كيف نصلي التراويح في رمضان

كتابة - آخر تحديث: ٠٩:٢٣ ، ٢٥ أكتوبر ٢٠١٥
كيف نصلي التراويح في رمضان

شهر رمضان

إنّ الغاية من خلق الله سبحانه للإنسان عبادة الله وطاعته واجتناب المعاصي، وفرض الله تعالى على كل مسلم ومسلمة فروضاً وأركاناً يجب القيام والالتزام بها، فبدونها لا يصحّ إيمان مسلم؛ لأنهّا عمود الدين وأساسه وهذه الأركان هي الشهادتان والصلاة والصيام والزكاة وحج البيت من استطاع إليه سبيلاً.


يعدّ شهر رمضان شهر الخير والبركة والمغفرة والرحمة والعتق من النار، فمن صام شهر رمضان إيماناً واحتساباً غفر الله له ما تقدّم من ذنبه وما تأخّر، فلا يجوز الإفطار في رمضان إلّا للحالات الضرورية كالمرض، والحيض، والنفاس، والسفر وغيرها من الأمور، ويجب أن يقوم المسلم في هذا الشهر العظيم بالإكثار من الطاعات التي فرضها الله سبحانه وتعالى فيكثر من قراءة القرآن والصلاة والاستغفار والصدقات والزكاة ومساعدة المحتاجين والضعفاء والأمر بالمعروف والنهي عن المنكر والقيام بكل عمل يقرب المسلم إلى ربه، ومن هذه العبادات التي لا يقوم بها المسلم إلا في رمضان صلاة التراويح، وسوف نقوم بالحديث عن كيفية صلاة الترويح.


صلاة التراويح

صلاة التراويح هي الصلاة التي يصليها المسلم في ليلة كل يوم من شهر رمضان المبارك، وتصلّى بشكل جماعي في المساجد ويجوز صلاتها بشكل منفرد في البيوت، فهي سنّة والبعض قال أنّها فرض كفاية، فمن يتركها لا يحاسب على تركها ومن يصليها يكسب الأجر والثواب والحسنات، وسمّيت بذلك الاسم؛ لأنّهم أول ما بدؤوا في صلاتها كانوا يستريحون بعد كل تسبيحتين ومن هنا أخذت تسميتها بصلاة التراويح؛ لأنّ فيها راحة للمصليين بين كل ركعتين.


كيفية أدائها

يذهب المسلم إلى المسجد ويلقي تحية المسجد ويصلّي ركعتين لله تعالى، ومن ثم يصلي فرض العشاء أربع ركعات وركعتين سنة العشاء، وبعدها صلاة ركعتين نية التراويح والسلام بعد الركعتين، ثمّ ينوي صلاة التراويح ركعتين ثمّ يسلم ويستريح، وبعد ذلك يصلي ركعتين ويسلم ويستريح، بين كل ركعتين يعطى الإمام دروس موعظة وإرشاد للمصليين، وبعد الانتهاء من صلاة التراويح يصلي المصلم ثلاث ركعات الشفع والوتر، لم تحدد عدد ركعات صلاة التراويح فكل مسلم يصلي قدر استطاعته فالبعض يصلي أربع ركعات أو ثماني أو اثنتي عشرة ركعة.


فضلها

لصلاة التراويح فضل عظيم؛ لأنها من العبادات التي تقرب العبد إلى ربه وهي سنّة محبب القيام، فقام الرسول صلّى الله عليه وسلّم بصلاتها لعدّة ليالي، وبعد ذلك توقف عن صلاتها حتى لا تصبح فرضاً على المسلمين مثلها مثل فروض الصلاة الخمسة.