ما علاج نقص الحديد

بواسطة: - آخر تحديث: ١٢:٤٨ ، ٢٧ فبراير ٢٠١٩
ما علاج نقص الحديد

نقص الحديد

إنّ فقر الدم الناجم عن عوز الحديد (بالإنجليزية: Iron deficiency anemia)، يُعتبر من أكثر أنواع فقر الدم أو الأنيميا انتشاراً، ويحدث بشكل متكرر وأكثر شيوعاً عند الفتيات والنساء خلال سنوات القدرة الإنجابية. وإنّ قيام الفرد بزيادة تناوله للأغذية العالية بعنصر الحديد، يساعد على علاج مستوى الحديد المتدني في دم المصاب والوقاية منه.[١]


وتُعدّ الأنيميا أو فقر الدم حالة تحدث عندما يكون تعداد كريات الدم الحمراء أو الهيموجلوبين (بالإنجليزية: Hemoglobin) أقل من المعدل الطبيعي، وترتبط الأنيميا بالعادة بإصابة الشخص بحالة من التعب والضعف، والسبب في ذلك أنّ الأنيميا تتسبب بالتقليل من قدرة الجسم على توفير كمية كافية وصحية من كريات الدم الحمراء، حيث تقوم كريات الدم الحمراء بحمل الأكسجين لأنسجة الجسم المختلفة. ومن الجدير بالذكر أنّ الحديد يقوم بدور مهم ورئيسي في صنع الهيموجلوبين المكون الأساسي لكريات الدم الحمراء.[٢][٣]


علاج نقص الحديد

إنّ أكثر من ربع سكان العالم تقريباً يُعانون من فقر الدم أو الأنيميا، حيث إنّ حوالي نصف هذا الربع يكون فقر الدم لديهم سببه نقص الحديد، ويُعتبر علاج نقص الحديد والوقاية منه من أهم أهداف الصحة السكانية، خصوصاً لدى النساء والأطفال ولدى الأفراد في البلدان ذات دخل الفرد المتدني. وإنّ من أهم تحديات علاج نقص الحديد هو إيجاد وعنونة الأسباب المخفية والمبطنة، واختيار البديل المناسب لمنتج الحديد الذي يُمكن أن يلبي حاجة الفرد.[٤] ومن أجل تشخيص فقر الدم بعوز الحديد، فإنّ الطبيب يقوم بالعادة بسؤال المصاب عن تاريخه الطبي، ويقوم بعمل فحوصات جسدية ويطلب منه أيضاً عمل فحوصات للدم.[٥]


يُمكن علاج فقر الدم بعوز الحديد عن طريق تناول الغذاء الغني بالحديد، أو أخذ مكملات غذائية، أو أقراص دوائية تحتوي على عنصر الحديد، أو يُمكن أن الحصول على الحديد عن طريق الحُقن الوريدية، طبعاً بعد معرفة السبب الحقيقي والكامن وراء تطور حالة فقر الدم بعوز الحديد لدى الفرد.[٦][٧][٨]


مكملات الحديد

ربما ينصح الطبيب المصابين بفقر الدم بعوز الحديد بتناول أقراص الحديد التي تُباع دون وصفة طبية؛ وذلك من أجل تعويض الحديد المُخزن في الجسم، حيث يقوم الطبيب بتحديد الجرعة المناسبة لكل مريض، كما تتوافر مكملات الحديد على شكل سائل مُعّدة خصيصاً للرضع والأطفال، ومن الواجب معرفته أنّ حالة نقص الحديد لا يمكن أن تُصحَّح بين ليلة وضحاها، وربما احتاج المصاب أن يتناول المكملات لمدة أشهر عدة أو لمدة أطول من أجل تعوبض الحديد المخزن. وبشكل عام، سيلاحظ المصاب حالة من التحسن بعد أسبوع تقريباً من العلاج.[٤][٦] ومن النصائح العامة التي تُساعد على عملية امتصاص الحديد ما يلي:[٦][٨]

  • تجنب تناول مكملات الحديد مع مضادات الحموضة: حيث إنّ الأدوية التي تقوم بعلاج حرقة المعدة بشكل فوري تستطيع أن تؤثر في امتصاص الحديد، كما يجب أخد مكمل الحديد قبل ساعتين أو بعد أربع ساعات من تناول مضادات الحموضة.
  • يُنصح بتناول أقراص الحديد مع فيتامين ج: (بالإنجليزية: Vitamin C) يحسّن فيتامين ج من امتصاص الحديد في الجسم، ويمكن أخذ فيتامين ج من المكملات الغذائية أو عن طريق شرب كأس من عصير البرتقال مع أقراص الحديد، وتجدر الإشارة إلى أنّ مكملات الحديد يمكن أن تتسبّب بالإصابة بالإمساك كأحد آثارها الجانبية،وفي هذه الحالة يمكن أن يقوم الطبيب بصرف ملينات لتسهيل عملية الإخراج، كما يمكن أن يتسبب الحديد بتحويل لون البراز إلى لون داكن، ولكن هذا العرض غير مؤذٍ أو ضار.
  • يُنصح بتناول أقراص الحديد على معدة فارغة: إذا استطاع المصاب أن يأخذ مكمل الحديد على معدة فارغة فإنّ ذلك سيكون أفضل، وحيث إنّ أقراص الحديد يمكن أن تتسبب بالشعور بانزعاج في المعدة، فإنّه ربما يحتاج المصاب لتناول الأقراص مع الوجبة.


