ما هو البروتين

بواسطة: - آخر تحديث: ١٠:١٧ ، ٢١ يونيو ٢٠١٧
ما هو البروتين

البروتين

يعتبر البروتين أحد أهم العناصر الغذائية الثلاثة الموجودة في الغذاء إلى جانب كل من: الكربوهيدرات، والدهون، والبروتين، كما يعتبر البروتين من أكثر العناصر الغذائية التي يطلبها جسم الإنسان بكميات كبيرة، إذ إنّ الجسم البشري يحتاجه في إتمام العديد من المهام اليومية، والأنشطة البدنية، كما يعد اللبنة الأساسية لجسم الإنسان، وتتمثل وظيفته في بناء الأنسجة، والمحافظة عليها، وتختلف احتياجات الأفراد في الحصول على البروتين من الأطعمة.


يتكون البروتين من مجموعة من المركبات الصغيرة التي تسمى الأحماض الأمينية، وعلى الرغم من كثرة هذه الأجسام الأمينية في الطبيعة، إلا أنّ جسم الإنسان يستخدم فقط 22 منها، وهو قادر على إنتاج هذه الأحماض الأمينية باستثناء تسعة أنواع أساسية منها، ويعوض ذلك من خلال حصوله عليها من الغذاء.


ملاحظة: يحتاج الجسم البشري بشكل عام إلى 10غ من البروتين خلال وجبة الإفطار، و25غ من البروتين أثناء وجبة الغداء، كما يحتاج 40غ من البروتين خلال وجبة العشاء.


مقدار البروتين المطلوب يومياً

تختلف كمية البروتين التي يحتاجها الجسم باختلاف حجم الشخص، والهدف من أخذ البروتين، فالأشخاص الذين يبحثون عن بناء العضلات في كمال الأجسام يحتاجون بالضرورة لاستهلاك كميات بروتين أكبر من غيرهم، أما النسبة الغذائية الموصى بها عالمياً من البروتين فتبلغ 0.8غ /كغ من وزن الجسم يومياً، لتلبية الاحتياجات الغذائية اليومية فقط.


أما الأشخاص الرياضيون فتحتاج أجسامهم إلى 1.2غ إلى 1.4غ/كغ من وزن الجسم، وكلما بذل الشخص الرياضي نشاطاً بدنياً أكبر، كلما احتاج لاستهلاك المزيد من البروتين.


فوائد البروتين للجسم

  • مد الجسم بالطاقة التي يحتاجها.
  • بناء أنسجة وعضلات الجسم.
  • منح الجسم المناعة التي يحتاجها في مقاومة الأمراض.
  • موازنة درجة الحموضة في الجسم.
  • نقل المواد الغذائية بين الخلايا.


الاحتياطات الواجب اتخاذها عند استهلاك البروتين

تنصح الدراسات العلمية بعدم تجاوز نسبة البروتين التي يستهلكها الشخص وأن لا تزيد عن 2غ/كغ من وزن الشخص، إذ تعتقد هذه الدراسات بأن تجاوز هذه الكمية يؤدي إلى العديد من المخاطر أهمها:

  • تجفيف دهون الجسم بالكامل.
  • التعب والإعياء.
  • خسارة مستويات عالية من الكالسيوم.
  • تجاوز قدرة الكبد على تحويل النيتروجين الزائد في الجسم إلى فضلات، وبالتالي الشعور المستمر بالغثيان، إضافة للعديد من الآثار الجانبية السلبية الأخرى.


أمثلة على البروتينات

  • الإنسولين: وهو الهرمون المسؤول عن تنظيم السكر في الدم.
  • غلبوبيولين: وهو موجود في الدم، ويمكن الحصول عليه من اللبن أيضاً.
  • ألبيومين: وهو موجود بكثرة في بياض البيض.