ما مقدار زكاة الفطر بالمال

بواسطة: - آخر تحديث: ١٠:٣٥ ، ٣١ أكتوبر ٢٠١٨
ما مقدار زكاة الفطر بالمال

مقدار زكاة الفطر بالمال

تُخرج زكاة الفطر بمقدار صاع من الطعام الغالب في البلاد، والصاع يساوي تقريباً 2.5 كيلوغرام من وزن الطعام الغالب في المنطقة، والطعام الغالب في المملكة الأردنية الهاشمية هو القمح، ويجوز أن يخرج المسلم قيمة زكاة الفطر بالنقود، فيخرج بقيمة الوزن نقوداً، وعليه فإنّها تساوي 180 قرشاً، أي أنّ قيمة الصاع من القمح تساوي نقداً 180 قرشاً، وهذا هو مقدار الزكاة المفروضة على الإنسان ومن أراد أن يزيد عليها فله الأجر والثواب.[١]


أقوال العلماء في إخراج الزكاة نقداً

زكاة الفطر فريضة وأمرت بها الكثير من الأحاديث النبوية والآيات القرآنية، ولكن اختلف العلماء في إخراجها على شكل نقد وهناك ثلاثة أقوال وهي:[٢]

  • المنع والتحريم، وقد ذهب إلى هذا القول جمهور العلماء، واستدلوا عليه بحديث (كنا نخرج، إذ كان فينا رسولُ اللهِ صلَّى اللهُ عليه وسلَّمَ، زكاةَ الفطرِ عن كلِّ صغيرٍ وكبيرٍ. حرٍّ أو مملوكٍ. صاعاً من طعامٍ، أو صاعاً من أَقِطٍ، أو صاعاً من شعيرٍ، أو صاعاً من تمرٍ، أو صاعاً من زبيبٍ. فلم نزل نخرجُه حتى قدم علينا معاويةُ بنُ أبي سفيانَ حاجًّا، أو مُعتمراً. فكلَّم الناسَ على المنبرِ. فكان فيما كلَّم به الناسَ أن قال: إني أرى أنَّ مُدَّينِ من سمراءِ الشامِ تعدلُ صاعًا من تمرٍ. فأخذ الناسُ بذلك. قال أبو سعيدٍ: فأما أنا فلا أزال أُخرجُه، كما كنتُ أُخرجُه أبداً، ما عشتُ).[٣]
  • الجواز، وهو ما ذهب إليه أبو حنيفة من أصحاب المذاهب، وذهب إليه أيضاً كل من الثوري، والبخاري، والخليفة عمر بن عبدالعزيز، واستدلوا على ذلك بسكوت النبي محمد عليه الصلاة والسلام.
  • جواز إخراجها على شكل مال إذا دعت الحاجة إلى ذلك، وهذا هو قول شيخ الإسلام ابن تيمية، وهو القول الراجح، حيثُ إنّ في إخراجه مالاً عند الحاجة تتحقق سماحة الإسلام ومقاصده، ومتى ما كان الانتفاغ بالمال أكثر من الانتفاع بالطعام، تخرج على شكل مال.


الاختلاف في تقدير وزن الصاع

قدرَ الشيخ ابن باز رحمه الله قيمة زكاة الفطر بثلاثة كيلوجرامات تقريباً. وقدرها الشيخ ابن عثيمين بألفي ومئتي غرامٍ، والاختلاف سببه أنّ الصاع مكيال لقياس الحجم لا الوزن. ولكن العلماء قدروها بالوزن لأنّه أسهل للضبط، ووزن الحبوب يختلف فمنها الثقيل ومنها الخفيف، ووزن الصاع من نفس النوع أيضاً يختلف، فالمحصول القديم يختلف عن الجديد، ولهذا إذا احتاط الإنسان وأخرج مقداراً زائداً أفضل.[٤]


المراجع

  1. "قرارات مجلس الإفتاء"، www.aliftaa.jo، 4-6-2017، اطّلع عليه بتاريخ 15-11-2017. بتصرّف.
  2. وليد بن عبده الوصابي (18-7-2015)، "إخراج زكاة الفطر نقدا"، www.alukah.net، اطّلع عليه بتاريخ 15-11-2017. بتصرّف.
  3. رواه مسلم، في صحيح مسلم، عن أبو سعيد الخدري، الصفحة أو الرقم: 985، صحيح.
  4. "49793: مقدار زكاة الفطر ووقت إخراجها"، www.islamqa.info، 6-2-2007، اطّلع عليه بتاريخ 15-11-2017. بتصرّف.

تم تدقيق المقال من قبل الأخصائي: بلال الدويك