ما هي خطوات أداء العمرة

بواسطة: - آخر تحديث: ١٨:٠٣ ، ١٠ مارس ٢٠١٨
ما هي خطوات أداء العمرة

خطوات العمرة

من خطوات العمرة الآتي:[١]

  • الاغتسال وتنظيف البدن عند الوصول إلى الميقات، وتفعل المرأة مثل ذلك وإن كانت نفساء أو حائض، ويتطيب المعتمر في بدنه دون ملابس إحرامه، وإن لم يتيسير له الإغتسال فلا حرج، أما ملابس الإحرام فهي رداء وإزار يفضل أن يكونا أبيضين، ويكشف رأسه، أما ملابس المرأة فملابس عادية بلا زينة أو شهرة.
  • نية المعتمر في الدخول في النسك بقوله: (لبيك عمرة)، وإن خاف ألا يتمكن من أداء العمرة ومناسكها فيقول: (فإن حبسني حابس فمحلي حيث حبستني)، ثمّ يشرع بالتلبية: (لبيك اللهم لبيك لبيك لا شريك لك لبيك إن الحمد والنعمة لك والملك لا شريك لك).
  • الكف عن التلبية عند وصوله البيت الحرام، ويدخل بقدمه اليميى ويقول: (بسم الله، والصلاة والسلام على رسول الله، أعوذ بالله العظيم وبوجهه الكريم وسلطانه القديم من الشيطان الرجيم، اللهم افتح لي أبواب رحمتك)، ثمّ يتسقبل الحجر الأسود بيمينه ويقبله، ويحاول ألا يؤذي الناس في المزاحمة، ويقول (بسم الله والله أكبر)، وإن شق عليه استلامه وتقبيله يكفيه أن يشير إليه ويكبّر.
  • التطهر من الحدث الأكبر والأصغرعند الطواف، فالطواف كالصلاة إلا أنّه رخص الكلام فيه، وفي الطواف يجعل الكعبة عن يمينه ويحاذي الركن اليماني ويستلمه إن تيسر ذلك، ويطوف سبعة أشواط، يرمل في الثلاثة الأولى أي يسرع في المشي، ويستحب للرجل أن يضبع أي يجعل ردائه تحت منكبه الأيمن أما أطرافه فيجعلهما على عاتقه الأيسر، ويكثر من الدعاء والذكر في ذلك الموضع.
  • الصلاة ركعتين خلف مقام إبراهيم إذا تيسر للمعتمر ذلك بعد الطواف، فيقرأ في الأولى قل يا أيها الكافرون بعد الفاتحة، وفي الثانية قل هو الله أحد، ويتجه إلى الحجر الأسود فيستلمه ويقبله إن تيسر له ذلك.
  • الخروج إلى الصفا فإما أن يقف عند أو يصعده، والأفضل أن يرقاه، ويقرأ في الشوط الأول قوله تعالى: (إِنَّ الصَّفَا وَالْمَرْوَةَ مِنْ شَعَائِرِ اللَّهِ)، ويستحب استقبال القبلة وحمد الله وتكبيره، ويقول: (لا إله إلا الله، والله أكبر، لا إله إلا الله وحده لا شريك له، له الملك وله الحمد وهو على كل شيء قدير. لا إله إلا الله وحده، أنجز وعده، ونصر عبده، وهزم الأحزاب وحده)، ويسعى بين الصفا والمروة سبعة أشواط، ويكون الذهاب شوطًا والرجوع شوط، ويمكنه السعس راكبًا إن احتاج إلى ذلك، ويستحب أن يكون متطهراً من الحدث الأكبر والأصغر، كما يستحب يستحب أن يكثر من الدعاء والذكر.
  • الانتهاء من السعي حيث يمكن للرجل أن يحلق شعره أو يقصره، أما المرأة فتقصره قدر أنمله، ويكون بهذا قد أتم العمرة.


شروط العمرة

للعمرة ستة شروط:[٢]

  • الإسلام: لا تجب العمرة على غير المسلم.
  • العقل: لا يتم التكيلف الشرعي إلا بالعقل، فالمجنون لا تجب عليه العمرة.
  • البلوغ: لا تجب العمرة إلا على المكلف البالغ، وتسقط عن غير البالغ.
  • الحرية: لا تجب العمرة على العبد، لعدم امتلاكه المال.
  • أمن الطريق: لا تجب العمرة على من يأمن على نفسه أو ماله.
  • الاستطاعة: يجب على الإنسان أن يمتلك المال الذي يساعده على أداء الحج والعمرة.


محظورات العمرة

يُحظر على المعتمر الآتي:[٣]

  • إزالة الشعر.
  • تقليم الأظافر.
  • التطيب.
  • قتل الصيد.
  • لبس المخيط للرجال دون النساء.
  • تغطية الرأس للرجل، كلبس الغترة أو العمامة، او القبعة، وما أشبه ذلك.
  • لبس النقاب والقفازين للمرأة.
  • الجماع.
  • عقد النكاح.
  • المباشرة لشهوة، وإنزال المني باستمناء وغيره.


المراجع

  1. فضيلة الشيخ عبدالعزيز بن باز رحمه الله، "صفة العمرة"، صيد الفوائد، اطّلع عليه بتاريخ 9-2-2018.
  2. د.مصطفى الخن، د.مصطفى البغا، علي الشربجي، الفقه المنهجي على مذهب الإمام الشافعي، دمشق: دار القلم، صفحة 122-123. بتصرّف.
  3. د. يوسف بن عبدالله الأحمد، "رسالة إلى كل معتمر"، صيد الفوائد، اطّلع عليه بتاريخ 9-2-2018.