  • الطواف: ويكون بأداء سبعة أشواطٍ حول الكعبة، مع البدء بكلّ شوطٍ من الحجر الأسود والانتهاء به، مع جعل الكعبة إلى اليسار، ولا بدّ من الطهارة للطواف، ولا يجوز للحائض الطواف، والشكّ في عدد الأشواط يُعتمد فيه على الأقلّ.
  • السعي بين الصفا والمروة: ويكون سبعة أشواطٍ، بدءاً من الصفا وانتهاءً بالمروة، ولا تشترط الطهارة له، ولكنّ الطهارة أفضل.
  • الحلق أو التقصير: والحلق أفضل من التقصير، إذ إنّ الرسول -عليه الصلاة والسلام- دعا للمحلّقين ثلاث مراتٍ وللمقصّرين مرةً واحدةً، وعلى المرأة أن تقصّر من شعر رأسها بقدر رأس الإصبع، وبذلك ينتهي المعتمر من أداء العمرة ويتحلّل منها.


سنن العمرة

تستحبّ عدة أفعالٍ وأقواٍل في كلّ ركنٍ من أركان العمرة، يذكر منها:[٢]

  • يستحبّ للمعتمر قبل الإحرام تقليم الأظافر، والاغتسال، وتطييب البدن.
  • قول: "لبيك اللهم عمرة".
  • تستحب التلبية بعد الإحرام، مع رفع الصوت بها من الرجل.
  • يستحبّ تقبيل الحجر الأسود، دون زحامٍ أو ضررٍ.
  • الاضطباع والرمل في حقّ الرجال، ويقصد بالاضطباع إظهار الكتف الأيمن، وبالرمل الإسراع في المشي في الأشواط الثلاثة الأولى من الطواف.
  • صلاة ركعتين بعد الانتهاء من الطواف.
  • الهرولة في السعي بين العلمين الأخضرين.


فضل العمرة

بينت العديد من الأحاديث الفضل المترتب على أداء العمرة؛ فهي من مكفرات الذنوب، كما أنّها تنفي الفقر، وينال العبد فيها كرم الله سبحانه؛ إذ إنّه يكرم ضيوفه، ويزداد الفضل والثواب المترتب على العمرة إن كانت في رمضان.[٣]


المراجع

  1. عبدالله بن عبدالرحمن الجبرين، "صفة العمرة"، www.saaid.net، اطّلع عليه بتاريخ 26-4-2019. بتصرّف.
  2. "العمرة...أركانها..واجباتها..ومستحباتها"، www.islamweb.net، 14-9-2002، اطّلع عليه بتاريخ 27-4-2019. بتصرّف.
  3. "فضل العمرة وثوابها"، archive.islamonline.net، اطّلع عليه بتاريخ 26-4-2019. بتصرّف.