ما أسباب الشد العضلي أثناء النوم

بواسطة: - آخر تحديث: ٢٠:٢٤ ، ٢٧ مايو ٢٠١٩
ما أسباب الشد العضلي أثناء النوم

السلوكيات الخاطئة

يُعد اتّباع بعض السلوكيات الخاطئة أحد العوامل المؤثرة في حدوث الشد العضلي أثناء النوم، ومن هذه السلوكيات:[١]

  • الوقوف لفتراتٍ طويلة: تشير الأبحاث إلى أنَّ الأشخاص الذين يَقِفون لساعات طويلة هم الأكثر عرضةً للإصابة بالشد العضلي أثناء النوم.
  • كثرة الجلوس: تحتاج العضلات إلى الحركة المنتظمة كي تعمل بشكل جيد، وقد يؤدي الجلوس لفتراتٍ طويلة إلى جعل الساق أكثر عرضةٍ للإصابة بالشد العضلي أثناء النوم.
  • وضعية الجلوسِ غير الصحيحة: حيث تؤدي وضيعية الجلوس غير الصحيحة كالجلوس بطريقة تقاطع الساقين لفترات طويلة إلى حدوث الشد العضلي.
  • الإفراط في التمرين: يُمكن أن تؤدي ممارسة التمارين الرياضيّة بكثرة إلى إرهاق العضلات، وحدوث الشّد العضلي فيها.


أسباب صحية

يُمكن أن تؤدي بعض المشاكل الصحيَّة إلى حدوث شد عضلي أثناء النوم، ومن هذه الأسباب:[٢][٣]

  • أمراض الأوعية الدموية.
  • ضعف الدورة الدموية في الساقين.
  • الجفاف أو الإسهال.
  • نقص في المغنيسيوم أو البوتاسيوم.
  • أمراض الكلى.
  • مرض أديسون.
  • تشمع الكبد.
  • الحمل خاصةً في الأشهر الأخيرة.
  • غسيل الكلى.
  • القدم المسطحة.
  • قصور الغدة الدّرقية.
  • التعرض للتسمَُم بالرصاص.
  • مشاكل الخلايا العصبية الحركية.
  • إصابات الحبل الشوكي في الرقبة أو الظهر.


الآثار الجانبية للأدوية

يمكن أن يُسبب تناول بعض أنواع الأدوية حدوث الشد العضلي أثناء النوم، وفي ما يأتي ذكر لبعض منها:[٢]

  • الأدوية المساعدة لمرضى الباركنسون (بالإنجليزية: Parkinson's disease)، مثل: التولكابون (بالإنجليزية: Tolcapone).
  • الأدوية التي تُستخدم لعلاج مرض ألزهايمر، مثل: الدونيبزيل (بالإنجليزية: Donepezil).
  • أدوية علاج هشاشة العظام، مثل: الرالوكسيفين (بالإنجليزية: Raloxifene).
  • علاجات الوهن العضلي الوبيل (بالإنجلزية: Myasthenia gravis)، مثل: النيوستيجمين (بالإنجليزية: Neostigmine).
  • علاجات ارتفاع ضغط الدَّم والذبحة الصدرية، مثل: النيفيديبين (بالإنجليزية: Nifedipine).
  • مُدرَّات البول، مثل: الفيوروسيميد (بالإنجليزية: Furosemide)، أو الهيدروكلوروثيازيد (بالإنجليزية: Hydrochlorothiazide).
  • علاجات الربو، مثل: التيربوتالين (بالإنجليزية: Terbutaline)، والألبيوتيرول (بالإنجليزية: Albuterol).
  • العلاجات التي تخفض من مستوى الكوليسترول في الدَّم، مثل: الأتورفاستاتين (بالإنجليزية: Atorvastatin)، واللوفاستاتين (بالإنجليزية: Lovastatin)، والبرافاستاتين (بالإنجليزية: Pravastatin)، والرسيوفاستاتين (بالإنجليزية: Rosuvastatin)، والسيمفاستاتين (بالإنجليزية: Simvastatin)


أسباب أخرى

يُمكن أن يحدث الشد العضلي أثناء النوم لأسباب أُخرى، ومن هذه الأسباب:[١][٢]

  • مُمارسة التمارين الرياضيّة في درجات الحرارة المُرتفعة.
  • قصر الأوتار بشكلٍ طبيعي مع مرور الوقت، والذي قد يؤدي إلى حدوث تشنج في العضلات.


المراجع

  1. ^ أ ب Carly Vandergriendt (24-7-2018), "How to Prevent and Treat Painful Leg and Calf Cramps that Begin When You’re in Bed"، www.healthline.com, Retrieved 20-4-2019. Edited.
  2. ^ أ ب ت "Why Is My Leg Cramping? What Can Help?", www.webmd.com, Retrieved 28-4-2019. Edited.
  3. Christian Nordqvist (1-12-2017), "Causes and treatment for leg cramps"، www.medicalnewstoday.com, Retrieved 20-4-2019. Edited.