ما هي أسباب التعرق أثناء النوم

بواسطة: - آخر تحديث: ١٦:١٨ ، ٣ يونيو ٢٠١٩
ما هي أسباب التعرق أثناء النوم

التعرّق أثناء النوم

يعاني العديد من الأشخاص من مشكلة التعرّق الليلي، والذي ينتج عن زيادة إفرازات الجسم للعرق أثناء وقت النوم، حيث إنّ الإنسان يصاب بالتعرّق إذا ارتدى ملابس ثقيلة، أو إذا كانت درجة حرارته مرتفعة في غرفة النوم وتعتبرهذه الأمور طبيعية.


بينما الإصابة بهباتٍ ساخنة تحدث عند النوم وتؤدي إلى غمر مفارش الأسرّة والملابس بكمية كبيرة من العرق، دون أن تكون لحرارة الجو علاقةً بذلك، يدل هذا على الإصابة بما يُسمى بالتعرّق الليلي، وسنتطرق في هذا المقال إلى ذكر الأسباب المؤدية إلى الإصابة به.


أسباب التعرّق الليلي

  • الأمراض العصبية: قد تتسبب الإصابة ببعض الأمراض العصبية للتعرق الليلي مثل وجود خلل في الجهاز العصبي اللاإرادي والسكتة الدماغية إضافةً إلى عسر الانعكاسات الذاتية، وتُعد هذه الأمراض من مسببات التعرّق الشديد أثناء الليل، بحيث يزيد إفراز الجسم للعرق بنسبةٍ كبيرة.
  • الاضطرابات الهرمونية: تعرُّض هرمونات الجسم للخلل والاضطرابات، يؤدي إلى الإصابة بنوبات التوهج أو التعرق، ومن الأمثلة على هذه الاضطرابات فرط في نشاط الغدة الدرقية، وورم القواتم، والمتلازمة السرطاوية التي يُطلق عليها أيضاً اسم (متلازمة الكارسينوئيد).
  • نقص مستوى السكر في الدم: انخفاض نسبة السكر في الدم تؤدي إلى الإصابة بالتعرق، حيث يصاب الأشخاص الذين يأخذون أدوية السكر بواسطة الفم أو الإنسولين عن طريق الحُقن بانخفاض مستوى السكر في فترة الليل الأمر الذي يُسبب التعرق.
  • الأدوية: أخذ بعض أنواع العقاقير والأدوية يسبب الإصابة بالتعرّق الليلي، مثل العقاقير النفسية، والأدوية المضادة للاكتئاب، حيث تُعد من أكثر أنواع الأدوية التي تتسبب بحدوث التعرّق الليلي، كما أن هناك أنواع أخرى من الأدوية التي تسبب التعرّق أو التوهج مثل الأدوية المستخدمة لخفض الحمى، ودرجة الحرارة كالأسبرين، إضافةً إلى الأسيتامينوفين.
  • السرطانات: حيث يُعتبر التعرّق الليلي أحد أعراض الإصابة المبكرة التي قد تدل على الإصابة ببعض أنواع السرطانات، ويعُد سرطان الغدد الليمفاوية من أبرز أنواع هذه السرطانات المؤدية إلى الإصابة بالتعرّق الليلي.
  • العدوى: يُعتبر السلّ سبب من أسباب التعرّق الليلي، كما يوجد أنواع أخرى للعدوى تتسبب بحدوث هذه المشكلة مثل التهاب الشغاف ويُطلق عليه اسم (التهاب صمامات القلب)، والخراريج والتهاب العظم، والنقى وهو مرض تصاب به العظام، إضافةً إلى الإصابة بفيروس نقص المناعة البشرية (HIV).
  • انقطاع الطمث: تُعد فترة انقطاع الطمث التي تمر به السيدات من أبرز الأسباب المؤدية إلى حدوث الهبات الساخنة، والتعرّق أثناء الليل وخاصةً عند النوم.
  • فرط التعرّق مجهول السبب: وفي هذه الحالة يصاب الجسم بإفراز كميات كبيرة من العرق دون أدنى علم عن السبب المؤدي إلى ذلك، وتعتبر هذه الحالة من الحالات المرضية المزمنة والتي لا يُعرف لها أي سبب طبي.