ما هي أعراض الكورونا عند الأطفال

كتابة - آخر تحديث: ٠٧:٥١ ، ١٧ نوفمبر ٢٠١٦
ما هي أعراض الكورونا عند الأطفال

فيروس كورونا

فيروس كورونا نوعٌ من أنواع الفيروسات التي تنتمي لفصيلة الفيروسات التاجية، حيث تُسبب الأمراض للإنسان والحيوانات أيضاً، وقد تمّ اكتشافه لأول مرةٍ عام 1960 ميلادي، فهو يصيب الجهاز التنفسي للإنسان، ويكون أكثر انتشاراً ونشاطاً في فصل الشتاء، والأطفال هم الأكثر عرضةً للإصابة به، كما أنّه يتمركز في الشرق الأوسط خصوصاً في المملكة العربية السعودية، وقد اكتشف فيها لأول مرةٍ في 24 سمبتبر من عام 2012 ميلادي، عندما عزل الطبيب المختص الفيروس من رجل توفي بسبب ضيقٍ حادٍ في التنفس، وفشلٍ كلوي، وترتفع حالات الوفاة بسبب الإصابة بهذا الفيروس؛ لعدم وعي الناس بأعراضه، حيث إنّها مشابهةٌ لأعراض البرد العادية، وعليه سنذكر في هذا المقال أعراض الكورونا عند الأطفال خصوصاً، وطرق علاجه والوقاية منه.


طرق انتقال العدوى بالكورونا

  • الهواء، وذلك عن طريق العطس، والسعال.
  • الاقتراب من الشخص المصاب من خلال اللمس أو السلام باليد.
  • لمس الأسطح الملوثة بالفيروس، ثمّ لمس العين، أو الأنف، أو الفم.


أعراض الكورونا عند الأطفال

تبدأ أعراض الأصابة بالكورونا عند الأطفال في أغلب الحالات بعد يومين من التقاط العدوى، وتستمر مدّة عشرة أيام أو أكثر، ومن أهمّ أعراض هذا المرض:

  • آلام حادة في الحلق.
  • سيلان الأنف.
  • كحة مزعجة.
  • ارتفاع درجة الحرارة.
  • ضيق التنفس.
  • الصداع الحاد.
  • الإلتهاب الرئوي، وهذا قد يحدث في بعض الحالات وخاصة المصابين بمرض القلب، والصدر، أو مرضى ضعف المناعة.


كيفية تشخيص الكورونا

يتمّ تشخيص الكورونا من خلال الفحص المخبري، باستخدام عينة من دم المصاب، أو من مسحات الأنف والحلق، ويتضمن هذا الفحص:

  • فصل الفيروس في مزرعة خلوية.
  • تحديد الأجسام المضادة للفيروس.
  • استخدام تقنية الـ (PCR).


التدابير الوقائية في حال الإصابة

  • تجنب الرطوبة.
  • عدم تواجد الطفل بين الأشخاص غير المصابين.
  • ارتداء الكمامة أثناء التواجد مع الطفل في نفس المكان.
  • تهوية غرفة الطفل باستمرار.


علاج الكورونا

لا يوجد علاجٌ محددٌ للإصابة بالكورونا، حيث إنّ المصاب يشفى تلقائياً، ولكن يمكن اتباع بعض الطرق التي تخفف الأعراض، والشفاء العاجل، منها:

  • تناول بعض الأدوية مثل: خافض الحرارة، ومسكنات الآلام.
  • أخذ حمامٍ ساخنٍ من أجل تخفيف السعال، واحتقان الأنف.
  • تناول كمياتٍ كافيةٍ من السوائل.
  • الحصول على قسطٍ كافٍ من الراحة.
  • استشارة الطبيب بعد مرور عدّة أيام في حالة عدم تحسن الطفل، والذي سيصف العلاج الذي يلائم جسده.


طرق الوقاية من الإصابة بالكورونا

  • غسل الأيدي باستمرار، باستخدام الماء والصابون.
  • تجنب لمس الأنف، والعين، والفم.
  • الابتعاد عن الاختلاط بالمصابين به.