ما عدد ركعات صلاة الوتر

بواسطة: - آخر تحديث: ٠٩:٢٣ ، ١٢ يونيو ٢٠١٧
ما عدد ركعات صلاة الوتر

صلاة الوتر

صلاة الوتر هي أحدى صلوات النوافل، وهي سنّة مؤكدة تبعاً لجمهور العلماء، ويبدأ وقتها بعد الانتهاء من أداء صلاة العشاء، وحتّى حلول وقت صلاة فجر اليوم التالي، وعلى الرغم من أنّ صلاة الوتر سنّة مؤكّدة إلّأ أنّه يجب الحفاظ عليها والالتزام بها للحصول على الأجر العظيم من الله عزّ وجل واقتداءً بسنة النبي محمد صلّى الله عليه وسلم.


تعني كلمة الوتر لغةً؛ الفرد أو العدد الفردي كواحد، أو ثلاثة، أمّا اصطلاحاً فهي صلاة التطوّع الفردية التي تؤدّى في الليل، وتُختم بها صلاة الليل.


عدد ركعات صلاة الوتر

ليس هناك عدد محدد لصلاة الوتر، فيمكن أن يؤدّي المسلم عدد الركعات الذي يريده، فعن أبي أيوب الأنصاري رضي الله عنه قال: قال رسول الله صلى الله عليه وسلم: (الوِترُ حقٌّ فمن شاءَ أوترَ بسبعٍ ومن شاءَ أوترَ بخمسٍ ومن شاءَ أوترَ بثلاثٍ ومن شاءَ أوترَ بواحدةٍ) [صحيح النسائي].


يمكن قضاء صلاة الوتر في حالة النوم عنها أو نسيانها بعد طلوع الشمس شفعاً، ومن اعتاد أن يصليّها ركعةً واحدة فيجب أن يقضيها اثنتين، ومن اعتاد أن يصليّها ثلاث ركعات فيجب أن يقضيها أربع ركعات، وهكذا.


كيفية صلاة الوتر

يُمكن أداء صلاة الوتر بعدّة أشكال، ومنها:

  • أن يؤدّيها المسلم ركعة واحدة فقط بعد الانتهاء من صلاة العشاء، ولا يصلي قبلها أي صلوات من قيام الليل.
  • أن يؤدّيها المسلم كصلاة المغرب، ثلاث ركعات، ويجلس بعد الركعة الثانية للتشهّد، ثم يكمل صلاته، ويتشهّد بعد الركعة الثالثة، ويُسنّ للمصلي أن يقرأ في الركعة الأولى من صلاة الوتر سورة الأَعْلَى، وفي الركعة الثانية سورة الْكَافِرُونَ، وفي الركعة الثالثة سورة الإخلاص.
  • أن يؤديها المسلم ثلاث ركعات، أو خمس ركعات، أو سبع ركعات متواصلة، ويقرأ تشهّداً واحداً في آخر ركعة.


فضل أداء صلاة الوتر

  • أنّ الله سبحانه وتعالى يحب صلاة الوتر.
  • ينير الله تعالى قلب المسلم، ويجعل البياض في وجهه.
  • يشرف المسلم بأداء الصلوات لله تعالى، وأهم شرف يناله تأدية صلاة الوتر.
  • ينال رضا الله سبحانه وتعالى ومحبته، وذلك لحفاظ المسلم على السنن.
  • يحصل على البركة في الصحة والمال والأولاد.
  • يكتب الله عزّ وجل مؤدوها من الذاكرين القائمين القانتين.
  • سبب لغفران الذنوب، ومحو الخطايا، ونيل مغفرة الله.
  • يباهي الله تعالى بعباده بين الملائكة وأهل السماء.
  • الالتزام بأداء صلاة الوتر يجلب الرزق، ويحقق الأماني، ويمنحه الخير.
  • أحد أسباب تعويد المسلم على الصبر، والجلد على أمور الحياة عامّة.
  • أحد أسباب إجابة الدعاء.
  • منح المسلم الهيبة والوقار.