مصادر الحديد

إن كان المصاب يعاني من حالة متوسطة من فقر الدم الناتج عن نقص الحديد، فإنّ الطبيب سيقوم بتوصيته بتناول الأطعمة الغنية بالحديد. وهنا لابدّ من التذكير بإمكانية زيادة امتصاص الحديد من الطعام عن طريق شرب العصائر الغنية بفيتامين ج مثل: عصير الجريب فروت، أو الليمون، أو البرتقال. ومن الأطعمة الغنية بالحديد نذكر ما يلي:[١][٢][٣]

  • الأطعمة الحيوانية التي تحتوي على الحديد: مثل؛ الدواجن وخاصةَ كبدها، واللحم الأحمر وبخاصة لحم الأبقار و كبدها، والأسماك، وطعام البحر خاصةً المحار، وصفار البيض.
  • الأطعمة النباتية التي تحتوي على الحديد: مثل؛ الخضراوات الورقية كالكرنب والسبانخ، والفواكه المجففة كالمشمش والدراق والزبيب، وعصير البرقوق، والمكسرات، واللوز، وزبدة الفول السوداني، والبقوليات والحبوب كالفاصولياء البيضاء والحمراء وخبز القمح كامل الحبة، ومن الجدير بالذكر أنّ المنتجات الحيوانية يسهل امتصاص الحديد منها أكثر من المنتجات النباتية.
  • الأطعمة المدعة بالحديد: مثل؛ الخبز، وحبوب الإفطار، والمعكرونة.


أعراض نقص الحديد

تعتمد وتختلف أعراض وعلامات فقر الدم بعوز الحديد بناءً على حدة وخطورة هذا النوع من فقر الدم؛ فإن كان المصاب يعاني من حالة فقر دم خفيفة إلى متوسطة ربما لن تظهر عليه اي أعراض، ولكن في حال ساءت حالته ربما تظهر عليه بعض من الأعراض والعلامات التالية:[٣][٧]

  • الشعور بالإعياء والضعف العام.
  • شحوب في لون البشرة، وبرودة في الأيدي والأقدام، أو الشعور بالوخز أو الخدران.
  • قصور في التنفس وألم في منطقة الصدر.
  • الإصابة بالعدوى على نحو متكرر.
  • المعاناة من الصداع والدوخة.
  • ضعف الشهية.
  • ظهور تشققات حول الفم، وتكسر الأظافر.
  • سرعة دقات القلب.
  • اشتهاء تناول مواد غير غذائية؛ كالثلج، والتراب، والدهان.


أسباب نقص الحديد

من المسببات للإصابة بحالة من فقر الدم الناتج عن نقص الحديد ما يأتي:[٣][٤][٦]

  • النزيف: حيث يحدث النزف بأشكال متعددة؛ كنزيف الطمث الغزير، أو النزيف المصاحب لعملية الولادة، كما يحدث نتيجة للإصابة ببعض الأمراض والمشاكل الصحية مثل؛ تليف الرحم، والقرحة المعدية، وسرطان القولون أو سرطان المستقيم، كما يمكن أن ينتج النزيف عن خلال استخدام بعض الأدوية مثل؛ الأسبرين (بالإنجليزية: Aspirin) لفترات طويلة.
  • قصور في امتصاص الحديد: حيث لا يستطيع الجسم أن يمتص كفايته من الحديد الموجود في الطعام لأسباب متعددة؛ منها ما هو مرضي كمرض كرون أو مرض حساسية القمح، ومنها ما يحدث بسبب تداخل أطعمة وأدوية أخرى مع الحديد وعملية امتصاصه؛ مثل: تناول مكملات الكالسيوم مع الأطعمة الغنية بالحديد أو مكملات الحديد، أو تناول أدوية كمضادات الحموضة.
  • الحمل: دون مكملات الحديد تتطور حالة فقر الدم الناجمة عن نقص الحديد لدى العديد من النساء الحوامل؛ لأنّ مخازن الحديد لديهنّ بحاجة إلى تغذية لإرفاد حجم الدم المتزايد لديهنّ بالحديد، وكذلك لبناء الهيموجلوبين الضروري لنمو الجنين.
  • اتباع نظام غذائي فقير بالحديد: وقد ذكرنا آنفاً بعض الأغذية الغنية بالحديد.


المراجع

  1. ^ أ ب Tracee Cornforth (26-2-2018), "Foods for Treating Iron Deficiency Anemia and Side Effects"، verywellhealth.com, Retrieved 12-2-2019. Edited.
  2. ^ أ ب Katherine Marengo (7-2-2019), "Best Diet Plan for Anemia"، healthline.com, Retrieved 12-2-2019. Edited.
  3. ^ أ ب ت ث Cathy Cassata (11-5-2018)، "All About Anemia: Different Types, Causes, Complications, and Treatments"، .everydayhealth.com, Retrieved 12-2-2019. Edited.
  4. ^ أ ب ت Stanley L Schrier, Michael Auerbach (29-1-219), "Treatment of iron deficiency anemia in adults"، uptodate.com, Retrieved 12-2-2019. Edited.
  5. Laura J. Martin (10-7-2018), "Understanding Anemia -- Diagnosis and Treatment"، webmd.com, Retrieved 12-2-2019. Edited.
  6. ^ أ ب ت ث "Iron deficiency anemia", mayoclinic.org,11-11-2016، Retrieved 12-2-2019. Edited.
  7. ^ أ ب James L Harper (5-4-2018), "Iron Deficiency Anemia Clinical Presentation"، emedicine.medscape.com, Retrieved 12-2-2019. Edited.
  8. ^ أ ب Harvey Luksenburg, Deepa Sekhar, Cheryl Garrison (21-11-2018), "Iron-deficiency anemia"، womenshealth.gov, Retrieved 12-2-019. Edited.