ما فوائد الزنجبيل للقولون العصبي

بواسطة: - آخر تحديث: ٠٦:١٢ ، ٩ أغسطس ٢٠١٦
ما فوائد الزنجبيل للقولون العصبي

القولون العصبي والزنجبيل

يعدّ القولون العصبي أحد الأمراض الشائعة الناتجة عن اختلال وظيفيّ مؤقت في الجهاز الهضمي، ومن أعراضه: الإصابة بالانتفاخ، والغازات، والإمساك أو الإسهال أو كليهما، وآلام في البطن، والإصابة بالتوتّر والقلق والاكتئاب.

وهناك العديد من الطرق المستخدمة لعلاج القولون العصبي، مثل: الأدوية حسب إرشادات الطبيب، أو الأعشاب، كالنعناع مثلاً، واليانسون، والحلبة، والشمّر والزنجبيل. وسنعرض في هذا المقال فوائد الزنجبيل للجهاز الهضمي والقولون العصبي، إضافة إلى الطريقة الصحيحة لتناوله.


فوائد الزنجبيل

للجهاز الهضميّ بشكلٍ عام

  • يُعالج القيء مهما كان المسبب له؛ حيث يُمكن للنساء الحوامل اللاتي يتعرّضن لقيء الحمل تناوله.
  • يقلل الغثيان الناتج عن دوار البحر أو الدوار المصاحب لركوب المركبات.
  • يتخلّص من الغازات والانتفاخ الناتج عنها، ويعالج سوء الهضم.
  • يحسّن حركة المعدة، ويرفع من امتصاص الدهون والبروتينات.
  • يعمل كمضادّ للمغص والإسهال.
  • يساعد على هضم الدهون؛ نظراً لعمله كمدرّ للصفراء.
  • يستخدم كفاتح للشهية؛ نظراً لزيادته إفراز اللعاب والعصارة المعوية.
  • يخفّض معدّل الحامض المعوي.


للقولون العصبي

  • يؤدي إلى استرخاء العضلات الملساء للأمعاء؛ الأمر الذي يحدّ من الآلام الناتجة عن الحركة الزائدة لها، وهو الأمر الذي يحدث في القولون العصبيّ.
  • يخفّض من التهاب القولون العصبي؛ نظراً لاحتوائه على زينجيبارين وشوقولز وساينول وغيرها من المواد الفعّالة.


طريقة شربه للقولون العصبي

الطريقة الأولى

  • نفرم أو نبرش بشكل ناعم جداً ملعقة كبيرة من الزنجبيل الأخضر.
  • نضعه في تيرموس حافظ للحرارة، ثمّ نُضيف إليه لتراً واحداً من الماء البارد.
  • نغطّي التيرموس على الفور، ونترك الخليط لمدّة اثنتي عشرة ساعة قبل الاستخدام.
  • نشرب منه مقدار كوب صغير من الشاي (100مل) بمعدّل مرّة واحدة كل ثلاث ساعات، بحيث تنتهي الكمية خلال يوم واحد.


ملاحظات:
  • عند الاستعجال، بالإمكان اتبّاع الخطوات السابقة مع استبدال الماء البارد بماء ساخن لا يصل إلى درجة الغليان، ثمّ شربه بعد نصف ساعة.
  • بالإمكان استبدال الزنجبيل الأخضر بالزنجبيل الجاف، على أن تكون النسبة بمعدّل ملعقة صغيرة من الزنجبيل الجاف إلى لتر واحد من الماء، وتطبيق باقي الخطوات كما هي.
  • إنّ التحضير الخاطئ للزنجبيل، كغليه مثلاً أو زيادة تركيزه عن المقادير المذكورة آنفاً، من شأنه التسبب في حدوث أعراض جانبية للقولون العصبيّ.


الطريقة الثانية

  • نُضيف خمسين غراماً من الزنجبيل المطحون إلى نصف كوب من الماء المغلي (نُلاحظ أنّ الماء مغليّ مسبقاً بشكل مستقلّ عن الزنجبيل).
  • نترك الخليط حتّى يبرد، ثمّ نُضيف إليه ملعقة صغيرة من الخلّ، ونشربه عند الشعور بالألم.