ما هي الإستحاضة

بواسطة: - آخر تحديث: ١٣:٢٢ ، ٨ فبراير ٢٠١٧
ما هي الإستحاضة




قد تمر المرأة احيانا باضطرابات هرمونية قد تؤثر على دورتها الشهرية ، وتسمى هذه الحالة بالإستحاضة وهي تختلف عن الدورة الشهرية بأحكامها وأسبابها ، فما هي الالإستحاضة ؟


بداية لنفرق بين دم الإستحاضة والدورة الشهرية ، فنزول الإفرازات البنية التي تسبق الدورة الشهرية أو نزول الدم بغير موعده المعتاد وهذه تسمى استحاضة وسببها كما قلنا سابقا خلل هرموني بجسم المرأة ، ويمكن أن يحدث الخلل بسبب وسائل منع الحمل مثل الحبوب والحقن أو يمكن ان يكون بسبب توتر ، تعب نفسي أو إرهاق شديد .

أما الدورة الشهرية فهي عبارة عن نزول الدم الأحمر بشكل منتظم وفي الوقت الذي تحسبه المرأة لموعد حدوث الدورة من كل شهر ويعتبر هذا دم الحيض وحدوثه بشكل طبيعي بسبب انسلاخ بطانة الرحم ونزول البويضة عند عدم حدوث التلقيح .


ويمكن للمرأة أن تميز بين الحيض والإستحاضة حيث يكون دم الحيض غالبا لونه أحمر أو مائل لسواد ، ويعرف بغزارة نزول الدم ويخرج غالبا حاراً وبحرقة أما الإستحاضة فالبعكس تماما حيث يميل لونها للأصفر وتكون خفيفة وباردة بالأغلب وقد تكون بفترة أقل من فترة الدورة حيث تستمر الدورة بين 3 -10 فإذا حدث نزول الدم ل 3 أيام فقط وتوقفت فهي استحاضة .


وممارسة العبادات الدينية من صلاة وصيام يجب القيام بها بشروط وأحكام لكل حالة من الإستحاضة وسوف نبين هذه الحالات وأحكامها كما يلي :


في الحالة الأولى إذا نزل الدم بوقت الحيض المعتاد وهي عادة تكون لفترة معلومة مثلا ل 7 ايام وزادت الفترة عن ذلك فهو يعتبر استحاضة ، فيجب عليها الوضوع لكل صلاة .


وفي الحالة الثانية إذا استمر نزول الدم على طول الشهر وكانت هناك علامات تفرق فيها بين الإستحاضة والحيض من حيث اللون وكميته ،إذا كانت قليله أو كثيرة وغيرها من الفوارق التي سبق ذكرها، فإنها إن أرادت الوضوء فإنها تغسل أثر الدم، وتعصب على الفرج خرقة على قطن ليستمسك الدم .


وأخيرا الحالة الثالثة ، إذا كانت طول الشهر وعدم وجود علامات واضحة لتفريق بينها أو اضطراب بالعلامات ، فيجوز فيها االصلاة بأحكام التي سبق ذكرها بالحالة الثانية .


ويمكن في حالات الإستحاضة الجماع بين الزوجين .


وقد ذكرت الإستحاضة في السنة النبوية لحديث عائشة رضي الله عنها : أن فاطمة بنت أبي حبيش قالت: يا رسول الله، إني أستحاض فلا أطهر أفأدع الصلاة؟ قال: ((لا. إن ذلك عرق، ولكن دعي الصلاة قدر الأيام التي كنت تحيضين فيها ثم اغتسلي وصلي)). رواه البخاري ،))

ملخص

كثير من الافراد لا يميزون بين الدورة الشهرية والاستحاضة وكثير ايضاً مما يتساءلون بماذا تعني الاستحاضة ، فالاستحاضة تخص الانثى و تعرف بأنها عملية نزول الدم من جسم الانثى ولكن بغير موعدها او نزول افرازات بنية والتي تكون وتسبق الدورة الشهرية ، كما ان الدورة الشهرية ما هي الا نزول الدم الاحمر من جنس الانثى وان يكون ذلك بشكل منتظم كما ان الدم النازل من الانثى يسمى بدم الحيض ، وسببه يكون انسلاخ بطانة الرحم ومن ثم نزول البويضة لتستعد الى عملية التلقيح ، كما ان ابرز عوامل حدوث الاستحاضة هي حدوث خلل هرموني في جسم الانثى ، والتي قد يكون أسبابه إحدى وسائل منع الحمل مثل الحبوب والحقن او ربما يكون بسبب التوتر او الارهاق بالاضافة الى التعب النفسي .