ما أسباب الخمول وكثرة النوم

كتابة - آخر تحديث: ٠٦:٥٣ ، ١٨ يناير ٢٠١٨
ما أسباب الخمول وكثرة النوم

الاكتئاب

يُعاني الأشخاص الذين يعانون من الاكتئاب غالباً من مَشاكل في النوم؛ فقد ينامون كثيراً، أو لا ينامون أبداً، ويحدث الاكتئاب عندما يشعر الشخص بالحزن، أو القلق لفترةٍ طويلة. يُسبّب الاكتئاب ومُتلازمة التعب المُزمن للشخص الشعور بالتعب الشديد حتى لو حصل على الراحة طوال الليل، فهُما يُؤثّران على الأشخاص بشكل مختلف فيما يتعلق بأنشطتهم اليومية، فهم غالباً ما يشعرون بالتعب الشديد، وغير مُهتمّين بأيّ نشاط، أو قد يكونون يريدون أداء أنشطتهم ولكنّهم يشعرون بالتعب.[١]


مشاكل في الغدة الدرقية

يُعتبر التعب والخمول من الأعراض الشائعة للأشخاص الذين يُعانون من مشاكل في الغدّة الدرقية، سواء كان فرط في نشاط الغدة الدرقية، أو قصورها؛ فهُم يُعانون من التعب والنعاس بشكلٍ مستمر حتى لو حصلوا على كميّاتٍ كافيةٍ من النوم.[٢]


اضطرابات النوم

الأرق

يعتبر الأرق أحد أعراض اضطرابات النوم، وهو يُسبّب للأشخاص صعوبةً في النوم، أو عدم القدرة على النوم بعمق وبشكل جيّد، مما يمنعهم من الشعور بالنشاط عند استيقاظهم، والشعور بالتعب،[٣]، والاستيقاظ في الليل، وصعوبة العودة إلى النوم، والاستيقاظ في وقت مبكر جدّاً في الصباح.[٤]


توقف التنفس أثناء النوم

يسبّب هذا الاضطراب الشخير بصوتٍ عالٍ أثناء النوم، والاختناق، والتوقف عن التنفس وبالتالي التقليل من وصول الأكسجين للشخص؛[٣] ممّا يؤدّي إلى استيقاظ الشخص عدة مرات أثناء الليل، وبالتالي النعاس أثناء النهار.[٤]


أسباب أخرى

توجد بعض المشاكل الصحيّة الأخرى التي تُسبّب التعب المستمر والخمول، منها:[٥]

  • البدانة.
  • العلاجات المهدّئة ومضادات الاكتئاب.
  • فقر الدم ونقص الحديد.
  • السرطان.
  • مشاكل في الكلى والكبد.
  • فشل القلب.
  • داء السكري.
  • مرض أديسون (قصور الغدة الكظرية).
  • فقدان الشهية العصبي، أو اضطرابات الأكل الأخرى.
  • التهاب المفاصل، بما في ذلك التهاب المفاصل الروماتويدي.
  • أمراض المناعة الذاتية.
  • الإيدز، والسل، وتعدّد كريات الدم البيضاء.
  • سوء التغذية.


المراجع

  1. Rachel Nall, "Fatigue and Depression: Are They Connected?"، www.healthline.com, Retrieved 22-12-2017. Edited.
  2. Mary Shomon (13-8-2017), "10 Things to Know About Thyroid Disease and Fatigue"، www.verywell.com, Retrieved 22-12-2017. Edited.
  3. ^ أ ب Katherine Kam, "What's Causing Your Sleepiness?"، www.webmd.com, Retrieved 22-12-2017. Edited.
  4. ^ أ ب "Problem Sleepiness", www.medicinenet.com, Retrieved 22-12-2017. Edited.
  5. Markus MacGill (18-7-2017), "Tiredness and fatigue: Why it happens and how to beat it"، www.medicalnewstoday.com, Retrieved 22-12-2017. Edited.