ما هو قياس الضغط الطبيعي

بواسطة: - آخر تحديث: ٠٩:٠٤ ، ٢٦ أبريل ٢٠١٦
ما هو قياس الضغط الطبيعي

ضغط الدم

الاختلال في المقدار المُحدّد لضغط الدّم هو نوع من الأمراض المنتشرة بشكل كبير عند مختلف الناس حول العالم، فهناك مجموعة من النّاس يعانون من انخفاض في المستوى الطبيعي لضغط الدّم في الجسم، ومجموعة أخرى تعاني من ارتفاع في المستوى الطبيعي لضغط الدّم في الجسم. إنّ الاختلال في ضغط الدم ينتج عن عدّة أسباب قد تكون وراثية جينية، أو نتيجة عادات خاطئة يمارسها الإنسان بشكل مستمر في حياته اليومية كالتدخين، وقد تكون الأسباب ناتجةً عن المؤثرات الخارجية المحيطة بالإنسان.


قياس ضغط الدّم الطبيعي

هناك مستوى محدّد لقيمة الضغط عند الإنسان في الحالة الطبيعية، والقيمة الطبيعية يجب أن تبقى أقل من 80/120، أو 75/115 حسب آراء المتخصّصين، وإذا كانت قيمة الضغط عند الإنسان أقل من 60/90 يعتبر مصاباً بمرض ضغط الدّم المنخفض، مع العلم أنّ الاختلال في مستوى ضغط الدم قد يكون عارضاً وقد يكون مرضاً مزمناً، أمّا إذا كان الإنسان مصاباً بمرض ارتفاع ضغط الدّم تصنّف قيم الضغط حينها إلى ثلاث مراحل؛ حيث تكون قيمة الضغط المقاسة في المرحلة الأولى في الفترة التالية (80/120 إلى 89/139)، وفي المرحلة الثانية في الفترة التالية (90/140 إلى 99/159)، أمّا المرحلة الثالثة تكون قيمة الضغط المُقاسة أكبر من 100/160.


أعراض انخفاض ضغط الدّم

  • الشعور بالدوار والدوخة.
  • فقدان الوعي.
  • فقدان التركيز بشكل كامل أو ضعف في التّركيز.
  • ضَعف في مستوى الرؤية.
  • الشعور بالغثيان.
  • الشعور بالبرد.
  • شحوب الجلد.
  • التنفّس بسرعة.
  • ضعف في التنفّس.
  • الشعور بالتّعب والإرهاق.
  • الشعور بالعطش.
  • توتّر نفسي.


المسبّبات

  • الانخفاض في كميّة الدّم.
  • التغيّر في هرمونات الجسم.
  • التوسّع في الأوعية الدموية.
  • تناول نوعاً مُعيّناً من الأدوية.
  • الإصابة بمرض فقر الدم.
  • الإصابة بأمراض القلب؛ كبطء في عمل القلب، ووجود مشاكل في عمل الصمامات القلبية، وفشل القلب بشكل كامل، والنوبات القلبية.
  • وجود مشاكل في الغدد الصمّاء.
  • عدم تناول السوائل المَطلوبة في الجسم.
  • الاضطراب في دقّات القلب.
  • تناول نوع معيّن من النباتات قد يُسبّب انخفاضاً في مستوى ضغط الدم.


أعراض ومسبّبات ارتفاع ضغط الدّم

  • الإصابة بنزف شديد في الأنف.
  • الشعور بالدوخة والدوار.
  • فقدان الاتزان.
  • فقدان الذاكرة أحياناً.
  • التعرّض للنسيان.
  • الإصابة بسرطان الغدّة الكظرية.
  • الإصابة بالجلطات الدماغية.
  • حدوث تمزّق في الأوعية الدموية.


المسبّبات

  • تناول الطعام والشراب المالح.
  • التدخين باستمرار.
  • الإرهاق .
  • وجود مشاكل في الكلى.
  • ورم الغدّة الكظرية.
  • وجود مشاكل في الغدّة الدرقية.
  • وجود مشاكل في الأوعية الدموية.
  • ضعف التنفّس أثناء النوم.