كيف تكتب تقريراً جيداً

بواسطة: - آخر تحديث: ١٣:٣٥ ، ١ أغسطس ٢٠١٧
كيف تكتب تقريراً جيداً

كيفية كتابة تقرير

تعتبر القدرة على كتابة التقارير من أهمّ مهارات الاتّصال الكتابي التي يحتاجها كافّة العاملين في أيّ مهنة و في أيّ ترتيب وظيفيّ، فأيّاً كان دور العامل، سواء كان طالباً أو معلماً، أو موظفاً أو سياسياً، أو صحفياً، فإنه بحاجة لكتابة تقراير لمرؤوسيه في العمل، لبيان مدى تقدم العمل والخطة المتّبعة، وعلى أيّ شخص يرغب بكتابة تقرير أن يدرك ويفهم أصول وقواعد كتابة التقرير والتي سنذكرها بالتفصيل في هذا المقال.


اختيار الموضوع

فهم الموضوع

من غير الممكن الكتابة عن شيء غير مفهوم بالنسبة للكاتب، ولهذا يجب قراءة الإرشادات والتوجيهات بطريقة صحيحة لمعرفة طبيعة الموضوع المطلوب الكتابة عنه، وما هي فحوى الرسالة التي يجب أن تبلغ لمتلقّي التقرير، وسواء كان مطلوباً من الكاتب إبداء رأيه أو الحياد.


اختيار الموضوع المفضل

عندما يكتب أحد ما تقريراً عن موضوعه المفضّل، فإنّه سيبذل قصارى جهده وإخراجه بالشكل الأمثل، إلا أنّه قد لا يتمكّن من يرغب بكتابة التقارير من اختيار مواضيعه المفضلة، فعند الكتابة بموضوع ليس مفضّلاً، من الممكن أن يبحث الكاتب عن بعض المدخلات الشيّقة للموضوع حسب رؤيته، مع الحرص على عرض التقرير أولاً بأولا على المسؤول للتأكّد من أنّ التقرير يسير بالطريق الصحيح.


اختيار المواضيع الجديدة

يفضّل عند كتابة التقارير، البحث عن المواضيع الجديدة والحيويّة، فإذا كانت كتابة التقرير مكرّرة فلن تجذب اهتمام القراء، أمّا إذا كان لا بدّ من كتابة موضوع مكرّر، فعندها يجب التركيز على الجوانب التي لم يتمّ ذكرها في التقارير السابقة، ومناقشتها من زوايا مختلفة.


إمكانية تغيير الموضوع

إذا كانت موضوع التقرير متشعّباً وحافلاً بالتفاصيل، فيمكن لكاتب التقرير وضع إمكانية تغيير الموضوع بعين الاعتبار، ففي كثير من الأحيان لا يتمكّن الكاتب من الاستمرار في الكتابة بعد بدء البحث نتيجة قلّة المعلومات المتوفّرة حول موضوع التقرير، وعندها يفضّل تغيير الموضوع من البداية.


إعداد بحث عن الموضوع

قبل البدء بكتابة التقرير يجب التأكد من أنّ هناك مصادر ومراجع كافية متعلّقة بالتقرير، ولهذا يفضّل إعداد بحث صغير، يحتوي على الخطوط الإرشادية الخاصة بالتقرير.


الذهاب للمكتبة

تعتبر المكتبة العامة المكان الأمثل للحصول على أيّ معلومات متعلّقة بالتقرير، ولهذا يجب البحث عن أيّ كتب أو تقارير أخرى في قاعدة بيانات المكتبة، أمّا إذا كان الكاتب سيستعين بمصارد إلكترونيّة من الإنترنت، فيجب عليه أن يتأكّد من صدق المعلومات الموجودة وتجنّب اللجوء لأيّ مصادر غير موثّقة.


التوثيق

يجب كتابة كافّة مصادر البيانات التي تمت الاستعانة بها وتوثيقها بطريقة صحيحة، بحيث تحتوي على اسم المؤلف، وتاريخ النشر، ودار النشر، واسم المرجع، ومكان إصداره.


مرحلة ما قبل الكتابة

  • كتابة الجمل الرئيسية: تمثل الجمل الرئيسيّة الفكرة الأساسيّة للتقرير، فهي تُلَخِّص ما يريد أن يقدّمه الكاتب، ولهذا ينبغي أن تكون كافّة الجمل مُصَاغة بطريقة صحيحة، ولا تقوم أيّ منها على رأي شخصيّ.
  • وضع مخطط تفصيلي: يساعد وضع مخطط تفصيليّ على تصوّر الشكل النهائي للتقرير، ويمكن القيام بذلك من خلال قوائم مباشرة أو كتابة شبكة من الأفكار والخرائط المفهيمية، على أن تبدأ بالجمل الرئيسيّة وتكون مرتبطة بها.
  • تحديد البنية العامة: ويقصد بها الاهتمام بالترتيب الزمنيّ للأحداث المذكورة في التقرير.


كتابة التقرير

  • كتابة المقدمة: ينبغي أن تكتب المقدمة بطريقة مناسبة، بحيث تقدّم نبذة عامة عن التقرير وتمهّد لما سيتمّ تقديمه، لتشجيع القارئ على الاستمرار في القراءة، كما يجب على الكاتب الاهتمام بصياغتها وتجنّب تكرار المعلومات أو الكلمات فيها.
  • كتابة الفقرات الأساسية: يجب أن تزخر الفقرات الأساسية بالأدلة والحجج من أجل دعم فكرة التثرير، ويجب أن تشمل كلّ فكرة جمله لها اتصال مباشر بالتقرير ودليل يدعم صحّتها.
  • دَعَّم جملة الموضوع: عند كتابة أي جمله في الفقرات الرئيسية، يجب تدعيمها بالأدلّة للتأكيد على صحتها، ويمكن أن تكون الأدلة جمل أو مقتبسات لأحد الخبراء في موضوع التقرير.
  • كتابة الخاتمة: يجب أن يلخّص الكاتب في فقرة الخاتمة رؤيته وأطروحته لموضوع المقالة، وإعادة تقديم الأفكار النهائية للموضوع.
  • تنسيق التقرير: يمكن اتباع الأساليب الكلاسيكية من أجل تنسيق التقرير، أو الالتزام بإرشادات المسؤولين وتعليماتهم، ويعتبر التنسيق القياسي للتقارير التعليمية في الولايات المتحدة المريكية APA هو الأكثر رواجاً.