كيف تعالج الرشح

بواسطة: - آخر تحديث: ١٠:١٢ ، ٧ ديسمبر ٢٠١٥
كيف تعالج الرشح

يعاني الكثير من الأشخاص وخاصة في فصل الشتاء من الإصابة بالرشح والأنفلونزا؛ فتلتهب الجيوب الأنفية والأنسجة المحيطة بها ويلتهب الحلق في بعض الأحيان، وتزداد نسبة إفراز المخاط في الأنف ويصبح الأمر مزعجاً جداً، وقد يحدث ذلك بسبب الإصابة بفيروس أو الإجهاد الكبير للجسم، يجب القيام بالعلاج بسرعة للتخلص من هذه المشكلة المزعجة ويمكن العلاج باستخدام مواد متعددة متوفرة في كل منزل وطبيعية ليس لها أي تأثير سلبي وتساعد على التخلص السريع من الرشح.


كيفية معالجة الرشح

الكركم

يستخدم الكركم في علاج الرشح؛ لأنّه يحتوي على مواد مضادة للأكسدة ومضادات الجراثيم، ويتم تناوله وذلك بإحضار ملعقة صغيرة من الكركم المجفف وخلطه مع كوب من زيت الزيتون ونقعه لمدة خمس دقائق ثم القيام بتسخين المزيج واستنشاق البخار المتصاعد منه، أو القيام بإحضار نصف ملعقة صغيرة من الكركم ووضعها في كوب ماء مغلي ويُشرب هذا المشروب مرتين يومياً، فسيساعد على التخلص من الرشح وأعراضه، أو يمكن خلط الكركم مع كوب من حليب الساخن ويشرب قبل النوم ويمكن إضافة القليل من الفلفل الأسود إلى الحليب.


الملح

يخفف الملح من تهيجات الأنف وترقيق المخاط وتنظيف الممرات الأنفية؛ وذلك بخلط ملعقة صغيرة من الملح مع كوبين من الماء المغلي ويترك إلى أن يغلي، ووضعه في قطارة وتقطير الأنف ويستنشق برفق فيعمل على إزالة المخاط وتحسين الحالة.


زيت الخردل

يحتوي زيت الخردل على مضاد حيوي فعال وقوي ومضاد للفيروسات، حيث يتم تدفئة القليل من زيت الخردل ووضعه في القطارة ويقطر به الأنف ويمسح الأنف بعد تقطيره وتكرر هذه العملية مرتين يومياً، كما يمكن عمل طريقة أخرى وذلك بإحضار ثلاث ملاعق من زيت الخردل وملعقة من بذور الكمون وخلطهم معاً ووضعهم في ماء مغلي ويتم استنشاق البخار المتصاعد فذلك يعالج الرشح وينقي الجهاز التنفسي.


الزنجبيل

يحتوي الزنجبيل على مضاد للفيروسات ومواد مضادة للأكسدة ويساعد في التخلص من الفطريات السامة، يمكن تناول الزنجبيل وذلك بإحضار قطعة من الزنجبيل الطازج وبرشه ويوضع عليها القليل من الملح ومضغها عدة مرات في اليوم، فيساعد ذلك على القضاء على الرشح بسرعة، أو يمكن أخذ الزنجبيل الطازج ونقعه ووضعه في كوب من الماء المغلي لمدة خمس دقائق وتحلايته بالعسل أو القليل من الملح للتخلص من طعمه اللاذع ويتم تناول هذا المشروب ساخناً، أو يمكن عمل مستنشق الزنجبيل واستنشاق البخار الصاعد منه.


الثوم

فهو غني جداً بالمواد المطهرة والمضادة للأكسدة كما أنه يعالج أمراض الجهاز التنفسي والجهاز الهضمي؛ وذلك بأخذ فصين من الثوم وتغلى مع كوبين من الماء ويمكن إضافة السكر أو الملح وتناول الشوربة مرتين يومياً أو يمكن مضغ فصوص الثوم كما هي.


فهذا العلاجات جميعها مفيدة جداً للرشح ولكن إذا استمرت أعراض الرشح لأكثر من أسبوع يجب مراجعة الطبيب وخاصةً إذا صاحب الرشح ارتفاع في درجات الحرارة وألم في الأنف حتى يحدد السبب ويقدم العلاج المناسب.