ما هو لحم الحاشي

بواسطة: - آخر تحديث: ١٣:٣٠ ، ٢٣ فبراير ٢٠١٥
ما هو لحم الحاشي

لحم الحاشي هو نفسه لحم الإبل، وهي من أنواع الأغذيّة الشائعة الإستخدام في مناطق الشرق الأوسط وكذلك في أوروبا وآستراليا وشمال إفريقيا، وتدخل من ضمن الأكل الشعبيّ لها. ويعد لحم الحاشي أو لحم الإبل من أكثر أنواع اللحوم فائدة وصحة وتغذيّة فهو يوفر كميّات كبيرة من البروتينات للإنسان وخاصة لرياضيين ولاعبي كمال الأجسام، وهو يحتوي على كميّات كبيرة من الحديد وفيتامين C وهو بذالك يفوق لحم البقر والغنم من حيث الفائدة. ويشبه لحم الحاشي لحم البقر في الشكل والطعم والرائحة إلا أنّهُ يكون أكثر مرونة ويكون مطاطيّاً بعض الشيء.


ويحتوي لحم الإبل على مواد وعناصر غذائيّة آخرى عدا عن البروتينات والحديد وفيتامين C، فهو أيضاً يحتوي على كميّات كبيرة من فيتامين E وفيتامين B وفيتامين D وكذلك غني بالمعادن والأملاح. وكون أن لحم الإبل أو لحم الحاشي يحتوي على كميّات أقل من الدهون مقارنة بلحم البقر ولحم الغنم وغيرها فهو لا يتسبب بحدوث وتشكل أمراض القلب والشرايين، ولذلك فهو مفيد لمن يعلنون من هذه الأمراض وكبديل مناسب للوقايّة منها. والمناطق التي لا زالت تشتهر بتناولها لحم الحاشي هي مملكة السعوديّة وسوريا ومصر وليبيا وكذلك الصومال أرتيريا وجيبوتي والسودان وأثيوبيا وكذلك في كزاخستان وآستراليا.


ومن هنا نجد أنّ لحم الإبل يقي من أمراض القلب والشرايين فهو قليل الدهون، وكما أنّهُ يخفف من حموضة المعدة وتأثيراتها، هو أيضاً مُفيد في حالات الأمراض التنفسيّة والإلتهابات الرئويّة وأمراض ضغط الدّم المرتفعة. ومع ذلك فإنّ استهلاك العالم من هذا النوع من اللحوم يعد قليلاً مقارنة بأنواع اللحوم الآخرى التي اعتاد الناس على تناولها.


ولا تقتصر فائدة الإبل على اللحم فقط فإن حليبها أيضاً مليء بالفائدة. يُساعد حليب الإبل على رفع وتقويّة مناعة الجسم وبالتالي فإنّهُ يستطيع مكافحة الامراض بشكل أفضل. ويُعتقد أنّ لبن الأبل يساعد في حالات التي يعاني منها الإنسان من أمراض المناعة الذاتيّة مثل مرض التصلب المتعدد أو Multiple sclerosis MS ومرض كرون Crohn's disease فهو يعمل على تقوية جهاز مناعتهم مما قد يقلل من بعض التأثيرات لهذه الأمراض. ويقال أيضاً أنّ لحليب الأبل القدرة على مساعدة الأشخاص الذين يعانون من مرض التوحد Autism، قهو يزودهم بالمعادن والفيتامينات الضروريّة لجسمهم. ويتميز حليب اإبل بأنّهُ قليل من الدّسم ويحتوي على كميّات كبيرة من المعادن والفيتامينات الضروريّة لجسم الإنسان. ولكن لا ينصح بتناول كبد الإبل فقد وجد أنّها قد تكون مسؤولة عن حدوث مرض الطاعون الدمليّ البشريّ.