كيف تقوي قلبك

بواسطة: - آخر تحديث: ١١:٣٩ ، ٣ سبتمبر ٢٠١٥
كيف تقوي قلبك

القلب

تعتبر عضلة القلب من أهمّ العضلات الموجودة في جسم الإنسان، فهي التي ترتبط ببقاء الإنسان على قيد الحياة، فالقلب يقوم بضخ الدم إلى جميع أجزاء الجسم، ويكون هذا الدم محمّلاً بالأوكسجين المهم لتنفس الخلايا، وبالمواد الغذائية التي تحتاجها خلايا الجسم للنمو ومتابعة العمل، كما أنّه في نفس الوقت يعمل على سحب الدم المحمّل بثاني أكسيد الكربون الذي تفرزه الخلايا والفضلات الناتجة من العمليات الحيوية ويطرده إلى خارج الجسم، لذلك لا بد من المحافظة على القلب بل العمل على تقويته لاستمراره في عمله على أكمل وجه وإلا سيقع الجسم في مشكلات كبيرة لو تقاعس القلب عن العمل.


كيفية تقوية القلب

  • الغذاء الصحي: لا بد من توفير العناصر الغذائية التي يحتاج إليها القلب لإتمام عمله على أكمل وجه، فصحيحٌ أنّه يقوم بتزويد الخلايا بما تحتاجه من عناصر غذائية وأكسجين ولكنه في النهاية يبقى جزءاً من أجزاء الجسم وبحاجة إلى عناصر غذائية ومن هذه العناصر: الفوليك، والمغنيسيوم، ومضادات الأكسدة، حيث تقوم على خفض نسبة الكولسترول الضار الذي يسبب الأمراض للقلب والشرايين مثل تصلب الشرايين والجلطات، أحماض أوميغا3 التي تساعد في حماية القلب من اضطراب الضربات ويساعد في خفض ضغط الدم، الفيتامينات، والبوتاسيوم الذي ينظّم ضغط الدم، ومن الأغذية التى يوصى بها من أجل سلامة القلب: الفاصوليا السوداء، والأعشاب، مثل: الميرمية، والروزماري، والزعتر، الأسماك بكافّة أنواعها ولكن يخصّ الأطباء سمك السلمون لغناه بأحماض أوميغا3، والمكسّرات وخاصّةً الجوز، واللوز، والبطاطا الحلوة، والحمضيات وخاصّةً البرتقال، والطماطم، والبرتقال، واللبن الزبادي، والزبيب.
  • شرب الماء: شرب كميات مناسبة من الماء بما لا يقلّ عن ثمانية أكواب يومياً، فالماء يحافظ على الجسم نظيفاً من تجمّع السموم كما أنه يعزّز عمل جهاز المناعة مما يحمي القلب من المخاطر والأمراض التي تسبّب الضعف له.

التمارين الرياضية: ممارسة التمارين الرياضية باستمرار وخاصّةً رياضة المشي، فهي تعمل على تنشيط الدورة الدموية وسهولة جريان الدم في الأوعية الدموية ممّا يخفّف الضغط على عضلة القلب فلا تحتاج إلى بذل مجهود كبير لضخ الدم، كما أنّها تساعد في التخلص من الوزن الزائد والدهون الضارّة التي تتراكم داخل الأوعية الدموية.

  • الصحة النفسية: المحافظة على الصحة النفسية، فالقلب يتأثر بالحالة النفسية للإنسان، فلو لاحظنا عند البعض أحياناً يشعر بوجود ألم كبير في القلب، أو شعور بالثقل وهذا سببه عدم الراحة النفسية، ومن طرق المحافظة على الصحة النفسية قراءة القرآن، والصلاة، والقيام بالطاعات، والتقرّب إلى الله تعالى، والابتعاد عن المعاصي والذنوب.