ما علاج غازات البطن والانتفاخات

بواسطة: - آخر تحديث: ٠٦:٥١ ، ١١ يونيو ٢٠١٩
ما علاج غازات البطن والانتفاخات

علاج غازات البطن والانتفاخات

يحدث انتفاخ البطن عادةً بسبب تراكم الغازات في الجهاز الهضمي، ويُسبب الانتفاخ الشعور بامتلاء البطن والألم، كما يمكن أن يؤدي أيضًا احتباس السوائل في الجسم إلى الانتفاخ، ويجب الانتباه إلى الأطعمة التي تسبب الانتفاخ والغازات، ومنها تناول اللاكتوز الذي يوجد في الحليب ومشتقاته بكميات كبيرة، ومن أهم طرق علاج غازات البطن والانتفاخات ما يأتي:[١][٢]


العلاج بالطرق المنزلية

هناك العديد من الطرق المنزلية التي يمكن اتباعها لتخفيف الألم والانزعاج الناتج عن الانتفاخ والغازات، ومنها ما يأتي:[١][٣]

  • تناول الطعام ببطء، ومضغه بشكل جيداً، وعدم تناول وجبات كبيرة.
  • تجنب التدخين؛ إذ يمكن أن يزيد من كمية الهواء الداخلة إلى الجهاز الهضمي.
  • مراجعة طبيب الأسنان في حال وجود مشاكل في أطقم الأسنان، لأنها تؤدي إلى دخول الهواء.
  • التقليل من تناول الصوديوم؛ إذ يؤدي إلى احتفاظ الجسم بالماء، وبالتالي الشعور بالانتفاخ.
  • ممارسة الرياضة؛ لأنها تقلل فرصة الإصابة بالإمساك، الذي يمنع طرد الغازات من القولون.
  • تجنب مضغ العلكة.
  • تجنب المشروبات الغازية.


العلاج بالأدوية

هناك بعض الأدوية التي يمكن استخدامها لعلاج غازات البطن والانتفاخ، ومنها ما يأتي:[٣]

  • سيميثيكون: (بالإنجليزية: simethicone)، يُسهل مرور الغازات في الجهاز الهضمي والتخلص منها.
  • مكملات اللاكتاز: تساعد على هضم السكر، وبالتالي تقلل من أعراض الانتفاخ والغازات.
  • ألفا غالاكتوزيداز: (بالإنجليزية: Alfa galactosidase) يساعد على تحطيم الكربوهيدرات.
  • الفحم المنشط: يؤخذ قبل وبعد الوجبة الغذائية، ويقلل من أعراض النفخة والغازات.
  • كبسولات زيت النعناع: تُخفف من الغازات المرتبطة بعسر الهضم؛ إذ تُرخي العضلات المعوية، وبالتالي تسمح للغاز والبراز بالمرور بشكل أسهل.[١]
  • البروبيوتك: تُعرف بأنها البكتيريا النافعة التي تعيش في الأمعاء، وتنظم بكتيريا القولون التي يمكن أن تنتج الغازات وتسبب الانتفاخ.[١]


أسباب انتفاخ البطن

هناك العديد من الأسباب التي تؤدي لانتفاخ البطن، ومنها ما يأتي:[٢]

  • الإمساك.
  • زيادة الوزن.
  • مرض الارتجاع المعدي المريئي (بالإنجليزية: Gastroesophageal reflux disease).
  • عدم تحمل سكر اللاكتوز (بالإنجليزية: Lactose intolerance).
  • مشاكل هضم بعض الأطعمة.
  • إفراط في تناول الطعام.
  • متلازمة القولون المتهيج (بالإنجليزية: Irritable bowel syndrome).
  • نمو البكتيريا في الأمعاء الدقيقة.


المراجع

  1. ^ أ ب ت ث Stacy Sampson (19-7-2018), " Eighteen ways to reduce bloating"، www.medicalnewstoday.com, Retrieved 8-5-2019. Edited.
  2. ^ أ ب Michael M. Phillips (4-9-2018), "Abdominal bloating"، medlineplus.gov, Retrieved 8-5-2019. Edited.
  3. ^ أ ب "Gas and gas pains", www.mayoclinic.org,21-12-2018، Retrieved 8-5-2019. Edited.