لتقوية ذاكرة الأطفال

كتابة - آخر تحديث: ١٩:٤٧ ، ١٣ نوفمبر ٢٠١٨
لتقوية ذاكرة الأطفال

النسيان عند الأطفال

يعاني بعض الأهالي من مشكلة النسيان وضعف الذاكرة عند أطفالهم، فهي مشكلةٌ تسبب الأرق والإزعاج لهم، وتتمثل هذه المشكلة في الصعوبة التي تواجه الطفل عند تذكر بعض الأمور التي يتعلمها كالأرقام أو الأحرف، أو بعض الأحداث، أو الأشخاص الذين قابلهم، أو الأوامر والطلبات التي تلقاها من أمه، وذلك يشكل هاجساً كبيراً للأهل؛ لأنّه يؤثر على الطفل بشكلٍ سلبي متسبباً في تدني تحصيله الدراسي، وتجنباً لذلك يجب على الأهل معالجة هذه المشكلة بأسرع وقتٍ ممكنٍ من خلال اتباع بعض الطرق التي تساهم بشكلٍ فعال في تقوية ذاكرة الطفل، وفي هذا المقال سنذكر طرقاً لتقوية ذاكرة الأطفال.[١]


طرق تقوية ذاكرة الطفل

من الطرق المستخدمة لتقوية الذاكرة عند الأطفال هي:[٢]

  • التكرار، بحيث تكرّر الأم للطفل الأنشطة، أو المواد والأشياء التي يتعلمها بشكلٍ مستمرٍ، فذلك يجعله يتذكرها بسهولة.
  • تشجيع الطفل على ممارسة بعض التمارين الرياضية، مثل: السباحة، أو الركض، أو كرة القدم، فذلك يزيد تدفق الدم إلى جسم الطفل، وبالتالي تنشيط وتحسين ذاكرته.
  • نوم الطفل لساعاتٍ كافية ليلاً، فذلك يحميه من النسيان، ويزيد عملية استيعابه خلال النهار، كما يلعب دوراً كبيراً في تنشيط وظائف الدماغ.
  • الابتعاد قدر الإمكان عن منح الطفل الوجبات والأطعمة الدسمة، فهي تسبب الخمول عنده، كما تفقده تركيزه.
  • الابتعاد عن اتباع أسلوب الحفظ، فيجب أتباع أسلوب الفهم أثناء عملية مذاكرته؛ لأنّه يرسخ المعلومات والمواد الدراسية في عقله وذهنه.
  • الحرص على بعد الأجهزة الألكترونية عن متناول يده؛ لأنّ استخدامه لها يسبب ضعفاً في الذاكرة.
  • منح الطفل وجباتٍ تحتوي على غذاءٍ متوازنٍ مكونٍ من كلٍّ من: المعادن، والألياف، والبروتين، والكربوهيدرات، والفيتامينات، والمعادن.
  • منح الطفل الأطعمة التي تحسّن وتنشّط ذاكرته، مثل: الفاكهة، والخضروات، والأسماك، مثل: التونة، والسالمون، والألبان ومنتجاتها، والمكسرات، والبقوليات.
  • القراءة، فقراءة الأم للطفل بعض القصص، أو الحكايات بصوتٍ مرتفع ينمي ويقوي ذاكرته.
  • تشجيع الطفل على مشاهدة الأفلام المفيدة والبرامج الوثائقية بدلاً من مشاهدة الرسوم المتحركة؛ لأنّها تؤدّي إلى إعاقة وظائف الدماغ مسببةً خموله، وضعف ذاكرته.
  • الحدّ من تناول الطفل للسكريات المصنعة، والمشروبات الغازية؛ فهي تحتوي على نسبةٍ عاليةٍ من الألوان الصناعية، بالإضافة لاحتوائها على المواد الحافظة المضرة بصحته.


تمارين وألعاب لتقوية الذاكرة

من التمارين وألعاب المستخدمة لتقوية الذاكرة هي:[٣]

  • العدّ التنازلي والتصاعدي: بحيث تعد الأم الأشياء أو الأرقام تنازلياً، ثمّ تصاعدياً، وتطلب من الطفل أن يصحح أخطاءها.
  • الصفات: بحيث تقول الأم إحدى الصفات، وتطلب من الطفل أن يقول عكسها، مثل: بارد-حار، غاضب-سعيد، خشن-ناعم.
  • الرسم: تطلب الأم من الطفل بأن يرسم بعض الحيوانات كالدجاجة، والحصان، والبقرة، أو الأشكال الهندسية كالدائرة، والمعين، والمربع، أو تضع أمامه رسمةً ما طالبةً منه أن يرسم رسمةً شبيهةً بها.
  • الأصوات: بحيث تقول الأم مثلاً صوت الحصان، وتطلب منه أن يقلد الصوت، أو تصدر الأم الصوت، ويخبرها الطفل باسم الصوت.
  • الأحرف والكلمات: تختار الأمر حرفاً ما، وتطلب من الطفل أن يكتب كلماتٍ بدايتها بهذا الحرف، مثل: اسم ولد، أو جماد، أو وجبة، أو حيوان، أو اسم بنت.


المراجع

  1. JULIE BOEHLKE (14-8-2017), "Short-Term Memory Loss in Kids"، www.livestrong.com, Retrieved 24-10-2018. Edited.
  2. Amanda Morin, "8 Working Memory Boosters"، www.understood.org, Retrieved 24-10-2018. Edited.
  3. Mark Stibich (12-6-2018), "8 Ways to Exercise Your Brain With Games"، www.verywellmind.com, Retrieved 24-10-2018. Edited.