ما هو سبب صداع الرأس

بواسطة: - آخر تحديث: ٠٩:٠٧ ، ٢١ نوفمبر ٢٠١٦
ما هو سبب صداع الرأس

صداع الرأس

يُعتبر الصداع من الأعراض الجانبيّة التي تظهر على الإنسان نتيجة الإصابة بأمراضٍ أو مشاكل صحيّةٍ مُختلفة، حيث إنّه يشعر بآلامٍ شديدةٍ في منطقة الرأس والرقبة، وأحياناً الكتفين، كما أنّ هناك العديد من الأعراض الجانبية المرافقة للصداع، والتي تتمثل في فقدان الوعي، والغثيان، والتشويش في الرؤية، ويلجأ العديد من الأشخاص إلى استخدام المُسكّنات التي تُباع في الصيدليّات، والتي من الممكن أن ينتج عنها بعض التفاعلات السلبيّة مع الجسم.


أسباب صداع الرأس

  • ارتفاع ضغط الدم.
  • وجود مشاكل في الأسنان؛ كالتهاب اللثة.
  • الإصابة بالإسهال والإمساك.
  • قلة النوم في الليل.
  • وجود خلل في الجهاز الهضميّ أو العصبيّ.
  • الإصابة بالبرد الشديد أو الإنفلونزا.
  • سماع صوت عالٍ.
  • تناول كميّات كبيرة من الكافيين؛ مثل: الشاي، والنسكافيه، والقهوة.
  • تقلُّبات الطقس المُختلفة؛ كالبرد الشديد أو الحرّ الشديد.
  • التدخين بشكلٍ مُبالغ فيه.


وصفات طبيعية لعلاج صداع الرأس

القرفة

تعتبر القرفة من الأعشاب الطبيعيّة التي تعلب دوراً مُهمّاً في علاج صداع الرأس، وذلك من خلال مزج ملعقةٍ كبيرةٍ من مسحوق القرفة المطحون ناعماً، مع نصف ملعقة صغيرة من مسحوق خشب الصندل، مع كمية كافية من الماء، وعجن المكوّنات مع بعضها جيداً، وتطبيق العجينة الناتجة على منطقة الجبين، وتركها لمدّةٍ لا تقلُّ عن خمس دقائق، ثمّ غسل الرأس بالماء الفاتر، مع تكرار هذا العلاج مرة يومياً للحصول على نتيجةٍ فعّالة خلال أيّام محدودة، كما يمكن طحن كميّة من عيدان القرفة طحناً ناعماً، وإضافة مقدار كوب من الماء إليها، ووضع الخليط الناتج على جبهة الرأس والصدغين، والاسترخاء لمدّة لا تقلُّ عن نصف ساعة تقريباً، ثمّ شطف الرأس بالماء الفاتر.


النعناع الأخضر

يحتوي النعناع على بعض الخصائص المُهدّئة التي تُساهم بشكلٍ كبيرٍ في علاج الصداع، والتخلّص منه في فترة زمنيّة قصيرة، ويمكن الاستفادة منه عن طريق وضع ملعقة كبيرة من النعناع الأخضر الناشف داخل كوبٍ من الماء المغليّ، وتركه جانباً لمدّة لا تقل عن عشر دقائق حتى يبرد تماماً، ثم تصفيته، وإضافة نصف ملعقة من العسل إليه، وتناوله مباشرة، أو من خلال وضع كميّة كافية من زيت النعناع الأخضر على منطقة الرقبة، مع التدليك الجيّد لمدّة ربع ساعة، للقضاء على الآلام الشديدة.


التفاح

تُستخدم هذه الوصفة من خلال تناول حبّة من التفاح في الصباح الباكر قبل تناول وجبة الإفطار، أو عن طريق وضع ثلاث ملاعق كبيرة من خلّ التفاح الطبيعيّ داخل وعاءٍ مملوءٍ بكميّة كافية من الماء، واستنشاق البخار المُتصاعد إلى الأعلى لمدّة أربع دقائق.