ما هي طرق الحفاظ على الحمل

كتابة - آخر تحديث: ١٢:١١ ، ٢٩ يونيو ٢٠١٧
ما هي طرق الحفاظ على الحمل

الحفاظ على الحمل

الحفاظ على الحمل هو مسؤولية الحامل التي يجب أن تعتني بنفسها وبصحة جنينها حتى لا يحدث إجهاض أو تشوهات خلقية في الجنين، والحفاظ على الحمل ليس أمراً صعباً، بل يتطلب الانتباه قليلاً من الحامل، والالتزام بمراجعة الطبيب المختص، وأخذ استشارته، مع ضرورة الالتزام بالتعليمات كاملة، وذلك باتخاذ بعض الخطوات الصحيحة، وتجنب بعض العادات السيئة التي سندرجها في هذا المقال، مع ضرورة الانتباه إلى أن طبيعة الحمل تختلف قليلاً من امرأةٍ إلى أخرى، وتؤثر عليها العديد من الأمور؛ مثل: عمر الأم والأب، وظروف الحمل، والوراثة.


طرق الحفاظ على الحمل

طرق غذائية للحفظ على الحمل

  • التزام الحامل بنمط غذائي صحي يحتوي على الخضروات والفواكه الطازجة الغنية بالعناصر المعدنية والفيتامنيات والألياف الغذائية والبروتينات، مع ضرورة تجنب بعض الأصناف التي يُعرف عنها بأنها تسبب الإجهاض؛ لأنها تنشط الرحم، وخصوصاً في الأشهر الثلاثة الأولى من الحمل؛ مثل: الأناناس، والجرجير، والبقدونس، والميرمية، والتمر، والقرفة، والجبن الأزرق، والبيض غير المطهو جيداً.
  • شرب كميات كافية من الماء بما لا يقل عن لترين يومياً، وذلك لحماية جسم الحامل من الجفاف، وللحفاظ على سيولة الدم لضمان وصول أسهل للجنين، وللوقاية من ارتفاع ضغط الدم، وتجنب الإصابة بالإمساك.
  • فحص قوة الدم وتناول الحديد على شكل مكمل غذائي في حال وجود نقص فيه، والتأكد من قوة دم مناسبة للأم والجنين؛ لأن فقر دم الحامل يسبب ضعف الجنين والأم معاً، وقد يؤدي للإجهاض.
  • الحرص على تناول حمض الفوليك يومياً وبصورةٍ منتظمة للوقاية من إصابة الجنين بالتشوهات الخلقية، ولضمان نمو الأعصاب والحبل الشوكي على أكمل وجه، ويمكن تناوله على شكل مكمل غذائي أو الإكثار من تناول الأطعمة التي يحتوي عليها.


عادات صحية للحفاظ على الحمل

  • تناول الأدوية التي يوصي بها الطبيب لبعض الحوامل؛ مثل: البيبي أسبرين، ومثبتات الحمل، فهذه العقاقير ضرورية جداً لدى بعض الحوامل كي لا يحدث إجهاض، ويجب تناولها بأمر الطبيب واستشارته.
  • عدم تعريض الجسم للإجهاد والتعب الكبيرين، وأخذ قسط كافٍ من الراحة.
  • تجنب حمل الأشياء الثقيلة أو جرها، وتجنب الحركة السريعة.
  • تجنب العادات الضارة بشكلٍ كامل؛ مثل: التدخين، وشرب المنبهات والمشروبات الغازية، وشرب الأدوية مهما كان نوعها إلا بعد استشارة الطبيب.
  • تجنب الجماع في بداية الحمل، واستشارة الطبيب حول هذا الأمر، حيث يمكن ممارسته بطرق معينة لا تضر بالجنين.
  • الابتعاد عن القلق والتوتر والأرق، والحرص على أخذ الحامل كفايتها من النوم؛ أي بما لا يقل عن ثماني ساعات يومياً على الأقل.